التعاون بين نيجيريا ودول الجوار لمكافحة عمليات التهريب

رويترز

نيجيريا‭ ‬ودولتا‭ ‬الجوار،‭ ‬بنين‭ ‬والنيجر،‭ ‬على‭ ‬تكوين‭ ‬قوات‭ ‬مشتركة‭ ‬من‭ ‬دوريات‭ ‬مراقبة‭ ‬الحدود‭ ‬بهدف‭ ‬مكافحة‭ ‬عمليات‭ ‬التهريب‭ ‬بين‭ ‬بلدان‭ ‬غرب‭ ‬إفريقيا‭.‬

وقد‭ ‬اجتمع‭ ‬وزراء‭ ‬خارجية‭ ‬الدول‭ ‬الثلاث‭ ‬لمناقشة‭ ‬عمليات‭ ‬التهريب‭ ‬وكيفية‭ ‬التصدي‭ ‬لها،‭ ‬وذلك‭ ‬بعدما‭ ‬قررت‭ ‬نيجيريا،‭ ‬وهي‭ ‬أكبر‭ ‬دول‭ ‬القارة‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الاقتصاد‭ ‬والكثافة‭ ‬السكانية،‭ ‬غلق‭ ‬حدودها‭ ‬الأرضية‭ ‬أمام‭ ‬التجارة‭ ‬حتى‭ ‬31‭ ‬كانون‭ ‬الثاني‭/‬يناير‭ ‬2020‭ ‬على‭ ‬الأقل‭. ‬

وكانت‭ ‬نيجيريا‭ ‬قد‭ ‬شرعت‭ ‬في‭ ‬إغلاق‭ ‬جزئي‭ ‬لحدودها‭ ‬للتصدي‭ ‬لتهريب‭ ‬الأرز‭ ‬والبضائع‭ ‬الأخرى،‭ ‬ثم‭ ‬أمرت‭ ‬بوقف‭ ‬سائر‭ ‬الأنشطة‭ ‬التجارية‭ ‬عبر‭ ‬الحدود‭ ‬الأرضية‭ ‬لأجل‭ ‬غير‭ ‬مسمى‭. ‬

وجاء‭ ‬بالبيان‭ ‬المشترك‭ ‬الصادر‭ ‬عن‭ ‬الاجتماع‭ ‬الذي‭ ‬عُقد‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬النيجيرية‭ ‬أبوجا‭ ‬أن‭ ‬وفدي‭ ‬بنين‭ ‬والنيجر‭ ‬طلبا‭ ‬من‭ ‬نيجيريا‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬الحدود‭ ‬على‭ ‬الفور‭. ‬

وذكر‭ ‬البيان‭ ‬أن‭ ‬الوفود‭ ‬ناقشوا‭ ‬المخاوف‭ ‬التي‭ ‬تساور‭ ‬الدول‭ ‬الثلاث،‭ ‬واتفقوا‭ ‬على‭ ‬زتكوين‭ ‬فريق‭ ‬مشترك‭ ‬من‭ ‬دوريات‭ ‬مراقبة‭ ‬الحدود،‭ ‬يتكون‭ ‬من‭ ‬أجهزة‭ ‬الشرطة‭ ‬والجمارك‭ ‬والهجرة‭ ‬والبحرية‭ ‬والأمن‭ ‬الوطني‭ ‬للدول‭ ‬الثلاث‭.‬س‭ ‬

كما‭ ‬اتفقوا‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يقوم‭ ‬وزراء‭ ‬المالية‭ ‬والتجارة‭ ‬بالدول‭ ‬الثلاث‭ ‬بإنشاء‭ ‬لجنة‭ ‬لتنشيط‭ ‬التجارة‭ ‬بين‭ ‬بلدان‭ ‬المنطقة،‭ ‬وذكروا‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬دولة‭ ‬سوف‭ ‬تتخذ‭ ‬الإجراءات‭ ‬التي‭ ‬تكفل‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬يمر‭ ‬بحدودها‭ ‬سوف‭ ‬يظهر‭ ‬وثاق‭ ‬سفره‭ ‬التي‭ ‬يعترف‭ ‬بها‭ ‬التكتل‭ ‬الإقليمي‭ ‬للمجموعة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬لدول‭ ‬غرب‭ ‬إفريقيا‭. ‬

وجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬الرئيس‭ ‬النيجيري‭ ‬محمد‭ ‬بخاري‭ ‬قد‭ ‬وضع‭ ‬منذ‭ ‬توليه‭ ‬الحكم‭ ‬عام‭ ‬2015‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬السياسات‭ ‬التي‭ ‬تهدف‭ ‬إلى‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬الاستيراد‭ ‬والتهريب‭ ‬بهدف‭ ‬تنشيط‭ ‬الإنتاج‭ ‬المحلي،‭ ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬نيجيريا‭ ‬تأتي‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬دول‭ ‬القارة‭ ‬في‭ ‬إنتاج‭ ‬النفط‭ ‬الخام،‭ ‬فإنها‭ ‬تستورد‭ ‬معظم‭ ‬استخدامها‭ ‬من‭ ‬الوقود‭ ‬المكرر‭ ‬بسبب‭ ‬تدهور‭ ‬حالة‭ ‬مصافي‭ ‬التكرير‭ ‬بها‭. ‬

ووفقاً‭ ‬للبيانات‭ ‬الصادرة‭ ‬عن‭ ‬الجمعية‭ ‬النيجيرية‭ ‬لكبار‭ ‬مسوّقي‭ ‬النفط،‭ ‬فإنه‭ ‬يتم‭ ‬تهريب‭ ‬نحو‭ %‬10‭ ‬إلى‭ %‬20‭ ‬من‭ ‬وقود‭ ‬نيجيريا‭ ‬إلى‭ ‬دول‭ ‬الجوار‭ ‬لأن‭ ‬الحكومة‭ ‬النيجيرية‭ ‬تدعم‭ ‬أسعار‭ ‬البنزين‭ ‬بمبالغ‭ ‬كبيرة،‭ ‬مما‭ ‬يجعل‭ ‬سعره‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬أقل‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬الجوار‭.‬

التعليقات مغلقة.