تعرية غابات أفريقيا

تعرية غابات أفريقيا

Reading Time: 7 minutes

من‭ ‬خلال‭ ‬الرشوة‭ ‬والتساهل‭ ‬في‭ ‬التنفيذ،‭ ‬تأخذ‭ ‬الشركات‭ ‬ الصينية‭ ‬ما‭ ‬قيمته‭ ‬مليارات‭ ‬الدولارات‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد

أسرة‭ ‬ايه‭ ‬دي‭ ‬اف

أصبح للطبقات‭ ‬المتوسطة‭ ‬والعليا‭ ‬الأخذة‭ ‬في‭ ‬التزايد‭ ‬في‭ ‬الصين‭ ‬طلبًا‭ ‬لا‭ ‬ينضب‭ ‬على‭ ‬الأثاث‭ ‬المصنوع‭ ‬يدويًا‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ – ‬ولكن‭ ‬افريقيا‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬يدفع‭ ‬الثمن‭. ‬

إن‭ ‬ولع‭ ‬الصين‭ ‬بأثاث‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬ليس‭ ‬بالأمر‭ ‬الجديد‭. ‬لقد‭ ‬حظرت‭ ‬الصين‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬غاباتها‭ ‬الطبيعية،‭ ‬وهي‭ ‬تحصل‭ ‬على‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬من‭ ‬ماليزيا‭ ‬وبلدان‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬شرق‭ ‬آسيا‭. ‬ولكن‭ ‬الصين‭ ‬استنفدت‭ ‬الموارد‭ ‬المتاحة‭ ‬في‭ ‬آسيا،‭ ‬وبدأت‭ ‬بقطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬في‭ ‬حوالي‭ ‬عام‭ ‬2010،‭ ‬وذلك‭ ‬وفقا‭ ‬للجمعية‭ ‬الخيرية‭ ‬الامريكية‭ ‬“فورست‭ ‬تريندز”‭. ‬الآن،‭ ‬هناك‭ ‬صنف‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬ينمو‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬أفريقيا‭ ‬مهدد‭ ‬بالانقراض‭ ‬بسبب‭ ‬زيادة‭ ‬التجارة‭ ‬بمقدار‭ ‬خمسة‭ ‬عشر‭ ‬ضعفًا‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2009‭ ‬و‭ ‬2014،‭ ‬وفقًا‭ ‬لما‭ ‬ذكره‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ ‬لحفظ‭ ‬الطبيعة‭.‬

إن‭ ‬حجم‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬الصين‭ ‬ـ‭ ‬الذي‭ ‬أغلبه‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬ـ‭ ‬مذهل‭. ‬من‭ ‬جزيرة‭ ‬مدغشقر‭ ‬في‭ ‬المحيط‭ ‬الهندي‭ ‬إلى‭ ‬غينيا‭ ‬بيساو‭ ‬وغامبيا‭ ‬على‭ ‬الحافة‭ ‬الغربية‭ ‬للقارة،‭ ‬يقوم‭ ‬التجار‭ ‬الصينيون‭ ‬برشوة‭ ‬المسؤولين‭ ‬لغض‭ ‬الطرف‭ ‬عن‭ ‬قيام‭ ‬الحطابين‭ ‬بإزالة‭ ‬الأشجار‭ ‬من‭ ‬الغابات‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬يلمسها‭ ‬الإنسان‭ ‬قط‭.‬

وأفاد‭ ‬المركز‭ ‬الدولي‭ ‬للتحقيقات‭ ‬الإستقصائية‭ ‬بعد‭ ‬إجراءه‭ ‬بحوثاً‭ ‬حول‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬غير‭ ‬القانوني‭ ‬في‭ ‬نيجيريا،‭ ‬بأن‭ ‬“رجال‭ ‬الأعمال‭ ‬الصينيين‭ ‬الأذكياء‭ ‬يستغلون‭ ‬بيئة‭ ‬تنظيمية‭ ‬وإنفاذية‭ ‬متساهلة،‭ ‬وثغرات‭ ‬في‭ ‬القوانين‭ ‬القائمة،‭ ‬وانعدام‭ ‬السياسات‭ ‬والتوجيهات‭ ‬الحكومية،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬الفساد‭ ‬الرسمي‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬المسؤولين‭ ‬الحكوميين‭ ‬لدفع‭ ‬التجارة‭ ‬غير‭ ‬المشروعة‭ ‬في‭ ‬الموارد‭ ‬الحرجية‭ ‬للبلد‭ ‬وتصديرها”‭.‬

عامل يسير عبر منطقة تخزين في موقع لقطع الأشجار في موزمبيق. وكالة فرانس برس/جيتي إيميجز

ويقول‭ ‬حماة‭ ‬البيئة‭ ‬إن‭ ‬استبدال‭ ‬شطر‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬أمر‭ ‬صعب،‭ ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬مستحيلاً،‭ ‬لأن‭ ‬أشجار‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬تستغرق‭ ‬عقوداً‭ ‬من‭ ‬الزمان‭ ‬لكي‭ ‬تنمو‭ ‬إلى‭ ‬حجم‭ ‬مفيد‭ ‬تجاريا،‭ ‬وقروناً‭ ‬لكي‭ ‬تنضج‭ ‬بشكل‭ ‬كامل‭.‬

وقد‭ ‬قامت‭ ‬وكالة‭ ‬التحقيقات‭ ‬البيئية،‭ ‬وهي‭ ‬منظمة‭ ‬غير‭ ‬حكومية،‭ ‬بفحص‭ ‬مبيعات‭ ‬عمليات‭ ‬قطع‭ ‬الاشجار‭ ‬السرية‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭ ‬وأفادت‭ ‬في‭ ‬أواخر‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬شحن‭ ‬جذوع‭ ‬الأشجار‭ ‬النيجيرية‭ ‬المقطوعة‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬والتي‭ ‬بلغت‭ ‬قيمتها‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬بشكل‭ ‬سري‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭. ‬وأفادت‭ ‬الوكالة‭ ‬أن‭ ‬الحطابين‭ ‬دفعوا‭ ‬للمسؤولين‭ ‬النيجيريين‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬في‭ ‬شكل‭ ‬رشاوى،‭ ‬وخلصت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تجارة‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬ربما‭ ‬تكون‭ ‬قد‭ ‬أفادت‭ ‬جماعة‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬الإرهابية‭. ‬وذكر‭ ‬التقرير‭ ‬أيضا‭ ‬أن‭ ‬القنصلية‭ ‬الصينية‭ ‬ربما‭ ‬تكون‭ ‬متورطة‭ ‬فما‭ ‬يتعلق‭ ‬بشحنات‭ ‬الأخشاب‭ ‬غير‭ ‬قانونية‭.‬

وقد‭ ‬وُصفت‭ ‬نيجيريا‭ ‬بأنها‭ ‬أكثر‭ ‬البلدان‭ ‬إفراطا‭ ‬في‭ ‬إزالة‭ ‬الغابات‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭. ‬أقل‭ ‬من‭ ‬10‭ % ‬من‭ ‬البلد‭ ‬مشجر،‭ ‬ويتكون‭ ‬20‭ ‬ألف‭ ‬هكتار‭ ‬فقط‭ ‬منه‭ ‬من‭ ‬الغابات‭ ‬الأولية،‭ ‬أي‭ ‬الغابات‭ ‬البكر‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تمس‭. ‬

في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬القارة،‭ ‬تخسر‭ ‬الدول‭ ‬الأفريقية‭ ‬17‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬سنويًا‭ ‬بسبب‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬غير‭ ‬القانوني،‭ ‬حيث‭ ‬ترسل‭ ‬معظم‭ ‬الأخشاب‭ ‬المهربة‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭. ‬يقول‭ ‬المعهد‭ ‬الدولي‭ ‬للبيئة‭ ‬والتنمية‭ ‬إن‭ ‬أفريقيا‭ ‬تصّدر‭ ‬ما‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬75‭ % ‬من‭ ‬خشبها‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬تصنيع‭ ‬40‭ % ‬من‭ ‬أثاث‭ ‬العالم‭.‬

مهندسون تابعون لوزارة الأحراج والأحياء البرية الكاميرونية يقومون بالتفتيش على عملية قطع الأشجار بالقرب من الحدود مع غابون.
وكالة فرانس برس/جيتي إيميجز

وبينما‭ ‬تقوم‭ ‬الصين‭ ‬بتجريد‭ ‬أفريقيا‭ ‬من‭ ‬أخشابها‭ ‬الصلبة‭ ‬فهي‭ ‬تقوم‭ ‬بحماية‭ ‬غاباتها‭. ‬في‭ ‬عام‭ ‬1998،‭ ‬بدأت‭ ‬الحكومة‭ ‬الشيوعية‭ ‬الصينية‭ ‬في‭ ‬تقييد‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬غابات‭ ‬البلاد‭. ‬فقد‭ ‬أدى‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬إلى‭ ‬تعرية‭ ‬الجبال‭ ‬وتلويث‭ ‬الأنهار‭ ‬والتسبب‭ ‬في‭ ‬الفيضانات‭. ‬وقد‭ ‬زادت‭ ‬القيمة‭ ‬الإجمالية‭ ‬لواردات‭ ‬الصين‭ ‬من‭ ‬الأخشاب‭ ‬—‭ ‬الجذوع‭ ‬الخام‭ ‬أو‭ ‬الأخشاب‭ ‬أو‭ ‬لب‭ ‬الخشب‭ ‬—‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭ ‬10‭ ‬مرات‭ ‬منذ‭ ‬أن‭ ‬بدأت‭ ‬الصين‭ ‬في‭ ‬تقييد‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬الداخل،‭ ‬لتصل‭ ‬إلى‭ ‬23‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬وهي‭ ‬أعلى‭ ‬قيمة‭ ‬على‭ ‬الإطلاق،‭ ‬وفقًا‭ ‬لأطلس‭ ‬التجارة‭ ‬العالمية‭ ‬الصادر‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬أتش‭ ‬اس‭ ‬ميركيت‭.‬

وقال‭ ‬الدكتور‭ ‬محمد‭ ‬فايزان،‭ ‬محامي‭ ‬البيئة‭ ‬المقيم‭ ‬في‭ ‬كينيا،‭ ‬“إن‭ ‬أحد‭ ‬أسباب‭ ‬ازدهار‭ ‬هذه‭ ‬التجارة‭ ‬لفترة‭ ‬طويلة‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬رجال‭ ‬الأعمال‭ ‬الصينيين‭ ‬قد‭ ‬حددوا‭ ‬الثغرات‭ ‬القانونية‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بحماية‭ ‬الغابات‭ ‬وتجارة‭ ‬الأخشاب‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬البلدان‭ ‬الأفريقية‭ ‬واستفادوا‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬الثغرات”‭. ‬وتقول‭ ‬منصة‭ ‬الصحافة‭ ‬فير‭ ‬بلانيت،‭ ‬“لقد‭ ‬ساعد‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬أيضًا‭ ‬المسؤولون‭ ‬الحكوميون‭ ‬الفاسدون،‭ ‬وبعضهم‭ ‬يتولى‭ ‬مناصب‭ ‬رفيعة‭ ‬جدًا‭ ‬تسمح‭ ‬بالتدمير‭ ‬العشوائي‭ ‬للغابات‭ ‬الأفريقية”‭.‬

نهب‭ ‬مدغشقر

في‭ ‬مدغشقر،‭ ‬رابع‭ ‬أكبر‭ ‬جزيرة‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬يخفي‭ ‬قاطعو‭ ‬الأشجار‭ ‬غير‭ ‬الشرعيين‭ ‬ما‭ ‬حصدوه‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬في‭ ‬الرمال‭ ‬بينما‭ ‬ينتظرون‭ ‬قدوم‭ ‬السفن‭ ‬لاستلامه‭. ‬وقد‭ ‬قال‭ ‬المراسلان‭ ‬ساندي‭ ‬أونغ‭ ‬وإدوارد‭ ‬كارفر،‭ ‬اللذان‭ ‬يكتبان‭ ‬لمجلة‭ ‬ييل‭ ‬البيئية‭ ‬360‭ ‬على‭ ‬الإنترنت،‭ ‬أن‭ ‬قاطعي‭ ‬الأخشاب‭ ‬يخزنون‭ ‬أيضًا‭ ‬الأخشاب‭ ‬تحت‭ ‬الماء،‭ ‬مما‭ ‬يمنع‭ ‬التعفن‭. ‬ويتحول‭ ‬لون‭ ‬المياه‭ ‬حول‭ ‬جذوع‭ ‬الأشجار‭ ‬المغمورة‭ ‬للون‭ ‬الدم‭ ‬الاحمر‭.‬

بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬حماية‭ ‬التربة‭ ‬والنباتات‭ ‬الأخرى،‭ ‬تعمل‭ ‬أشجار‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬كمناطق‭ ‬تعشيش‭ ‬للعديد‭ ‬من‭ ‬حيوانات‭ ‬مدغشقر،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬حيوانات‭ ‬الليمور‭ ‬المتوجة‭. ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬القضاء‭ ‬على‭ ‬الأشجار،‭ ‬يتم‭ ‬ايضا‭ ‬القضاء‭ ‬على‭ ‬حيوانات‭ ‬الليمور‭ – ‬حيث‭ ‬يقتلها‭ ‬الحطابون‭ ‬ويأكلونها‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأحيان‭.‬

وقد‭ ‬حظرت‭ ‬مدغشقر‭ ‬قطع‭ ‬أشجار‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬منذ‭ ‬عقود،‭ ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬فإن‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬مستمراً‭. ‬وكما‭ ‬هو‭ ‬الحال‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬البلدان،‭ ‬اختفت‭ ‬أفضل‭ ‬الجذوع‭ ‬وأكثرها‭ ‬قيمة‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭. ‬قام‭ ‬تاجر‭ ‬أخشاب‭ ‬أمريكي‭ ‬بفحص‭ ‬بعض‭ ‬الأخشاب‭ ‬المخزنة‭ ‬في‭ ‬مدغشقر‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬وأخبر‭ ‬أونغ‭ ‬وكارفر‭ ‬أن‭ ‬قطر‭ ‬بعض‭ ‬الجذوع‭ ‬كان‭ ‬“من‭ ‬أربع‭ ‬إلى‭ ‬خمس‭ ‬بوصات‭ ‬فقط‭.‬”

يضع‭ ‬الحطابون‭ ‬جذوع‭ ‬الأشجار‭ ‬على‭ ‬القوارب‭ ‬التي‭ ‬بدورها‭ ‬تنقلها‭ ‬إلى‭ ‬سفينة‭ ‬حاويات‭ ‬راسية‭ ‬في‭ ‬البحر‭. ‬ومن‭ ‬هناك،‭ ‬كثيرا‭ ‬ما‭ ‬تستخدم‭ ‬السفن‭ ‬طرقا‭ ‬معقدة‭ ‬لإخفاء‭ ‬نقطة‭ ‬منشأ‭ ‬حمولتها‭. ‬وتشمل‭ ‬أساليبهم‭ ‬تزوير‭ ‬تصاريح‭ ‬بلد‭ ‬المنشأ،‭ ‬ووضع‭ ‬معلومات‭ ‬على‭ ‬حاويات‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬تفيد‭ ‬بأنها‭ ‬بعض‭ ‬المنتجات‭ ‬الأخرى،‭ ‬ورشوة‭ ‬المفتشين‭.‬

وقال‭ ‬باحث‭ ‬الأخشاب‭ ‬شياو‭ ‬دي‭ ‬للصحفيين،‭ ‬“نحن‭ ‬نعلم‭ ‬أن‭ ‬معظم‭ ‬الجذوع‭ ‬مقطوعة‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني،‭ ‬ولكن‭ ‬عندما‭ ‬تأتي‭ ‬الصين‭ ‬حاملة‭ ‬الوثائق‭ ‬“الصحيحة‭”‬،‭ ‬فإنها‭ ‬تصبح‭ ‬قانونية”‭.‬

العمال يحملون الأثاث المصنوع من خشب الورد الأفريقي خارج متجر في بكين، الصين. أسوشييتد برس

فقدان‭ ‬الغابات

ولا‭ ‬تعاني‭ ‬نيجيريا‭ ‬ومدغشقر‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬أيدي‭ ‬قاطعي‭ ‬الأخشاب‭ ‬الفاسدين؛‭ ‬بل‭ ‬تتأثر‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى‭ ‬أيضا‭ ‬بذلك‭:‬

الكاميرون‭:‬‭ ‬وفقًا‭ ‬لمرصد‭ ‬الغابات‭ ‬العالمي،‭ ‬خسرت‭ ‬الكاميرون‭ ‬657‭,‬000‭ ‬هكتار‭ ‬من‭ ‬الغابات‭ ‬بسبب‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬غير‭ ‬القانوني‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2001‭ ‬و‭ ‬2014،‭ ‬مع‭ ‬ارتفاع‭ ‬معدل‭ ‬الخسارة‭ ‬السنوي‭ ‬إلى‭ ‬141‭,‬000‭ ‬هكتار‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2014‭.‬

كوت‭ ‬ديفوار‭:‬‭ ‬خلال‭ ‬الستينات‭ ‬والسبعينات‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬المنصرم،‭ ‬كان‭ ‬قطاع‭ ‬الغابات‭ ‬يشكل‭ ‬أهمية‭ ‬اقتصادية‭ ‬كبرى‭ ‬بالنسبة‭ ‬للبلد‭. ‬مع‭ ‬ذلك،‭ ‬كان‭ ‬لقطع‭ ‬الأشجار‭ ‬الكثيفة‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬الخمسين‭ ‬عامًا‭ ‬الماضية‭ ‬أثره،‭ ‬حيث‭ ‬أصبحت‭ ‬الغابات‭ ‬الأولية‭ ‬تغطي‭ ‬2‭ % ‬فقط‭ ‬من‭ ‬مساحة‭ ‬البلاد‭. ‬

جمهورية‭ ‬الكونغوالديمقراطية‭:‬‭ ‬تُظهر‭ ‬الوثائق‭ ‬التجارية‭ ‬التي‭ ‬حللتها‭ ‬مجموعة‭ ‬الشاهد‭ ‬العالمي‭ ‬أن‭ ‬صادرات‭ ‬الأخشاب‭ ‬من‭ ‬جمهورية‭ ‬الكونغو‭ ‬الديمقراطية‭ ‬إلى‭ ‬فيتنام‭ ‬زادت‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭ ‬الضعف‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬إلى‭ ‬عام‭ ‬2018،‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬90‭,‬000‭ ‬طن‭ ‬متري‭. ‬

الغابون‭:‬‭ ‬في‭ ‬أبريل‭ ‬2019،‭ ‬ذكرت‭ ‬هيئة‭ ‬الإذاعة‭ ‬البريطانية‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬اكتشاف‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬350‭ ‬حاوية‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬كيفازينغو‭ ‬في‭ ‬ميناء‭ ‬أويندو‭ ‬الغابوني‭. ‬وكان‭ ‬الخشب‭ ‬الثمين،‭ ‬الذي‭ ‬يشبه‭ ‬خشب‭ ‬الورد،‭ ‬جاهزا‭ ‬ًللتصدير‭. ‬قال‭ ‬رويترز‭ ‬أن‭ ‬قيمة‭ ‬الخشب‭ ‬تبلغ‭ ‬مئات‭ ‬الملايين‭ ‬من‭ ‬الدولارات‭ ‬وأنه‭ ‬تم‭ ‬العثور‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬مستودعات‭ ‬تملكها‭ ‬شركات‭ ‬صينية‭. ‬وافادت‭ ‬التقارير‭ ‬الإخبارية‭ ‬أن‭ ‬الخشب‭ ‬كان‭ ‬موشحاً‭ ‬بمعلومات‭ ‬مزورة،‭ ‬ويفترض‭ ‬أنه‭ ‬يحمل‭ ‬وثائق‭ ‬غابونية‭ ‬رسمية‭. ‬واختفت‭ ‬الحاويات‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬لاحق،‭ ‬ولكن‭ ‬تم‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‭ ‬تم‭ ‬استعادة‭ ‬حوالي‭ ‬200‭ ‬حاوية‭. ‬

غامبيا‭:‬‭ ‬بعد‭ ‬نيجيريا،‭ ‬تعد‭ ‬غامبيا‭ ‬ثاني‭ ‬أكبر‭ ‬مصدر‭ ‬للأخشاب‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬أفريقيا‭ ‬إلى‭ ‬الصين،‭ ‬وفقًا‭ ‬لما‭ ‬ذكره‭ ‬فريق‭ ‬أبحاث‭ ‬الجريمة‭ ‬إيناكت‭. ‬بلغت‭ ‬قيمة‭ ‬صادرات‭ ‬البلاد‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2010‭ ‬و‭ ‬2015‭ ‬بما‭ ‬يقدر‭ ‬بـ‭ ‬238‭.‬5‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭. ‬وبالنظر‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬غابات‭ ‬غامبيا‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬قليلة،‭ ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬المبلغ‭ ‬ضخم،‭ ‬مما‭ ‬يوحي‭ ‬بأن‭ ‬البلد‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬أيضا‭ ‬نقطة‭ ‬شحن‭ ‬لقطع‭ ‬الأشجار‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬قطعها‭ ‬بصورة‭ ‬غير‭ ‬قانونية‭ ‬من‭ ‬السنغال‭.‬

غينيا‭ ‬بيساو‭:‬‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2012،‭ ‬دفع‭ ‬انقلاب‭ ‬غينيا‭ ‬بيساو‭ ‬إلى‭ ‬الفوضى‭. ‬وبدون‭ ‬حكومة‭ ‬فعّالة‭ ‬هناك،‭ ‬جرد‭ ‬قاطعو‭ ‬الأخشاب‭ ‬الصينيون‭ ‬غابات‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬من‭ ‬الاشجار‭.‬

وقد‭ ‬أفادت‭ ‬وكالة‭ ‬التحقيقات‭ ‬البيئية‭ ‬أن‭ ‬صادرات‭ ‬الأخشاب‭ ‬من‭ ‬غينيا‭ ‬بيساو‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬وصلت‭ ‬الذروة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2014،‭ ‬حيث‭ ‬بلغت‭ ‬98‭,‬000‭ ‬طن‭ ‬متري‭ ‬—‭ ‬حوالي‭ ‬255‭,‬000‭ ‬شجرة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬واحد‭. ‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬الدعوات‭ ‬لوقف‭ ‬الشحنات‭ ‬إلى‭ ‬الصين،‭ ‬أظهرت‭ ‬البيانات‭ ‬الجمركية‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬استيراد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬7‭,‬000‭ ‬طن‭ ‬متري‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬—‭ ‬حوالي‭ ‬300‭ ‬حاوية‭ ‬شحن‭ ‬مليئة‭ ‬بالأخشاب‭- ‬من‭ ‬غينيا‭ ‬بيساو‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬خلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الثلاثة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2019،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬ذكرت‭ ‬وكالة‭ ‬أنباء‭ ‬رويترز‭.‬

موزمبيق‭:‬‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2001‭ ‬و‭ ‬2017،‭ ‬خسرت‭ ‬موزامبيق‭ ‬2‭.‬88‭ ‬مليون‭ ‬هكتار‭ ‬من‭ ‬الغطاء‭ ‬الشجري‭ ‬وسط‭ ‬الطلب‭ ‬المتزايد‭ ‬في‭ ‬الصين‭ ‬على‭ ‬الأخشاب‭ ‬الصلبة‭ ‬القيمة،‭ ‬وذلك‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬أفادت‭ ‬منظمة‭ ‬رصد‭ ‬الغابات‭ ‬العالمية‭. ‬

وقد‭ ‬أقر‭ ‬البرلمان‭ ‬الموزمبيقي‭ ‬قانوناً‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الثاني‭/‬نوفمبر‭ ‬2016‭ ‬يحظر‭ ‬تصدير‭ ‬الأخشاب‭ ‬غير‭ ‬المصنعة‭. ‬دخل‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬حيز‭ ‬النفاذ‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬ولكن‭ ‬أظهر‭ ‬تحقيق‭ ‬أجرته‭ ‬مجموعة‭ ‬أوكسبيكرز‭ ‬البيئية‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬هناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬حالات‭ ‬“نهب‭ ‬الأخشاب”‭ ‬للتصدير‭ ‬من‭ ‬موزمبيق‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬معظمها‭ ‬متجه‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭. ‬

ناميبيا‭:‬‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬جهود‭ ‬الحكومة‭ ‬لحظر‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬ومبيعات‭ ‬الأخشاب‭ ‬إلى‭ ‬الصين،‭ ‬يظهر‭ ‬تقرير‭ ‬صدر‭ ‬في‭ ‬أيار‭/‬مايو‭ ‬2019‭ ‬أن‭ ‬10‭,‬000‭ ‬قطعة‭ ‬من‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬—‭ ‬ما‭ ‬يكفي‭ ‬لملء‭ ‬65‭ ‬شاحنة‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬—‭ ‬من‭ ‬شمال‭ ‬ناميبيا‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬شحنها‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬وفيتنام‭ ‬في‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬سبعة‭ ‬أشهر‭.‬

افادت‭ ‬صحيفة‭ ‬ذا‭ ‬نامبيان‭ ‬أن‭ ‬صادرات‭ ‬الأخشاب‭ ‬الناميبية‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬زادت‭ ‬بما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬عشرة‭ ‬أضعاف‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2015‭ ‬إلى‭ ‬عام‭ ‬2019‭. ‬ويعتقد‭ ‬المسؤولون‭ ‬أن‭ ‬شحنات‭ ‬الأخشاب‭ ‬قد‭ ‬استخدمت‭ ‬أيضا‭ ‬لإخفاء‭ ‬منتجات‭ ‬الحياة‭ ‬البرية‭ ‬غير‭ ‬المشروعة،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬قرون‭ ‬وحيد‭ ‬القرن‭ ‬وأنياب‭ ‬الفيلة‭.‬

السنغال‭:‬‭ ‬أفاد‭ ‬معهد‭ ‬الدراسات‭ ‬الأمنية‭ ‬في‭ ‬أوائل‭ ‬عام‭ ‬2019‭ ‬أن‭ ‬منطقة‭ ‬كازامانس‭ ‬السنغالية‭ ‬فقدت‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬10‭,‬000‭ ‬هكتار‭ ‬من‭ ‬غاباتها‭ ‬بسبب‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬غير‭ ‬القانوني،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يقدر‭ ‬بمليون‭ ‬شجرة‭. ‬وتغطي‭ ‬منطقة‭ ‬غابات‭ ‬كازامانس‭ ‬30‭,‬000‭ ‬هكتار‭ ‬وتشتهر‭ ‬بأنواع‭ ‬الاشجار‭ ‬النادرة‭ ‬فيها،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭.‬

سييراليون‭:‬‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع،‭ ‬بقي‭ ‬5‭ % ‬فقط‭ ‬من‭ ‬الغطاء‭ ‬الحرجي‭ ‬الأصلي‭ ‬للبلاد‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018‭. ‬وعلى‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص،‭ ‬استهدف‭ ‬الحطابون‭ ‬غير‭ ‬الشرعيين‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬الأفريقي‭. ‬وقد‭ ‬أدت‭ ‬حركة‭ ‬شعبية‭ ‬“لإعادة‭ ‬غابات‭ ‬البلاد”‭ ‬إلى‭ ‬قرار‭ ‬من‭ ‬حكومة‭ ‬سيراليون‭ ‬بتعليق‭ ‬امتيازات‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬مؤقتًا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018‭. ‬ولقد‭ ‬تعهد‭ ‬وزير‭ ‬الزراعة‭ ‬والغابات‭ ‬جوزيف‭ ‬ندانيما‭ ‬لهيئة‭ ‬الإذاعة‭ ‬البريطانية‭ ‬بأن‭ ‬يتم‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬“على‭ ‬نحو‭ ‬مسؤول”‭. 


ما‭ ‬هو‭ ‬خشب‭ ‬الورد؟

أسرة‭ ‬ايه‭ ‬دي‭ ‬اف

يأتي‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬من‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأشجار‭ ‬من‭ ‬عائلة‭ ‬دالبرجيا‭. ‬وسميت‭ ‬هذه‭ ‬الأشجار‭ ‬الصغيرة‭ ‬والمتوسطة‭ ‬بخشب‭ ‬الورد‭ ‬بسبب‭ ‬الرائحة‭ ‬الوردية‭ ‬الحلوة‭ ‬التي‭ ‬تطلقها‭ ‬عند‭ ‬قطعها‭ ‬أو‭ ‬صقلها‭ ‬بورق‭ ‬الزجاج‭. ‬

هناك‭ ‬طلب‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬لصناعة‭ ‬الأثاث‭ ‬والآلات‭ ‬الموسيقية‭ ‬بسبب‭ ‬كثافته‭ ‬وألوانه‭ ‬العميقة‭. ‬وقد‭ ‬تسببت‭ ‬زيادة‭ ‬شدة‭ ‬الطلب‭ ‬على‭ ‬بعض‭ ‬أنواع‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬في‭ ‬جعلها‭ ‬على‭ ‬وشك‭ ‬الإنقراض‭.‬

ذكرت‭ ‬مجلة‭ ‬التصميم‭ ‬الصناعي‭ ‬كور77‭ ‬أن‭ ‬اللوائح‭ ‬التجارية‭ ‬تقيد‭ ‬عبور‭ ‬نوعين‭ ‬هما‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬البرازيلي‭ ‬وخشب‭ ‬الورد‭ ‬من‭ ‬مدغشقر‭ ‬للحدود‭ ‬الدولية‭ ‬بأي‭ ‬شكل‭ ‬من‭ ‬الأشكال‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬القيود‭ ‬التجارية،‭ ‬يواصل‭ ‬قاطعو‭ ‬الأخشاب‭ ‬قطع‭ ‬أشجار‭ ‬كلتا‭ ‬الغابتين‭ ‬بصورة‭ ‬غير‭ ‬قانونية‭. ‬

يقاوم‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬بسبب‭ ‬كثافته‭ ‬التعفن‭ ‬والتلف‭ ‬بسبب‭ ‬المياه‭ ‬والحشرات‭. ‬وبما‭ ‬أن‭ ‬الأشجار‭ ‬صغيرة‭ ‬وتنمو‭ ‬ببطء،‭ ‬فإنها‭ ‬تنتج‭ ‬كميات‭ ‬متواضعة‭ ‬نسبياً‭ ‬من‭ ‬الخشب‭. ‬والمنتجات‭ ‬المصنوعة‭ ‬منه‭ ‬غالية‭ ‬الثمن‭. ‬

يسمى‭ ‬أحد‭ ‬انواع‭ ‬عائلة‭ ‬دالبرجيا‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬كوسو‭ ‬أو‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬الأفريقي‭. ‬ووفقًا‭ ‬لما‭ ‬ذكرته‭ ‬الوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للتحقيق‭ ‬البيئي،‭ ‬فإن‭ ‬جذوع‭ ‬كوسو‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬شحنها‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬قد‭ ‬تفوقت‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬أنواع‭ ‬خشب‭ ‬الورد‭ ‬الأخرى‭.‬