الكاميرون تعدم كمية هائلة من الأسلحة غير القانونية

صوت‭ ‬أمريكا

ألقت‭ ‬قوات‭ ‬الجيش‭ ‬الكاميروني‭ ‬القبض‭ ‬على‭ ‬عشرات‭ ‬الأشخاص،‭ ‬ودمّرت‭ ‬مئات‭ ‬الأسلحة‭ ‬يدوية‭ ‬الصنع‭ ‬المنتشرة‭ ‬على‭ ‬حدودها‭ ‬الشمالية‭ ‬مع‭ ‬دولتي‭ ‬تشاد‭ ‬ونيجيريا؛‭ ‬ففي‭ ‬حدث‭ ‬عام،‭ ‬سارت‭ ‬إحدى‭ ‬معدات‭ ‬الجيش‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬رصف‭ ‬الطرق‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يفوق‭ ‬2‭,‬500‭ ‬قطعة‭ ‬سلاح‭ ‬ناري،‭ ‬وأعيرة‭ ‬نارية،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأسلحة‭ ‬التي‭ ‬ضبطتها‭ ‬قوات‭ ‬الجيش‭ ‬بحوزة‭ ‬المهربين،‭ ‬ومحتجزي‭ ‬الرهائن،‭ ‬والصيادين‭ ‬غير‭ ‬الشرعيين،‭ ‬وممن‭ ‬يُشتبه‭ ‬في‭ ‬أنهم‭ ‬من‭ ‬مقاتلي‭ ‬جماعة‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭. ‬

وصرحت‭ ‬السيدة‭ ‬ريجين‭ ‬إيسنيم،‭ ‬رئيسة‭ ‬دائرة‭ ‬العدل‭ ‬بمدينة‭ ‬غاروا‭ ‬الواقعة‭ ‬شمالي‭ ‬الكاميرون،‭ ‬بأنها‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬إرسال‭ ‬رسالة‭ ‬صريحة‭ ‬للمجرمين‭ ‬بأنه‭ ‬لن‭ ‬يوجد‭ ‬ملاذ‭ ‬آمن‭ ‬لهم‭ ‬لممارسة‭ ‬أنشطتهم‭ ‬الإجرامية‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬الحدودية‭ ‬الشمالية‭ ‬بين‭ ‬الكاميرون‭ ‬وتشاد‭ ‬ونيجيريا،‭ ‬وذكرت‭ ‬أن‭ ‬الدول‭ ‬الثلاث‭ ‬تتعاون‭ ‬معاً‭ ‬لمنع‭ ‬عصابات‭ ‬الخطف‭ ‬والصيد‭ ‬غير‭ ‬المشروع‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬الأسلحة‭ ‬في‭ ‬أعمال‭ ‬غير‭ ‬شرعية‭.‬

وذكر‭ ‬السيد‭ ‬جين‭ ‬أبيت‭ ‬إدي،‭ ‬حاكم‭ ‬المنطقة‭ ‬الشمالية‭ ‬بالكاميرون،‭ ‬أن‭ ‬قوات‭ ‬الجيش‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬ضبط‭ ‬هذه‭ ‬الأسلحة‭ ‬بعد‭ ‬حملة‭ ‬مكثفة‭ ‬من‭ ‬المداهمات‭ ‬على‭ ‬الأحياء‭ ‬السكنية‭ ‬والقرى‭ ‬التي‭ ‬يُشتبه‭ ‬بأن‭ ‬المجرمين‭ ‬الذين‭ ‬يعملون‭ ‬بالكاميرون‭ ‬ودول‭ ‬الجوار‭ ‬يختبئون‭ ‬بها‭.‬

وقد‭ ‬استاء‭ ‬التكتل‭ ‬الإقليمي‭ ‬المكون‭ ‬من‭ ‬ست‭ ‬دول‭ ‬إفريقية،‭ ‬ويعرف‭ ‬باسم‭ ‬المجموعة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والنقدية‭ ‬لوسط‭ ‬إفريقيا،‭ ‬من‭ ‬انتشار‭ ‬الأسلحة‭ ‬الصغيرة‭ ‬والخفيفة،‭ ‬واعتبرها‭ ‬سبباً‭ ‬في‭ ‬نشوب‭ ‬الصراعات‭ ‬المسلحة‭ ‬والعمليات‭ ‬الإرهابية‭ ‬والإجرامية‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬وسط‭ ‬الغرب‭ ‬الإفريقي‭.‬

وتحتل‭ ‬الكاميرون‭ ‬مرتبة‭ ‬متوسطة‭ ‬عالمياً‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬عدد‭ ‬الأسلحة‭ ‬الموجودة‭ ‬بها،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬الإحصائية‭ ‬التي‭ ‬أعدتها‭ ‬جامعة‭ ‬سيدني‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬حول‭ ‬سياسات‭ ‬حيازة‭ ‬السلاح،‭ ‬إذ‭ ‬جاءت‭ ‬بالمركز‭ ‬رقْم‭ ‬99‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬178‭ ‬دولة‭ ‬أخرى؛‭ ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬تفيد‭ ‬الإحصائية‭ ‬بأنه‭ ‬ما‭ ‬يزال‭ ‬يوجد‭ ‬بحوزة‭ ‬المدنيين‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬عن‭ ‬500‭,‬000‭ ‬قطعة‭ ‬سلاح‭ ‬بشكل‭ ‬قانوني‭ ‬وغير‭ ‬قانوني،‭ ‬ويوجد‭ ‬معظمهم‭ ‬على‭ ‬الحدود‭ ‬التي‭ ‬يسهل‭ ‬اختراقها‭ ‬بين‭ ‬الكاميرون‭ ‬ونيجيريا‭.‬

التعليقات مغلقة.