البحر يجمعنا

تمرين بحري واسع النطاق يضم القوات الإفريقية

Reading Time: 2 minutes

أسرة‭ ‬إيه‭ ‬دي‭ ‬اف

اشتركت جيبوتي‭ ‬في‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬أكبر‭ ‬التمارين‭ ‬البحرية‭ ‬بالعالم‭ ‬والذي‭ ‬أُجرى‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬وتشرين‭ ‬الثاني‭/‬نوفمبر‭ ‬2019،‭ ‬وكان‭ ‬الهدف‭ ‬منه‭ ‬تدريب‭ ‬القوات‭ ‬البحرية‭ ‬وقوات‭ ‬خفر‭ ‬السواحل‭ ‬الإفريقية‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬الملاحة‭ ‬البحرية‭. 

وأُجريت‭ ‬التدريبات‭ ‬البحرية‭ ‬بخليج‭ ‬عدن‭ ‬والبحر‭ ‬الأحمر‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬التمرين‭ ‬البحري‭ ‬الدولي‭ (‬أي‭ ‬ام‭ ‬اكس‭ ‬19‭) ‬الذي‭ ‬تجريه‭ ‬القيادة‭ ‬المركزية‭ ‬الأمريكية،‭ ‬وقد‭ ‬جذبت‭ ‬التدريبات‭ ‬5‭,‬000‭ ‬مشاركٍ‭ ‬من‭ ‬50‭ ‬دولة؛‭ ‬وتزامن‭ ‬التمرين‭ ‬البحري‭ ‬الدولي‭ ‬مع‭ ‬تمرين‭ ‬كوتلاس‭ ‬إكسبرس‭ ‬19‭.‬2‭ ‬الذي‭ ‬تجريه‭ ‬القيادة‭ ‬الأمريكية‭ ‬لقارة‭ ‬إفريقيا‭ ‬والقوات‭ ‬البحرية‭ ‬الأمريكية‭ ‬بإفريقيا‭. ‬

وقد‭ ‬اشترك‭ ‬بهذين‭ ‬التمرينَيْن‭ ‬البحرييْن‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬جيبوتي‭ ‬ومصر‭ ‬وكينيا‭ ‬ودول‭ ‬أخرى،‭ ‬وقد‭ ‬سلطا‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬التعاون‭ ‬الدولي‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬حرية‭ ‬الملاحة‭ ‬البحرية‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬المناطق‭ ‬التي‭ ‬تدخل‭ ‬ضمن‭ ‬أهم‭ ‬المسارات‭ ‬البحرية‭ ‬بالعالم‭ ‬استراتيجياً،‭ ‬ومنها‭ ‬مضيق‭ ‬باب‭ ‬المندب‭ ‬وقناة‭ ‬السويس‭.‬

وقد‭ ‬كان‭ ‬دمج‭ ‬التمرينَيْن‭ ‬معاً‭ ‬أمراً‭ ‬منطقياً‭ ‬لأن‭ ‬الأسطوليْن‭ ‬البحرييْن‭ ‬الأمريكييْن‭ ‬الخامس‭ ‬والسادس‭ ‬يعملان‭ ‬جنباً‭ ‬إلى‭ ‬جنب‭ ‬بالمحيط‭ ‬الهندي‭. ‬

وقال‭ ‬السيد‭ ‬ج‭. ‬أكسندر‭ ‬هاميلتون،‭ ‬الذي‭ ‬يشغل‭ ‬منصب‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬بعثة‭ ‬بالسفارة‭ ‬الأمريكية‭ ‬بجيبوتي‭: ‬“لا‭ ‬يأتي‭ ‬تحقيق‭ ‬الأمن‭ ‬البحري‭ ‬من‭ ‬فراغ؛‭ ‬لأن‭ ‬البحار‭ ‬والمحيطات‭ ‬شاسعة،‭ ‬ويتطلب‭ ‬فرض‭ ‬السيطرة‭ ‬عليها‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬الدول‭ ‬المعنية،‭ ‬فهي‭ ‬من‭ ‬شرايين‭ ‬الحياة‭ ‬بالنسبة‭ ‬للعالم،‭ ‬وعلينا‭ ‬حمايتها‭ ‬وتأمينها‭.‬”

وكان‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬التمرين‭ ‬البحري‭ ‬الدولي‭ (‬أي‭ ‬ام‭ ‬اكس‭ ‬19‭) ‬بناء‭ ‬القدرات‭ ‬في‭ ‬ثلاثة‭ ‬مجالات‭ ‬رئيسية،‭ ‬وهي‭ ‬إزالة‭ ‬الألغام‭ ‬البحرية،‭ ‬واعتراض‭ ‬العصابات‭ ‬الإجرامية‭ ‬التي‭ ‬تهرب‭ ‬البضائع‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬المراكب‭ ‬المدنية،‭ ‬وحماية‭ ‬الموانئ‭ ‬من‭ ‬الهجمات‭ ‬العدائية‭. ‬

وقد‭ ‬استضافت‭ ‬جيبوتي‭ ‬تمرين‭ ‬قوات‭ ‬المهام‭ ‬بالغرب‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬واحداً‭ ‬من‭ ‬الثلاثة‭ ‬تدريبات‭ ‬الرئيسية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬التمرين‭ ‬البحري‭ ‬الدولي؛‭ ‬وركزت‭ ‬قوات‭ ‬البحرية‭ ‬الإفريقية‭ ‬المشاركة‭ ‬على‭ ‬تدريبات‭ ‬حق‭ ‬الزيارة‭ ‬والتفتيش‭ ‬والاقتحام‭ ‬والسيطرة،‭ ‬وتدريبات‭ ‬الغطس،‭ ‬وتدريبات‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدات‭ ‬الأولية‭ ‬للجرحى‭ ‬والمصابين‭ ‬بالمعركة‭. ‬وامتدت‭ ‬عمليات‭ ‬تمرين‭ ‬قوات‭ ‬المهام‭ ‬بالغرب‭ ‬من‭ ‬منطقة‭ ‬القرن‭ ‬الإفريقي‭ ‬إلى‭ ‬ميناء‭ ‬العقبة‭ ‬الأردني‭.‬

ويركز‭ ‬تمرين‭ ‬كوتلاس‭ ‬اكسبرس‭ ‬على‭ ‬منطقة‭ ‬شرق‭ ‬إفريقيا‭ ‬وغرب‭ ‬المحيط‭ ‬الهندي،‭ ‬وقد‭ ‬شهد‭ ‬تدريبات‭ ‬إضافية‭ ‬في‭ ‬مدغشقر‭ ‬وموريشيوس‭ ‬وسيشل‭.‬

وذكرت‭ ‬عميد‭ ‬بحري‭ ‬نانسي‭ ‬ليكور‭ ‬في‭ ‬تصريحها‭: ‬“لا‭ ‬تسلك‭ ‬الجريمة‭ ‬البحرية‭ ‬كما‭ ‬نعلم‭ ‬أي‭ ‬خطوط‭ ‬وهمية‭ ‬مما‭ ‬رسمناها‭ ‬للفصل‭ ‬بين‭ ‬أساطيلنا؛‭ ‬فهي‭ ‬تتحرك‭ ‬بحُريّة‭ ‬تامة‭ ‬في‭ ‬مياه‭ ‬المحيط‭ ‬الهندي‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬مكان‭ ‬الخطوط‭ ‬التي‭ ‬رسمناها‭.‬”‭ 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.