ملتقى قاري

Reading Time: 7 minutes

في‭ ‬مؤتمر‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الأفريقية،‭ ‬يتبادل‭ ‬فيه‭ ‬القادة‭ ‬خبراتهم‭ ‬ويعقدوا‭ ‬الشراكات

في‭ ‬اليوم‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية‭ (‬ALFS‭) ‬المنعقدة‭ ‬في‭ ‬أبوجا‭ ‬بنيجيريا،‭ ‬طالبت‭ ‬مديرة‭ ‬المناقشة‭ ‬الدكتورة‭ ‬موند‭ ‬ميوانجا‭ ‬من‭ ‬قادة‭ ‬الجيش‭ ‬الحاضرين‭ ‬أن‭ ‬يفسحوا‭ ‬لها‭ ‬المجال‭ ‬قليلًا،‭ ‬حين‭ ‬أرادت‭ ‬أن‭ ‬تحكي‭ ‬قصة‭ ‬فتاة‭ ‬عمرها‭ ‬11‭ ‬سنة‭ ‬نشأت‭ ‬في‭ ‬زامبيا،‭ ‬وقفت‭ ‬الفتاة‭ ‬على‭ ‬جانب‭ ‬أحد‭ ‬الطرق‭ ‬تراقب‭ ‬الشاحنات‭ ‬الممتلئة‭ ‬بجثث‭ ‬ضحايا‭ ‬الحرب‭. ‬شاهدت‭ ‬الفتاة‭ ‬خالتها‭ ‬تمسك‭ ‬برفات‭ ‬أطفالها‭ ‬بعد‭ ‬قصف‭ ‬منزل‭ ‬العائلة‭.‬

لقد‭ ‬قضت‭ ‬تلك‭ ‬الفتاة‭ ‬مدة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬بقية‭ ‬حياتها‭ ‬تخاف‭ ‬من‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭. ‬تلك‭ ‬الفتاة‭ ‬هي‭ ‬موند‭ ‬ميوانجا‭.‬

وقالت‭ ‬للحضور‭: “‬لقد‭ ‬ظللت‭ ‬هناك‭ ‬لمدة‭ ‬20‭ ‬عامًا‭ ‬عاجزة‭ ‬عن‭ ‬نسيان‭ ‬ذلك،‭ ‬والتعامل‭ ‬بأي‭ ‬وجه‭ ‬من‭ ‬الوجوه‭ ‬مع‭ ‬الجيش‭”. “‬لم‭ ‬أكن‭ ‬أحب‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الجيش‭”.‬

الفريق يوسف توكور بوراتي، رئيس أركان الجيش النيجيري

وقد‭ ‬حظيت‭ ‬قصتها‭ ‬بأهمية‭ ‬خاصة‭ ‬لدى‭ ‬القادة‭ ‬المجتمعين‭ ‬من‭ ‬40‭ ‬دولة‭ ‬إفريقية‭. ‬ففيها‭ ‬تذكرة‭ ‬بأن‭ ‬أولى‭ ‬واجبات‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬هي‭ ‬حماية‭ ‬المدنيين‭. ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬تذكر‭ ‬بحاجة‭ ‬جيوش‭ ‬العالم‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تحسن‭ ‬أدائها‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭.‬

وقالت‭ ‬ميوانجا‭: “‬وبعد‭ ‬هذه‭ ‬الأضرار،‭ ‬يتطلب‭ ‬اكتساب‭ ‬ثقة‭ ‬الشعب‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬من‭ ‬طرفكم،‭ ‬نعم‭ ‬نحن‭ ‬نسلم‭ ‬بأهمية‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬تؤدونه،‭ ‬وندرك‭ ‬أنكم‭ ‬كنتم‭ ‬تستخدمون‭ ‬أدوات‭ ‬العنف‭ ‬باسم‭ ‬الدولة‭ ‬لحماية‭ ‬المدنيين،‭ ‬وفي‭ ‬رأيي‭ ‬أن‭ ‬مسألة‭ ‬حماية‭ ‬المدنيين‭ ‬هي‭ ‬أصل‭ ‬مهمتكم‭”.‬

لقد‭ ‬شغلت‭ ‬هذه‭ ‬الحوارات‭ ‬الصريحة‭ ‬والواضحة‭ ‬جدول‭ ‬القمة‭ ‬الذي‭ ‬استغرق‭ ‬أربعة‭ ‬أيام،‭ ‬في‭ ‬أكبر‭ ‬تجمع‭ ‬سنوي‭ ‬لكبار‭ ‬القادة‭ ‬العسكريين‭ ‬في‭ ‬القارة‭ ‬الإفريقية،‭ ‬برعاية‭ ‬مشتركة‭ ‬بين‭ ‬الجيش‭ ‬الأميركي‭ ‬بقارة‭ ‬إفريقيا‭ ‬والجيش‭ ‬النيجيري،‭ ‬وكان‭ ‬موضوع‭ ‬القمة‭ “‬الوحدة‭ ‬أساس‭ ‬القوة‭”‬،‭ ‬وقد‭ ‬أتاحت‭ ‬القمة‭ ‬مكانًا‭ ‬نادرًا‭ ‬يستطيع‭ ‬القادة‭ ‬العسكريين‭ ‬التحدث‭ ‬فيه‭ ‬بحرية‭ ‬عن‭ ‬النجاحات‭ ‬والتحديات‭ ‬وأوجه‭ ‬القصور‭. ‬لقد‭ ‬أتاحت‭ ‬القمة‭ ‬مكانًا‭ ‬لعقد‭ ‬تحالفات‭ ‬جديدة‭ ‬ولتعزيز‭ ‬التحالفات‭ ‬القديمة‭. ‬

وصرح‭ ‬الفريق‭ ‬توكور‭ ‬يوسف‭ ‬بوراتاي،‭ ‬رئيس‭ ‬أركان‭ ‬الجيش‭ ‬النيجيري‭ ‬والمشارك‭ ‬في‭ ‬استضافة‭ ‬هذه‭ ‬القمة،‭ ‬لزملائه‭ ‬من‭ ‬الضباط‭ ‬أن‭ ‬التعاون‭ ‬في‭ ‬الغرف‭ ‬المغلقة‭ “‬ستنال‭ ‬آثاره‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭”. ‬وأضاف‭ ‬بوراتاي‭: “‬أريد‭ ‬أن‭ ‬أؤكد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬العمل‭ ‬الجماعي‭ ‬والتقاعس‭ ‬الجماعي‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬سيكون‭ ‬لها‭ ‬تأثير‭ ‬وأي‭ ‬تأثير‭”. ‬وقد‭ ‬أخذ‭ ‬المتحدثون‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬على‭ ‬محمل‭ ‬الجد‭. ‬فلخص‭ ‬الفريق‭ ‬روبرت‭ ‬كيبوتشي،‭ ‬قائد‭ ‬الجيش‭ ‬الكيني،‭ ‬الطرق‭ ‬التي‭ ‬تسلكها‭ ‬بعثة‭ ‬الاتحاد‭ ‬الإفريقي‭ ‬في‭ ‬الصومال‭ ‬للفوز‭ ‬بثقة‭ ‬المدنيين‭ ‬عبر‭ ‬تأمين‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنسانية‭ ‬وتوفير‭ ‬ممرات‭ ‬آمنة‭ ‬للفارين‭ ‬من‭ ‬الصراع،‭ ‬والتواصل‭ ‬مع‭ ‬زعماء‭ ‬العشائر‭ ‬التقليديون‭. ‬كما‭ ‬تعلم‭ ‬بعثة‭ ‬الاتحاد‭ ‬الإفريقي‭ ‬في‭ ‬الصومال‭ ‬الأفراد‭ ‬ممارسات‭ ‬تثقيفية‭ ‬وتدريبية‭ ‬مختصة‭ ‬بأمور‭ ‬مثل‭ ‬مدونة‭ ‬قواعد‭ ‬السلوك‭. ‬وأضاف‭ ‬كيبوتشي‭: “‬إن‭ ‬النجاح‭ ‬الشامل‭ ‬لأي‭ ‬بعثة‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يرتكز‭ ‬على‭ ‬السكان،‭ ‬ولا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬عزل‭ ‬السكان‭ ‬عن‭ ‬المتمردين‭”. ‬

وعرض‭ ‬بوراتاي‭ ‬آخر‭ ‬المستجدات‭ ‬بخصوص‭ ‬جهود‭ ‬نيجيريا‭ ‬في‭ ‬دحر‭ ‬تمرد‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬شرق‭ ‬البلاد‭. ‬واعترف‭ ‬بأن‭ ‬الجيش‭ ‬قد‭ ‬تعرقل‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬مسيرته‭ ‬حين‭ ‬وجهت‭ ‬له‭ ‬اتهامات‭ ‬باستخدام‭ ‬تكتيكات‭ ‬باطشة‭ ‬واستعمال‭ ‬العنف‭ ‬ضد‭ ‬المدنيين‭. ‬وأبرز‭ ‬عمل‭ ‬نيجيريا‭ ‬لتصحيح‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬عبر‭ ‬عمليات‭ ‬مدنية‭ ‬وعسكرية،‭ ‬وإنشاء‭ ‬مكتب‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬وإنشاء‭ ‬خط‭ ‬ساخن‭ ‬برقم‭ ‬193،‭ ‬حتى‭ ‬يستطيع‭ ‬المدنيون‭ ‬الاتصال‭ ‬للإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬الشكاوى‭ ‬أو‭ ‬المخاوف‭. ‬وأضاف‭ ‬أنه‭ ‬يجري‭ ‬التحقيق‭ ‬حاليًا‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬مزاعم‭ ‬انتهاكات‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬وإذا‭ ‬ثبتت‭ ‬صحتها‭ ‬سيقدم‭ ‬الجناة‭ ‬للمحاكمات‭ ‬العسكرية‭. ‬

وقال‭ ‬بوراتاي‭: “‬يعد‭ ‬المدنيون‭ ‬هم‭ ‬الأكثر‭ ‬تقبلًا‭ ‬وتقديرًا‭ ‬لجهود‭ ‬الجيش‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬شرق‭ ‬البلاد،‭ ‬وتتوخى‭ ‬جهودنا‭ ‬التأكد‭ ‬من‭ ‬الامتثال‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬وهذا‭ ‬منصوص‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬قواعد‭ ‬الاشتباك‭ ‬المختلفة‭ ‬التي‭ ‬نتبناها‭”. ‬

وشملت‭ ‬القمة‭ ‬استعراضًا‭ ‬عسكريًا‭ ‬استعرض‭ ‬فيه‭ ‬أفراد‭ ‬القوات‭ ‬الخاصة‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭ ‬مهاراتهم‭ ‬في‭ ‬معركتهم‭ ‬ضد‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭. ‬وفي‭ ‬محاكاة‭ ‬لإحدى‭ ‬الهجمات،‭ ‬تمكن‭ ‬فريق‭ ‬التدخل‭ ‬المتنقل‭ ‬الذي‭ ‬يشمل‭ ‬مغاوير‭ ‬ينزلون‭ ‬بحبال‭ ‬من‭ ‬طائرات‭ ‬عمودية‭ ‬ويقودون‭ ‬دراجات‭ ‬نارية،‭ ‬من‭ ‬إنقاذ‭ ‬رهائن‭ ‬محتجزين‭ ‬داخل‭ ‬أحد‭ ‬المجمعات‭.‬

العميد مامات او تشام، قائد الجيش الوطني الغامبي

وقال‭ ‬باراتاي‭ ‬أن‭ ‬الجيش‭ ‬النيجيري‭ ‬قد‭ ‬وضع‭ ‬تكتيكات‭ ‬جديدة‭ ‬لمواجهة‭ ‬الأساليب‭ ‬غير‭ ‬النظامية‭ ‬التي‭ ‬تسلكها‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭. ‬استحدث‭ ‬فريق‭ ‬التدخل‭ ‬المتنقل‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬بحيث‭ ‬يمكن‭ ‬نشره‭ ‬بسرعة‭ ‬لتقديم‭ ‬الدعم‭ ‬لأحد‭ ‬المواقع‭ ‬أو‭ ‬لتعقب‭ ‬إرهابيين‭ ‬فارين‭. ‬واستطرد‭ ‬قائلًا‭: “‬خلاصة‭ ‬الأمر‭ ‬أن‭ ‬مفهوم‭ ‬الفرقة‭ ‬المتنقلة،‭ ‬التي‭ ‬استخدمت‭ ‬جنبًا‭ ‬إلى‭ ‬جنب‭ ‬مع‭ ‬عقائد‭ ‬الجيش‭ ‬النيجيري‭ ‬وتكتيكاته‭ ‬وتقنياته‭ ‬وإجراءاته،‭ ‬قد‭ ‬أسهم‭ ‬إسهامًا‭ ‬كبيرًا‭ ‬في‭ ‬النجاح‭ ‬الذي‭ ‬تحقق‭ ‬في‭ ‬عملياتنا‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تستهدف‭ ‬مكافحة‭ ‬التمرد‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬شرق‭ ‬البلاد‭”.  ‬

وقبل‭ ‬كل‭ ‬شيء،‭ ‬كان‭ ‬الغرض‭ ‬من‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية‭ ‬هو‭ ‬تبادل‭ ‬الأفكار‭. ‬وقد‭ ‬عقدت‭ ‬القمة‭ ‬جلسات‭ ‬جانبية‭ ‬تناول‭ ‬فيها‭ ‬القادة‭ ‬القضايا‭ ‬ذات‭ ‬الاهتمام‭ ‬المشترك،‭ ‬وتبادلوا‭ ‬أفضل‭ ‬الممارسات،‭ ‬وصرح‭ ‬العميد‭ ‬يوجين‭ ‬جي‭. ‬لوبوف،‭ ‬قائد‭ ‬الجيش‭ ‬الأميركي‭ ‬بقارة‭ ‬إفريقيا،‭ ‬أثناء‭ ‬حديثه‭ ‬عن‭ ‬قوة‭ ‬المناقشات،‭ ‬فقال‭: “‬لقد‭ ‬بدأت‭ ‬النقاشات‭ ‬سريعاً‭ ‬ويبدو‭ ‬أنها‭ ‬اكتسبت‭ ‬زخمًا‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬الأسبوع‭”.‬

وفي‭ ‬الختام،‭ ‬أعرب‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المشاركين‭ ‬عن‭ ‬شعورهم‭ ‬بالوحدة‭ ‬والتفاؤل‭. ‬وقال‭ ‬اللواء‭ ‬الأوغندي‭ ‬سام‭ ‬كافوما‭: “‬إن‭ ‬قارة‭ ‬إفريقيا‭ ‬ليست‭ ‬فقيرة،‭ ‬لكنها‭ ‬قارة‭ ‬تواجه‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬التحديات،‭ ‬فنحن‭ ‬نمتلك‭ ‬الموارد‭ ‬اللازمة‭ ‬لمواجهة‭ ‬هذه‭ ‬التحديات،‭ ‬ولا‭ ‬ينقصنا‭ ‬إلا‭ ‬توحيد‭ ‬جهد‭ ‬إيجاد‭ ‬الحلول‭”.‬

غامبيا‭:‬‭ ‬عهد‭ ‬جديد

كانت‭ ‬تلك‭ ‬أول‭ ‬فرصة‭ ‬للعميد‭ ‬مامات‭ ‬او‭ ‬تشام،‭ ‬قائد‭ ‬الجيش‭ ‬الوطني‭ ‬الغامبي،‭ ‬لحضور‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية‭ ‬منذ‭ ‬اختياره‭ ‬لشغل‭ ‬هذا‭ ‬المنصب‭ ‬في‭ ‬كانون‭ ‬الثاني‭/‬يناير‭ ‬2017‭. ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬بعد‭ ‬انتخابات‭ ‬مثيرة‭ ‬للجدل،‭ ‬شهدت‭ ‬البلاد‭ ‬أول‭ ‬انتقال‭ ‬ديمقراطي‭ ‬للسلطة‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬22‭ ‬عامًا‭. ‬

وأثناء‭ ‬الأزمة‭ ‬التي‭ ‬أعقبت‭ ‬الانتخابات،‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬قدر‭ ‬من‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬الجيش‭ ‬للتدخل،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الجيش،‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬تعبير‭ ‬تشام،‭ ‬ظل‭ ‬بعيدًا‭ ‬عن‭ ‬العملية‭ ‬السياسية‭. ‬وباءت‭ ‬وسوسات‭ ‬الانقلاب‭ ‬بالفشل،‭ ‬وحدث‭ ‬انتقال‭ ‬السلطة‭ ‬بلا‭ ‬دماء‭. ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬يقول‭ ‬تشان‭: “‬لقد‭ ‬اجتمع‭ ‬كبار‭ ‬القادة‭ ‬سويًا‭ ‬وأدركوا‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬سبب‭ ‬للقتال‭ ‬لإدامة‭ ‬نظام‭ ‬ديكتاتوري‭”.‬

أفراد من القوات الخاصة النيجيرية يهبطون من طائرة هليكوبتر من طراز أجستاوستلاند 109 خلال استعراض في ثكنة اللواء أوي أندرو عزازي خارج أبوجا.

أما‭ ‬الآن،‭ ‬فسيعمل‭ ‬الجيش‭ ‬الوطني‭ ‬الغامبي‭ ‬على‭ ‬إصلاح‭ ‬قطاع‭ ‬الأمن،‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لخفض‭ ‬عدد‭ ‬أفراده‭ ‬وغرس‭ ‬الاحترافية‭ ‬في‭ ‬التدريب‭. ‬واستغل‭ ‬تشام‭ ‬فرصة‭ ‬وجوده‭ ‬في‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية‭ ‬ليتحدث‭ ‬مع‭ ‬زملائه‭ ‬من‭ ‬البلدان‭ ‬التي‭ ‬مرت‭ ‬بفترات‭ ‬إعادة‭ ‬بناء‭ ‬مماثلة‭ ‬مثل‭ ‬ليبريا‭ ‬وسيراليون‭. ‬وقال‭: “‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نتعلم‭ ‬من‭ ‬تجربتهم‭ ‬كيفية‭ ‬الانتقال‭ ‬من‭ ‬أزمة‭ ‬إلى‭ ‬بيئة‭ ‬ديمقراطية‭ ‬مع‭ ‬إجراء‭ ‬الإصلاحات‭ ‬المناسبة‭ ‬ووضع‭ ‬الهياكل‭ ‬القائمة‭ ‬لإيجاد‭ ‬قوة‭ ‬عسكرية‭ ‬احترافية‭”. ‬

كما‭ ‬فرح‭ ‬تشام‭ ‬في‭ ‬محادثاته‭ ‬مع‭ ‬زملائه‭ ‬من‭ ‬القادة‭ ‬حين‭ ‬علم‭ ‬أن‭ ‬الاحترافية‭ ‬هنا‭ ‬تعني‭ ‬البقاء‭ ‬في‭ ‬القارة‭. ‬وأضاف‭ ‬قائلًا‭: “‬إن‭ ‬عهد‭ ‬الحكم‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬إفريقيا‭ ‬قد‭ ‬ولى،‭ ‬وعلى‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬ينضم‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬أن‭ ‬يأتي‭ ‬بعقلية‭ ‬خدمة‭ ‬الناس‭ ‬لا‭ ‬التسلط‭ ‬عليهم‭”. ‬

والأهم‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬شيء،‭ ‬أنه‭ ‬استلهم‭ ‬دروسًا‭ ‬من‭ ‬أمثلة‭ ‬من‭ ‬أفضل‭ ‬الجيوش‭ ‬التي‭ ‬تدرب‭ ‬أفرادها‭ ‬ابتداء‭ ‬من‭ ‬مرحلة‭ ‬الدراسة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬يحصلوا‭ ‬على‭ ‬رتبة‭ ‬لواء‭ ‬على‭ ‬عقيدة‭ ‬أن‭ ‬الانتماء‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬أفضل‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬الانتماء‭ ‬للنفس‭. ‬ويسعى‭ ‬تشام‭ ‬لغرس‭ ‬تلك‭ ‬الروح‭ ‬في‭ ‬غامبيا‭. ‬فيقول‭: “‬لقد‭ ‬ظللنا‭ ‬في‭ ‬الساحة‭ ‬

على‭ ‬مدى‭ ‬عام‭ ‬أو‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬ذلك،‭ ‬وحاولنا‭ ‬أن‭ ‬نوصل‭ ‬رسالة‭ ‬للوطن،‭ ‬مفادها‭ ‬أن‭ ‬الحكم‭ ‬مهم‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة،‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬للخدمة‭ ‬لا‭ ‬لاغتصاب‭ ‬السلطة‭”.‬

ليبريا‭:‬‭ ‬من‭ ‬فصائل‭ ‬متحاربة‭ ‬إلى‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬سلام

يرى‭ ‬اللواء‭ ‬الأمير‭ ‬جونسون‭ ‬الثالث‭ ‬من‭ ‬ليبيريا،‭ ‬أن‭ ‬مجرد‭ ‬وجود‭ ‬بلاده‭ ‬في‭ ‬القمة‭ ‬يعد‭ ‬حدثًا‭ ‬جدير‭ ‬بالاحتفاء‭. ‬فبعد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عقد‭ ‬من‭ ‬الحرب‭ ‬الأهلية،‭ ‬أعيد‭ ‬بناء‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الليبيرية‭ ‬والتي‭ ‬تعمل‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬على‭ ‬تغيير‭ ‬صورتها‭ ‬في‭ ‬أعين‭ ‬الشعب‭. ‬

العميد مامات او تشام، قائد الجيش الوطني الغامبي

وأضاف‭ ‬جونسون‭: “‬إذا‭ ‬نظرتم‭ ‬إلى‭ ‬ليبيريا‭ ‬التي‭ ‬جئناكم‭ ‬منها،‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬15‭ ‬سنة‭ ‬على‭ ‬الحرب‭ ‬الأهلية،‭ ‬فقد‭ ‬تم‭ ‬حل‭ ‬الجيش‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يعد‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬الفصائل‭ ‬المتحاربة،‭ ‬بسبب‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬اضطلع‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬الأهلية،‭ ‬ثم‭ ‬أنشأنا‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬جيشًا‭ ‬جديدًا‭ ‬يشرفني‭ ‬أن‭ ‬ينتمي‭ ‬محدثكم‭ ‬إليه،‭ … ‬فتواصلنا‭ ‬مع‭ ‬الناس‭ ‬حتى‭ ‬نبعد‭ ‬التصور‭ ‬القديم‭”.‬

ومؤخرًا‭ ‬صار‭ ‬ينظر‭ ‬للجيش‭ ‬بمنظور‭ ‬جديد،‭ ‬بعد‭ ‬تولي‭ ‬مسؤوليات‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬من‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬وقيام‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الليبيرية‭ ‬بتوفير‭ ‬الأمن‭ ‬خلال‭ ‬إجراء‭ ‬انتخابات‭ ‬حرة‭ ‬ونزيهة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017‭. ‬كما‭ ‬أرسلت‭ ‬البلاد‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬سلام‭ ‬إلى‭ ‬مالي،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬متصورًا‭ ‬أثناء‭ ‬الحرب‭ ‬الأهلية‭ ‬في‭ ‬ليبيريا‭.‬

وقال‭ ‬جونسون‭: “‬فبعد‭ ‬أن‭ ‬كان‭ ‬الجيش‭ ‬من‭ ‬فصائل‭ ‬المتحاربة،‭ ‬صار‭ ‬الآن‭ ‬يمثل‭ ‬قوة‭ ‬حفظ‭ ‬سلام،‭ ‬وهذا‭ ‬يدعو‭ ‬للشعور‭ ‬بالفخر‭”. ‬

وقال‭ ‬جونسون‭ ‬في‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية،‭ ‬أن‭ ‬أكثر‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬يشغله‭ ‬هو‭ ‬التحدث‭ ‬مع‭ ‬قادة‭ ‬آخرين‭ ‬حول‭ ‬مفهوم‭ ‬أمن‭ ‬الإنسان،‭ ‬ودراسة‭ ‬ماهية‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬يؤديه‭ ‬الجيش‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬الضروريات‭ ‬الأساسية‭ ‬مثل‭ ‬المياه‭ ‬والرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬للسكان،‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬للذين‭ ‬يعيشون‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬الريفية‭. ‬وأثناء‭ ‬تفشي‭ ‬فيروس‭ ‬إيبولا‭ ‬في‭ ‬البلاد،‭ ‬عملت‭ ‬كتيبة‭ ‬المهندسين‭ ‬التابعة‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الليبيرية‭ ‬مع‭ ‬شركاء‭ ‬أجانب‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬17‭ ‬مركزًا‭ ‬للعلاج‭ ‬الطبي‭. ‬

وقال‭ ‬جونسون‭: “‬إن‭ ‬أبناء‭ ‬شعبنا‭ ‬ينظرون‭ ‬إلينا‭ ‬حاليًا‭ ‬باعتبارنا‭ ‬قوة‭ ‬خير،‭ ‬قوة‭ ‬تعمل‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬هذه‭ ‬الضروريات‭ ‬الأساسية‭”.‬

بوركينا‭ ‬فاسو‭:‬‭ ‬تعزيز‭ ‬إقامة‭ ‬تحالف‭ ‬واعد

يحظى‭ ‬أمر‭ ‬إقامة‭ ‬التحالفات‭ ‬في‭ ‬الساحل‭ ‬بأولوية‭ ‬ملحة،‭ ‬إذ‭ ‬تواجه‭ ‬المنطقة‭ ‬تهديدًا‭ ‬من‭ ‬جماعات‭ ‬متطرفة‭ ‬متعددة،‭ ‬منها‭ ‬أنصار‭ ‬الإسلام‭ ‬ومقاتلي‭ ‬داعش‭ ‬المتطرفين‭ ‬العائدين‭ ‬من‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭. ‬

العقيد ليون تراوري، رئيس أركان الجيش، بوركينا فاسو

وقد‭ ‬أدى‭ ‬العقيد‭ ‬ليون‭ ‬تراوري،‭ ‬رئيس‭ ‬أركان‭ ‬الجيش‭ ‬في‭ ‬بوركينا‭ ‬فاسو،‭ ‬دورًا‭ ‬كبيرًا‭ ‬في‭ ‬التخطيط‭ ‬لتحالف‭ ‬القوات‭ ‬المشتركة‭ ‬لبلدان‭ ‬المجموعة‭ ‬الخماسية‭ ‬لمنطقتي‭ ‬الساحل‭ ‬التي‭ ‬تضم‭ ‬خمسة‭ ‬بلدان‭ ‬ساحلية‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬قوة‭ ‬هذا‭ ‬التحالف‭ ‬لا‭ ‬تعمل‭ ‬بكامل‭ ‬طاقتها،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬قوات‭ ‬بوركينا‭ ‬فاسو‭ ‬تنتشر‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬على‭ ‬طول‭ ‬الحدود‭ ‬مع‭ ‬مالي‭ ‬والنيجر‭ ‬وتعمل‭ ‬عن‭ ‬كثب‭ ‬مع‭ ‬هذين‭ ‬البلدين‭. ‬

وصرح‭ ‬تراوري‭ ‬بخصوص‭ ‬هذا‭ ‬التحالف‭ ‬قائلًا‭: “‬يجب‭ ‬أن‭ ‬لا‭ ‬يحل‭ ‬هذا‭ ‬التحالف‭ ‬محل‭ ‬جهودنا‭ ‬الوطنية‭ – ‬لكن‭ ‬يكون‭ ‬مكملًا‭ ‬لجهودنا‭ ‬الوطنية،‭ ‬ومن‭ ‬هذا‭ ‬المنطلق،‭ ‬أظن‭ ‬أنه‭ ‬سيتيح‭ ‬لجميع‭ ‬بلدان‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل‭ ‬الخمسة‭ ‬أن‭ ‬تعزز‭ ‬التعاون‭ ‬فيما‭ ‬بينها‭ – ‬لنرى‭ ‬ما‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تحسنه‭ ‬كل‭ ‬دولة‭ ‬وحدها،‭ ‬وما‭ ‬يمكننا‭ ‬أن‭ ‬نحسنه‭ ‬مجتمعين‭ ‬في‭ ‬تحسين‭ ‬قدرتنا‭ ‬على‭ ‬الاستجابة‭”.‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬حضوره‭ ‬للاجتماعات‭ ‬الرسمية‭ ‬لرؤساء‭ ‬هيئات‭ ‬الدفاع‭ ‬الإقليمية،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬قمة‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬الإفريقية‭ ‬أتاحت‭ ‬لتراوري‭ ‬أجواء‭ ‬أفضل‭ ‬لإقامة‭ ‬علاقات‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬المجاورة‭ ‬لدولته‭. ‬وقال‭ ‬تراوري‭: “‬لقد‭ ‬التقيت‭ ‬برؤساء‭ ‬أركان‭ ‬جيوش‭ ‬بنين‭ ‬ومالي‭ ‬والنيجر،‭ ‬ورغم‭ ‬أننا‭ ‬دول‭ ‬متجاورة،‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬تتاح‭ ‬لنا‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬فرصة‭ ‬الالتقاء‭”. “‬وهذا‭ ‬الملتقى‭ ‬يعد‭ ‬فرصة‭ ‬ليرى‭ ‬بعضنا‭ ‬بعضًا،‭ ‬ولنتحدث‭ ‬حديثًا‭ ‬مباشرًا‭ ‬حول‭ ‬الأمور‭ ‬التي‭ ‬تشغلنا‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬أوسع،‭ ‬ولننصت‭ ‬ونستخلص‭ ‬الدروس‭ ‬من‭ ‬تجارب‭ ‬الدول‭ ‬الأخرى‭”.‬

وقال‭ ‬تراوري‭ ‬أنه‭ ‬يقدر‭ ‬إتاحة‭ ‬الفرصة‭ ‬له‭ ‬لاستماع‭ ‬ضباط‭ ‬عسكريين‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى،‭ ‬والاستفادة‭ ‬من‭ ‬كيفية‭ ‬مكافحتهم‭ ‬للتطرف‭. ‬وأضاف‭: “‬إننا‭ ‬نقدر‭ ‬الاستماع‭ ‬إلى‭ ‬تجربة‭ ‬نيجيريا‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬ضد‭ ‬بوكو‭ ‬حرام،‭ ‬لأن‭ ‬لدينا‭ ‬مجموعة‭ ‬في‭ ‬بلادنا‭ ‬ترتبط‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬ما‭ ‬ببوكو‭ ‬حرام‭”. “‬كما‭ ‬شاهدنا‭ ‬تجربة‭ ‬القرن‭ ‬الإفريقي‭ ‬في‭ ‬قتال‭ ‬حركة‭ ‬الشباب،‭ ‬وأنا‭ ‬على‭ ‬يقين‭ ‬أننا‭ ‬سوف‭ ‬سنستفيد‭ ‬شيئًا‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الاجتماع‭”.  ‬

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.