المنافسون والرفاق

المنافسون والرفاق

منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬تثبت‭ ‬أن‭ ‬المنافسة‭ ‬الرياضية‭ ‬بين‭ ‬الجنود‭ ‬لها‭ ‬أثر‭ ‬واسع‭.‬

اسرة‭ ‬ايه‭ ‬دي‭ ‬اف‭ ‬•‭ ‬الصور‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا

تم‭ ‬إنشاء‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬بهدف‭ ‬بسيط‭: ‬بناء‭ ‬جسور‭ ‬الصداقة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الرياضة‭. ‬يعتقد‭ ‬المنظمون‭ ‬أنه‭ ‬يمكن‭ ‬للمنافسة‭ ‬الرياضية‭ ‬بين‭ ‬الجنود‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬القارة‭ ‬أن‭ ‬تحقق‭ ‬أشياء‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬لساعات‭ ‬من‭ ‬التدريبات‭ ‬والمؤتمرات‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬التدريب‭ ‬العسكري‭ ‬أن‭ ‬تحققها‭.‬

يقول‭ ‬العقيد‭ ‬ديفيد‭ ‬كادري،‭ ‬رئيس‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬بوركينا‭ ‬فاسو،‭ ‬لصحيفة‭ ‬journaldebrazza.com،‭ “‬إنها‭ ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬الجهد‭ ‬الأوسع‭ ‬للسلام‭ ‬وتطور‭ ‬مُثُل‭ ‬الأخوة‭ ‬والضيافة‭ ‬والتكامل‭ ‬والتفاهم‭ ‬المتبادل‭ ‬التي‭ ‬تميز‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬الأفريقية‭”. “‬هذه‭ ‬المثل‭ ‬العليا‭ ‬مهمة‭ ‬لقادتنا‭ ‬الأفارقة‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬تحقيق‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬ونهوض‭ ‬قارتنا‭ ‬العزيزة‭”.‬

تأسست‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1994،‭ ‬وهي‭ ‬الذراع‭ ‬الإقليمي‭ ‬الأفريقي‭ ‬للمجلس‭ ‬الدولي‭ ‬للرياضة‭ ‬العسكرية،‭ ‬وهي‭ ‬منظمة‭ ‬قائمة‭ ‬منذ‭ ‬71‭ ‬عاماً‭ ‬ومقرها‭ ‬في‭ ‬بروكسل‭. ‬يقع‭ ‬مقر‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬في‭ ‬ياوندي،‭ ‬الكاميرون،‭ ‬وتعقد‭ ‬مسابقات‭ ‬سنوية‭ ‬في‭ ‬الملاكمة‭ ‬وكرة‭ ‬السلة‭ ‬وكرة‭ ‬القدم‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الألعاب‭ ‬الرياضية‭. ‬وتضم‭ ‬45‭ ‬دولة‭ ‬عضو‭.‬

المتسابقون خلال بطولة كامبوكس 2018 التي احتضنتها العاصمة الجزائرية

يقول‭ ‬المتنافسون‭ ‬أنه‭ ‬يمكن‭ ‬الشعور‭ ‬بفوائد‭ ‬المنافسة‭ ‬الرياضية‭ ‬خارج‭ ‬ساحة‭ ‬المنافسة‭. ‬أظهرت‭ ‬دراسات‭ ‬أجريت‭ ‬على‭ ‬الرياضيين‭ ‬العسكريين‭ ‬أنها‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تساعد‭ ‬الجنود‭ ‬على‭ ‬تجنب‭ ‬الإصابات‭ ‬غير‭ ‬القتالية،‭ ‬والتعافي‭ ‬من‭ ‬الصدمة‭ ‬النفسية‭ ‬للحرب‭. ‬

في‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬2018،‭ ‬التقى‭ ‬حوالي‭ ‬100‭ ‬ملاكم‭ ‬من‭ ‬14‭ ‬دولة‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬الجزائرية‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬الملاكمة‭ ‬العسكرية‭ ‬الأفريقية‭ ‬الخامسة‭ (‬كامبوكس‭). ‬وخلال‭ ‬خمسة‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬المنافسة‭ ‬الحارة،‭ ‬لم‭ ‬يكتف‭ ‬المشاركون‭ ‬بالملاكمة‭ ‬بل‭ ‬ناقشوا‭ ‬المسائل‭ ‬ذات‭ ‬الاهتمام‭ ‬المشترك،‭ ‬واجتمعوا‭ ‬معاً‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬المناسبات‭ ‬والاحتفالات‭ ‬الاجتماعية‭. ‬وفاز‭ ‬الرياضيون‭ ‬الجزائريون‭ ‬بمعظم‭ ‬الميداليات،‭ ‬تلاهم‭ ‬رياضيو‭ ‬كينيا‭ ‬وتونس‭. ‬

أيضا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018،‭ ‬شارك‭ ‬رياضيو‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬في‭ ‬سباق‭ ‬عبر‭ ‬البلاد‭ ‬في‭ ‬لواندا‭ ‬،‭ ‬أنغولا‭ ‬،‭ ‬وبطولة‭ ‬كرة‭ ‬السلة‭ ‬في‭ ‬برازافيل‭ ‬،‭ ‬جمهورية‭ ‬الكونغو‭ ‬،‭ ‬حيث‭ ‬احتلت‭ ‬الكونغو‭ ‬المركز‭ ‬الأول،‭ ‬تلتها‭ ‬المغرب‭ ‬وأنغولا‭. ‬

وقال‭ ‬كادري‭ ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬الأحداث،‭ ‬التي‭ ‬يحضرها‭ ‬مشجعون‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬مناحي‭ ‬الحياة،‭ ‬تعتبر‭ ‬طريقة‭ ‬عظيمة‭ ‬لتعزيز‭ ‬العلاقات‭ ‬المدنية‭ – ‬العسكرية‭. ‬ويعتقد‭ ‬أنها‭ ‬تساعد‭ ‬على‭ ‬إضفاء‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الإنسانية‭ ‬على‭ ‬الجنود‭. ‬

وقال‭ “‬إن‭ ‬مشهد‭ ‬الصداقة‭ ‬بين‭ ‬الشعب‭ ‬والجيش‭ ‬هو‭ ‬ما‭ ‬تحتاجه‭ ‬الأمة‭”. ‬‭”‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬القول‭ ‬بوجود‭ ‬علاقة‭ ‬متوازنة‭ ‬إلا‭ ‬عندما‭ ‬يكون‭ ‬الشعب‭ ‬والجيش‭ ‬معاً‭”.‬

ويأمل‭ ‬كادري‭ ‬أيضا‭ ‬أن‭ ‬تتمكن‭ ‬منظمة‭ ‬مثل‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العكسرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬من‭ ‬تحسين‭ ‬صورة‭ ‬الجيوش‭ ‬الأفريقية،‭ ‬التي‭ ‬كثيرا‭ ‬ما‭ ‬شوهت‭ ‬بسبب‭ ‬عدم‭ ‬الانضباط‭ ‬والاتهامات‭ ‬بالعنف‭ ‬ضد‭ ‬المدنيين‭. ‬‭”‬إن‭ ‬قصص‭ ‬الحرب‭ ‬والدمار‭ ‬تطغى‭ ‬عادة‭ ‬على‭ ‬الأخبار‭ ‬الجيدة‭. ‬ولكن‭ ‬الرياضة‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬وسيلة‭ ‬للتغيير‭”. ‬

وقال‭ ‬كادري،‭ “‬آمل‭ ‬أن‭ ‬تستخدم‭ ‬البلدان‭ ‬الأفريقية‭ ‬الرياضة‭ ‬كوسيلة‭ ‬لتجنب‭ ‬الصدامات‭ ‬وتمكين‭ ‬تغييرات‭ ‬إيجابية‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالتنمية‭ ‬والصداقة‭”.‬‭ “‬وهو‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬أهداف‭ ‬منظمة‭ ‬الرياضة‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا،‭ ‬وهو‭ ‬أيضا‭ ‬شيء‭ ‬تعمل‭ ‬المنظمة‭ ‬بقوة‭ ‬من‭ ‬أجله‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬القاري‭”.