أجهزة تنفس صناعي ’حديثة‘ تعطي المرضى الكينيين فرصة للنجاة

Reading Time: 2 minutes

اسرة‭ ‬ايه‭ ‬دي‭ ‬اف

تبرَّعت‭ ‬الوكالة‭ ‬الأمريكية‭ ‬للتنمية‭ ‬الدولية‭ ‬بعدد‭ ‬200‭ ‬جهاز‭ ‬تنفس‭ ‬صناعي‭ ‬لكينيا‭ ‬لمساعدتها‭ ‬على‭ ‬التصدي‭ ‬لارتفاع‭ ‬معدَّلات‭ ‬الإصابة‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ (‬كوفيد‭-‬19‭).‬

ويمكن‭ ‬لهذه‭ ‬الأجهزة‭ ‬أمريكية‭ ‬الصنع‭ ‬إنقاذ‭ ‬الحالات‭ ‬الحرجة‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬صعوبة‭ ‬في‭ ‬التنفس،‭ ‬وصرَّحت‭ ‬السفارة‭ ‬الأمريكية‭ ‬في‭ ‬نيروبي‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬صحفي‭ ‬بأنها‭ ‬أجهزة‭ ‬جديدة‭ ‬و”حديثة‭.‬“

كما‭ ‬وفرت‭ ‬الوكالة‭ ‬مساعدات‭ ‬فنية‭ ‬وخطط‭ ‬خدمات‭ ‬لأجهزة‭ ‬التنفس‭ ‬الصناعي‭ ‬وسلَّمتها‭ ‬للمرافق‭ ‬الطبية،‭ ‬وساهمت‭ ‬في‭ ‬تدريب‭ ‬أطقم‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬الأجهزة‭ ‬والتعامل‭ ‬مع‭ ‬الحالات‭ ‬الحرجة‭ ‬من‭ ‬المرضى‭.‬

وصرَّحت‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬الكينية‭ ‬في‭ ‬حزيران‭/‬يونيو‭ ‬بأنَّ‭ ‬هذه‭ ‬الدولة‭ ‬التي‭ ‬يبلغ‭ ‬تعدادها‭ ‬نحو‭ ‬51‭.‬4‭ ‬مليون‭ ‬نسمة‭ ‬ليس‭ ‬لديها‭ ‬إلَّا‭ ‬189‭ ‬جهاز‭ ‬تنفس‭ ‬صناعي‭ ‬لعلاج‭ ‬مرضى‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا،‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬لهذه‭ ‬الأجهزة‭ ‬زيادة‭ ‬مستويات‭ ‬الأكسجين‭ ‬للمرضى‭ ‬الذين‭ ‬تعجز‭ ‬رئتاهم‭ ‬عن‭ ‬التنفس،‭ ‬وذلك‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬إدخال‭ ‬الأكسجين‭ ‬إلى‭ ‬رئتيهم‭ ‬وإخراجه‭ ‬منهما‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬أنبوب‭ ‬يتم‭ ‬إدخاله‭ ‬في‭ ‬مجرى‭ ‬هواء‭ ‬المريض‭.‬

وقد‭ ‬أودى‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬بحياة‭ ‬نحو‭ ‬40‭,‬000‭ ‬مواطن‭ ‬كيني‭ ‬وفقاً‭ ‬لإحصائيات‭ ‬هيئة‭ ‬المراكز‭ ‬الإفريقية‭ ‬لمكافحة‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭.‬

وقال‭ ‬السيد‭ ‬كايل‭ ‬مكارتر،‭ ‬سفير‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬لدى‭ ‬كينيا‭:‬”عملت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬مقدمي‭ ‬الخدمات‭ ‬الصحية‭ ‬والمنظومات‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬فترة‭ ‬تتجاوز‭ ‬50‭ ‬عاماً‭ ‬ممَّا‭ ‬أرسى‭ ‬الأسس‭ ‬التي‭ ‬تعين‭ ‬كينيا‭ ‬على‭ ‬تعقب‭ ‬المرضى‭ ‬وفحصهم‭ ‬وعلاجهم‭ ‬لمكافحة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا،‭ ‬وما‭ ‬أجهزة‭ ‬التنفس‭ ‬الصناعي‭ ‬هذه‭ ‬إلَّا‭ ‬مثالاً‭ ‬آخر‭ ‬على‭ ‬الخبرة‭ ‬والكرم‭ ‬الأمريكي‭ ‬خلال‭ ‬الجهود‭ ‬المبذولة‭ ‬لمكافحة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭.‬“‭ ‬

هذا،‭ ‬وقد‭ ‬خصصت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬6‭ ‬مليارات‭ ‬شلن‭ ‬كيني‭ (‬ما‭ ‬يعادل‭ ‬55‭.‬2‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬أمريكي‭) ‬لمساعدة‭ ‬كينيا‭ ‬على‭ ‬مكافحة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬توفير‭ ‬الأجهزة‭ ‬والمستلزمات‭ ‬وإجراء‭ ‬اختبارات‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬الفيروس‭ ‬والتدريب‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي،‭ ‬وكذلك‭ ‬دعم‭ ‬برامج‭ ‬الصحة‭ ‬والمياه‭ ‬والصرف‭ ‬الصحي‭ ‬والتوعية‭ ‬والتوظيف‭ ‬والأمن‭ ‬الغذائي‭.‬

وقد‭ ‬سلَّمت‭ ‬الوكالة‭ ‬أجهزة‭ ‬التنفس‭ ‬الصناعي‭ ‬في‭ ‬مطلع‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬بينما‭ ‬كانت‭ ‬كينيا‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬ارتفاع‭ ‬أعداد‭ ‬الإصابات‭ ‬التي‭ ‬سُجلت‭ ‬غالبيتها‭ ‬في‭ ‬ولاية‭ ‬ناكورو‭ ‬غربي‭ ‬البلاد،‭ ‬وكانت‭ ‬نيروبي‭ ‬ومدينة‭ ‬ميناء‭ ‬مومباسا‭ ‬من‭ ‬البؤر‭ ‬الأخرى‭ ‬التي‭ ‬تفشَّى‭ ‬الفيروس‭ ‬بها

كما‭ ‬أعلنت‭ ‬الوكالة‭ ‬في‭ ‬مطلع‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬عن‭ ‬تنفيذ‭ ‬برامج‭ ‬أشغال‭ ‬محلية‭ ‬بقيمة‭ ‬7‭ ‬ملايين‭ ‬دولار‭ ‬يستمر‭ ‬لمدة‭ ‬ثلاثة‭ ‬أعوام‭ ‬بهدف‭ ‬دعم‭ ‬سكان‭ ‬محمية‭ ‬ماساي‭ ‬مارا‭ ‬والمناطق‭ ‬الواقعة‭ ‬شمال‭ ‬كينيا‭ ‬وعلى‭ ‬حدودها‭ ‬الساحلية‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬فقدان‭ ‬فرص‭ ‬العمل‭ ‬وتراجع‭ ‬عائدات‭ ‬السياحة‭ ‬جرَّاء‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭. ‬

ولطالما‭ ‬عانت‭ ‬تلك‭ ‬المناطق‭ ‬من‭ ‬الصراع‭ ‬والفقر،‭ ‬والحرمان‭ ‬من‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬والمواد‭ ‬الغذائية،‭ ‬وانعدام‭ ‬الأمن‭ ‬الاقتصادي،‭ ‬وما‭ ‬تزال‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬التهديدات‭ ‬الناجمة‭ ‬عن‭ ‬الصيد‭ ‬الجائر‭ ‬للحياة‭ ‬البرية،‭ ‬وغزو‭ ‬جراد‭ ‬الصحراء،‭ ‬وتدهور‭ ‬الأراضي‭ ‬نتيجة‭ ‬الرعي‭ ‬الجائر‭.‬

ومع‭ ‬أنَّ‭ ‬كينيا‭ ‬تسلَّمت‭ ‬المساعدات‭ ‬الأمريكية،‭ ‬فقد‭ ‬أعرب‭ ‬قياداتها‭ ‬وأطقمها‭ ‬الطبية‭ ‬عن‭ ‬عزمهم‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬الأزمة؛‭ ‬حيث‭ ‬أعلن‭ ‬معالي‭ ‬الرئيس‭ ‬أوهورو‭ ‬كينياتا‭ ‬في‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭ ‬عن‭ ‬عزم‭ ‬الدولة‭ ‬على‭ ‬تشكيل‭ ‬اتحاد‭ ‬لإنتاج‭ ‬لقاح‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭.‬

وقال‭ ‬كينياتا‭ ‬في‭ ‬خطاب‭ ‬تليفزيوني‭: ‬”تستطيع‭ ‬مؤسساتنا‭ ‬البحثية‭ ‬لما‭ ‬تقوم‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬جليل‭ ‬الأعمال‭ ‬بالفعل‭ ‬أن‭ ‬تتعاون‭ ‬الآن‭ ‬مع‭ ‬سائر‭ ‬أصحاب‭ ‬المصلحة‭ ‬المعنيين‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬المحلي،‭ ‬ومع‭ ‬أصحاب‭ ‬المصلحة‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الدولي،‭ ‬بحيث‭ ‬ينصب‭ ‬تركيزهم‭ ‬جميعاً‭ ‬على‭ ‬إنتاج‭ ‬لقاحات‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬واختبارها‭.‬“

Leave a Reply