الخطوط الجوية الأوغندية تعود إلى السماء

وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس
بعد ‬عقدين‭ ‬بلا‭ ‬شركة‭ ‬طيران‭ ‬وطنية،‭ ‬أحيت‭ ‬أوغندا‭ ‬ذكرى‭ ‬عودة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الأوغندية‭ ‬برحلة‭ ‬جوية‭ ‬من‭ ‬عنتيبي‭ ‬إلى‭ ‬نيروبي‭ ‬في‭ ‬كينيا‭. ‬
ستسيّر‭ ‬هذه‭ ‬الشركة‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬رحلات‭ ‬إلى‭ ‬سبع‭ ‬وجهات‭ ‬تشمل‭ ‬نيروبي؛ومقديشو،‭ ‬الصومال؛‭ ‬وجوبا،‭ ‬جنوب‭ ‬السودان؛‭ ‬ودار‭ ‬السلام،‭ ‬تنزانيا؛‭ ‬وذلك‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬قالت‭ ‬رئيسة‭ ‬الوزراء،‭ ‬روحاكانا‭ ‬روغوندا،‭ ‬خلال‭ ‬احتفال‭ ‬في‭ ‬مطار‭ ‬عنتيبي‭ ‬الدولي‭. ‬وقد‭ ‬اشترى‭ ‬البلد‭ ‬طائرتين‭ ‬جديدتين‭ ‬من‭ ‬طراز‭ ‬بومباردييه‭ ‬سي‭ ‬آر‭ ‬جيه‭ ‬900،‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يتسلم‭ ‬طائرتين‭ ‬أخرتين‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2019‭. ‬وسوف‭ ‬يضيف‭ ‬طائرتين‭ ‬إيرباص‭ ‬أ‭ ‬330‭-‬800‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2020‭ ‬لرحلات‭ ‬الطيران‭ ‬لمسافات‭ ‬طويلة‭.‬
الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الأوغندية‭ ‬تنطلق‭ ‬في‭ ‬سماء‭ ‬شرق‭ ‬أفريقيا‭ ‬المزدحمة‭ ‬بشكل‭ ‬متزايد‭. ‬وقد‭ ‬أعادت‭ ‬رواندا‭ ‬وتنزانيا‭ ‬إحياء‭ ‬شركتيهما‭ ‬الجويتين‭ ‬الوطنيتين‭ ‬لكسب‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬سوق‭ ‬رحلات‭ ‬الطيران‭ ‬المزدهرة‭.‬
وهم‭ ‬ينافسون‭ ‬الشركات‭ ‬الإقليمية‭ ‬العملاقة‭ ‬مثل‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكينية‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬مستمرة‭ ‬في‭ ‬توسيع‭ ‬نطاق‭ ‬عملها،‭ ‬والخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الإثيوبية،‭ ‬التي‭ ‬تهيمن‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬السماء‭.‬
أسس‭ ‬الدكتاتور‭ ‬الأوغندي‭ ‬السابق‭ ‬عيدي‭ ‬أمين‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الأوغندية‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1976،‭ ‬ولكن‭ ‬تمت‭ ‬تصفية‭ ‬الشركة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2001‭ ‬بعد‭ ‬فشل‭ ‬محاولة‭ ‬لخصخصة‭ ‬الشركة‭ ‬المؤسسة‭ ‬التي‭ ‬تعثرت‭ ‬بسبب‭ ‬الفساد‭ ‬وسوء‭ ‬الإدارة‭.‬
وقال‭ ‬وزير‭ ‬السياحة،‭ ‬إفرايم‭ ‬كامونتو،‭ ‬“ستقوم‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الأوغندية‭ ‬برحلات‭ ‬مباشرة‭ ‬من‭ ‬أوغندا‭ ‬إلى‭ ‬الصين‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى،‭ ‬وسيكون‭ ‬من‭ ‬المهم‭ ‬للغاية‭ ‬تحقيق‭ ‬الهدف‭ ‬السياحي‭ ‬الذي‭ ‬حددته‭ ‬الحكومة‭ ‬وهو‭ ‬نقل‭ ‬ما‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬4‭ ‬ملايين‭ ‬سائح”‭.‬
رحبت‭ ‬أوغندا‭ ‬بـ‭ ‬1‭.‬8‭ ‬مليون‭ ‬سائح‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018،‭ ‬وفقاً‭ ‬للإحصاءات‭ ‬الرسمية‭.‬

التعليقات مغلقة.