مهندس معماري بوركينابي يفوز بجائزة كبرى

0

أسرة‭ ‬منبر‭ ‬الدفاع‭ ‬الإفريقي

فاز‭ ‬المهندس‭ ‬المعماري‭ ‬البوركينابي‭ ‬ديبيدو‭ ‬فرانسيس‭ ‬كيري‭ ‬بـ‭ ‬‮«‬جائزة‭ ‬بريتزكر‭ ‬للهندسة‭ ‬المعمارية‮»‬‭ ‬لعام‭ ‬2022،‭ ‬ليصبح‭ ‬أول‭ ‬مهندس‭ ‬معماري‭ ‬إفريقي‭ ‬يفوز‭ ‬بهذه‭ ‬الجائزة‭ ‬الدولية‭ ‬المرموقة‭.‬

ذكر‭ ‬تقرير‭ ‬لموقع‭ ‬‮«‬آرتش‭ ‬ديلي‮»‬‭ ‬أنَّ‭ ‬كيري‭ ‬يعمل‭ ‬في‭ ‬الغالب‭ ‬في‭ ‬بيئات‭ ‬مليئة‭ ‬بالتحديات‭ ‬باستخدام‭ ‬خامات‭ ‬محلية‭ ‬تخدم‭ ‬مجتمعات‭ ‬بأكملها‭. ‬

وجاء‭ ‬في‭ ‬البيان‭ ‬الرسمي‭ ‬لجائزة‭ ‬بريتزكر‭: ‬“من‭ ‬خلال‭ ‬المباني‭ ‬التي‭ ‬تتجلَّى‭ ‬فيها‭ ‬عناصر‭ ‬الجمال‭ ‬والتواضع‭ ‬والجرأة‭ ‬والإبداع،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬التكامل‭ ‬الذي‭ ‬يتجلَّى‭ ‬في‭ ‬أعماله‭ ‬المعمارية‭ ‬ولمساته‭ ‬الساحرة،‭ ‬فإنَّ‭ ‬كيري‭ ‬أهل‭ ‬لحمل‭ ‬رسالة‭ ‬هذه‭ ‬الجائزة‭.‬”

كان‭ ‬كيري‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬آذار‭/‬مارس‭ ‬2022‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬بورتو‭ ‬نوفو‭ ‬ببنين،‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬شركته،‭ ‬واسمها‭ ‬‮«‬كيري‭ ‬للهندسة‭ ‬المعمارية‮»‬،‭ ‬تشيد‭ ‬مبنىً‭ ‬برلمانياً‭ ‬جديداً‭ ‬مستوحىً‭ ‬من‭ ‬شجرة‭ ‬البلافر،‭ ‬وقال‭ ‬للإذاعة‭ ‬الوطنية‭ ‬العامة‭: ‬“وهي‭ ‬شجرة‭ ‬يجتمع‭ ‬الناس‭ ‬تحتها‭ ‬لاتخاذ‭ ‬القرارات‭ ‬والاحتفال‭.‬”‭ ‬

وذكرت‭ ‬الإذاعة‭ ‬أنَّ‭ ‬كيري‭ ‬كان‭ ‬يفكر‭ ‬في‭ ‬واحة‭ ‬حين‭ ‬صمم‭ ‬‮«‬مدرسة‭ ‬نابا‭ ‬بلم‭ ‬غوما‭ ‬الثانوية‮»‬‭ ‬و«مدرسة‭ ‬غاندو‭ ‬الابتدائية‮»‬‭ ‬في‭ ‬وطنه‭ ‬بوركينا‭ ‬فاسو؛‭ ‬وقرية‭ ‬غاندو‭ ‬مسقط‭ ‬رأس‭ ‬كيري‭.‬

وتصميماته‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬مزيج‭ ‬متناغم‭ ‬من‭ ‬الجانب‭ ‬العملي‭ ‬وتحقيق‭ ‬الغرض‭ ‬واستخدام‭ ‬الخامات‭ ‬المحلية،‭ ‬وكشف‭ ‬إعلان‭ ‬الجائزة‭ ‬أنَّ‭ ‬‮«‬مدرسة‭ ‬غاندو‭ ‬الابتدائية‮»‬،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬تتصف‭ ‬بخلط‭ ‬الطين‭ ‬الأصلي‭ ‬والأسمنت‭ ‬لتصنيع‭ ‬الطوب‭ ‬الذي‭ ‬يحتوي‭ ‬على‭ ‬“كتلة‭ ‬حرارية‭ ‬مناخية‭ ‬حيوية‭.‬”‭ ‬وهذا‭ ‬يساعد‭ ‬الطوب‭ ‬على‭ ‬الاحتفاظ‭ ‬بالهواء‭ ‬البارد‭ ‬بالداخل‭ ‬بينما‭ ‬يتدفق‭ ‬الهواء‭ ‬الأدفأ‭ ‬عبر‭ ‬سقف‭ ‬من‭ ‬الطوب‭ ‬وسطح‭ ‬عريض‭ ‬متدلٍ‭. ‬والنتيجة‭: ‬تهوية‭ ‬بدون‭ ‬تكييف‭ ‬آلي‭ ‬في‭ ‬ظروف‭ ‬مناخية‭ ‬قاسية‭.‬

ساعدت‭ ‬ابتكارات‭ ‬كيري‭ ‬المدرسة‭ ‬على‭ ‬زيادة‭ ‬نسبة‭ ‬الملتحقين‭ ‬بها‭ ‬من‭ ‬120‭ ‬إلى‭ ‬700‭ ‬طالب‭ ‬وطالبة‭.‬

وذكر‭ ‬إعلان‭ ‬الجائزة‭ ‬أنَّ‭ ‬كيري‭ ‬قال‭: ‬“آمل‭ ‬أن‭ ‬أغير‭ ‬النموذج‭ ‬السائد،‭ ‬وأن‭ ‬أحض‭ ‬الناس‭ ‬على‭ ‬الحلم‭ ‬والمخاطرة؛‭ ‬فالغنى‭ ‬لا‭ ‬يرغبك‭ ‬في‭ ‬إهدار‭ ‬الخامات،‭ ‬والفقر‭ ‬لا‭ ‬يثنيك‭ ‬عن‭ ‬الإجادة؛‭ ‬فالكل‭ ‬يستحق‭ ‬الجودة،‭ ‬والكل‭ ‬يستحق‭ ‬الرفاهية،‭ ‬والكل‭ ‬يستحق‭ ‬الراحة‭.‬”

Leave a Reply