شركة تبتكر أداة لمكافحة أسراب الجراد

Reading Time: < 1 minute

أسرة‭ ‬ايه‭ ‬دي‭ ‬اف

شاهد‭ ‬الكيني‭ ‬جون‭ ‬أوروكو‭ ‬خلال‭ ‬عام‭ ‬2020‭ ‬حجم‭ ‬الخراب‭ ‬والدمار‭ ‬الذي‭ ‬أحدثه‭ ‬الجراد‭ ‬الصحراوي؛‭ ‬وكانت‭ ‬تلك‭ ‬دعوة‭ ‬للعمل‭.‬

فأطلقت‭ ‬شركته‭ ‬الزراعية‭ ‬‮«‬سيلينا‭ ‬واموسي‮»‬‭ ‬تطبيقاً‭ ‬هاتفياً‭ ‬يُسمَّى‭ ‬‮«‬كوزي‮»‬‭ ‬يستخدم‭ ‬تقنيات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لمكافحة‭ ‬تلك‭ ‬الأسراب‭ ‬التي‭ ‬تلتهم‭ ‬المحاصيل‭ ‬الزراعية‭ ‬تزامناً‭ ‬مع‭ ‬اجتياح‭ ‬موجة‭ ‬ثانية‭ ‬منها‭ ‬لشرق‭ ‬إفريقيا‭ ‬في‭ ‬مطلع‭ ‬عام‭ ‬2021‭.‬

وقال‭ ‬أوروكو‭ ‬لمنبر‭ ‬الدفاع‭ ‬الإفريقي‭: ‬“لا‭ ‬يقل‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬عن‭ ‬مستوى‭ ‬الكارثة،‭ ‬وأشعر‭ ‬بقشعريرة‭ ‬عندما‭ ‬أفكر‭ ‬في‭ ‬تداعيات‭ ‬ذلك‭ ‬على‭ ‬سبل‭ ‬رزق‭ ‬المجتمعات‭ ‬المعرَّضة‭ ‬للخطر‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬القارة‭.‬”

فقد‭ ‬هدد‭ ‬هذا‭ ‬الغزو‭ ‬للجراد‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬الأسوأ‭ ‬خلال‭ ‬70‭ ‬عاماً‭ ‬المواد‭ ‬الغذائية‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬إفريقيا‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬الملايين‭ ‬بالفعل‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬الجوع،‭ ‬إذ‭ ‬تعرَّض‭ ‬نحو‭ ‬25‭ ‬مليون‭ ‬فدان‭ ‬من‭ ‬الأراضي‭ ‬الزراعية‭ ‬لهجوم‭ ‬الجراد‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬القرن‭ ‬الإفريقي‭ ‬بحلول‭ ‬منتصف‭ ‬نيسان‭/‬أبريل‭ ‬2020‭.‬

وكان‭ ‬ذلك‭ ‬باعثاً‭ ‬وراء‭ ‬فكرة‭ ‬‮«‬كوزي‮»‬‭.‬

يستخدم‭ ‬هذا‭ ‬التطبيق‭ ‬المجاني‭ ‬بيانات‭ ‬الأقمار‭ ‬الصناعية‭ ‬ومستشعرات‭ ‬التربة،‭ ‬ومراقبة‭ ‬الأرصاد‭ ‬الجوية‭ ‬الأرضية،‭ ‬والتعلم‭ ‬الآلي،‭ ‬للتنبؤ‭ ‬بتكاثر‭ ‬الجراد‭ ‬الصحراوي‭ ‬وأوقات‭ ‬غزوه‭ ‬وطرق‭ ‬هجرته،‭ ‬ويرسم‭ ‬مؤشراً‭ ‬آنياً‭ ‬لتكاثر‭ ‬الجراد‭ ‬وخريطة‭ ‬حرارية‭ ‬حية‭ ‬للجراد‭ ‬الموجود‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬مع‭ ‬التنبؤ‭ ‬بطرق‭ ‬الهجرة‭ ‬الممكنة‭. ‬

وتعني‭ ‬كلمة‭ ‬‮«‬كوزي‮»‬‭ ‬في‭ ‬اللغة‭ ‬السواحيلية‭ ‬الزرزور‭ ‬الرمادي،‭ ‬وهو‭ ‬طائر‭ ‬مشهور‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬إفريقيا‭ ‬وجنوبها‭ ‬بأكل‭ ‬الجراد‭. 

يستخدم‭ ‬تطبيق‭ ‬‮«‬كوزي‮»‬‭ ‬تقنيات‭ ‬التعلم‭ ‬المتعمق‭ ‬–‭ ‬وهو‭ ‬عنصر‭ ‬من‭ ‬عناصر‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬يحاكي‭ ‬الدماغ‭ ‬البشري‭ ‬لمعالجة‭ ‬البيانات‭ ‬وتحويلها‭ ‬إلى‭ ‬أنماط‭ ‬لاتخاذ‭ ‬القرار‭ ‬بناءً‭ ‬عليها‭ ‬–‭ ‬للتعرف‭ ‬على‭ ‬تشكل‭ ‬أسراب‭ ‬الجراد،‭ ‬ثمَّ‭ ‬يرسل‭ ‬التطبيق‭ ‬تنبيهات‭ ‬نصية‭ ‬مجانية‭ ‬للمزارعين‭ ‬والرعاة‭ ‬قبل‭ ‬التوقع‭ ‬بهجوم‭ ‬الجراد‭ ‬على‭ ‬المزارع‭ ‬والماشية‭ ‬بفترة‭ ‬تتراوح‭ ‬من‭ ‬شهرين‭ ‬إلى‭ ‬ثلاثة‭ ‬أشهر،‭ ‬ممَّا‭ ‬يسمح‭ ‬بالتدخل‭ ‬المبكر‭.‬

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.