وجهة نظر - Africa Defense Forum

وجهة نظر

0
Reading Time: 2 minutes
أعضاء‭ ‬القيادة‭ ‬الأمريكية‭ ‬لقارة‭ ‬أفريقيا
شعب‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬الصعوبات‭. ‬لابد‭ ‬لهم‭ ‬أن‭ ‬يكونوا‭ ‬كذلك‭. ‬يتميز‭ ‬الشريط‭ ‬البالغ‭ ‬طوله‭ ‬5000‭ ‬كيلومتر‭ ‬جنوب‭ ‬الصحراء‭ ‬الكبرى‭ ‬بالجمال‭ ‬الفائق‭ ‬والمناخ‭ ‬القاسي‭. ‬يجازف‭ ‬المزارعون‭ ‬لزراعة‭ ‬المحاصيل‭ ‬في‭ ‬ظروف‭ ‬شبه‭ ‬قاحلة‭. ‬ويقطع‭ ‬الرعاة‭ ‬مسافات‭ ‬طويلة‭ ‬لإيجاد‭ ‬المراعي‭ ‬لقطعانهم‭. ‬وتمارس‭ ‬المجتمعات‭ ‬المحلية‭ ‬تقاليد‭ ‬تعود‭ ‬إلى‭ ‬قرون‭ ‬خلت‭.‬
ولكن‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬قاتل‭ ‬سكان‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭ ‬عدوا‭ ‬جديدا‭: ‬التطرف‭. ‬منذ‭ ‬أزمة‭ ‬مالي‭ ‬عام‭ ‬2012،‭ ‬انتشر‭ ‬وجود‭ ‬الجماعات‭ ‬المتطرفة‭ ‬المحلية‭ ‬والأجنبية‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭. ‬فقد‭ ‬جندوا‭ ‬الشباب،‭ ‬وزادوا‭ ‬من‭ ‬حدة‭ ‬التوترات‭ ‬العرقية،‭ ‬وزعزعوا‭ ‬استقرار‭ ‬الحكومات‭. ‬العامان‭ ‬الماضيان‭ ‬هما‭ ‬الأشد‭ ‬فتكا‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬الهجمات‭ ‬الإرهابية‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل‭.‬
قوات‭ ‬الأمن‭ ‬تستجيب‭ ‬لذلك‭. ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬أنشأت‭ ‬خمسة‭ ‬بلدان‭ ‬من‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل‭ ‬القوة‭ ‬المشتركة‭ ‬لبلدان‭ ‬المجموعة‭ ‬الخماسية‭ ‬لمنطقة‭ ‬الساحل‭ ‬التي‭ ‬تتألف‭ ‬من‭ ‬5000‭ ‬جندي‭. ‬ويهدف‭ ‬هذا‭ ‬الجهد‭ ‬إلى‭ ‬إضعاف‭ ‬معاقل‭ ‬الإرهابيين‭ ‬وإغلاق‭ ‬طرق‭ ‬التهريب‭ ‬عبر‭ ‬الحدود‭.‬
ويتمثل‭ ‬جهد‭ ‬آخر‭ ‬بعملية‭ ‬برخان،‭ ‬وهي‭ ‬استمرار‭ ‬لتدخل‭ ‬فرنسا‭ ‬في‭ ‬مالي‭ ‬الذي‭ ‬بدأ‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2013‭. ‬تركز‭ ‬عملية‭ ‬برخان‭ ‬المؤلفة‭ ‬من‭ ‬500‭ ‬4‭ ‬فرد‭ ‬على‭ ‬التدريب‭ ‬والعمليات‭ ‬المشتركة‭ ‬مع‭ ‬الجيوش‭ ‬الوطنية‭. ‬ومع‭ ‬وجود‭ ‬قواعد‭ ‬دائمة‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬مالي‭ ‬والنيجر‭ ‬وتشاد،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬قواعد‭ ‬العمليات‭ ‬المتقدمة،‭ ‬نجحت‭ ‬عملية‭ ‬برخان‭ ‬في‭ ‬إضعاف‭ ‬قيادة‭ ‬تنظيم‭ ‬الدولة‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬الصحراء‭ ‬الكبرى‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الجماعات‭. ‬
وفي‭ ‬مالي،‭ ‬تعمل‭ ‬بعثة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬المسماة‭ ‬بعثة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬المتكاملة‭ ‬المتعددة‭ ‬الأبعاد‭ ‬لتحقيق‭ ‬الاستقرار‭ ‬في‭ ‬مالي‭ ‬والتي‭ ‬تتألف‭ ‬من‭ ‬000‭ ‬16‭ ‬شخص،‭ ‬على‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬السلام‭ ‬الهش‭ ‬والسماح‭ ‬للمدنيين‭ ‬النازحين‭ ‬بالعودة‭ ‬إلى‭ ‬ديارهم‭. ‬كان‭ ‬ثمن‭ ‬المكاسب‭ ‬التي‭ ‬تحققت‭ ‬هناك‭ ‬كبيراً‭. ‬فبعد‭ ‬مقتل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬من‭ ‬حفظة‭ ‬السلام‭ ‬منذ‭ ‬إنشائها،‭ ‬أصبحت‭ ‬بعثة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬المتكاملة‭ ‬المتعددة‭ ‬الأبعاد‭ ‬لتحقيق‭ ‬الاستقرار‭ ‬في‭ ‬مالي‭ ‬أكثر‭ ‬بعثات‭ ‬حفظ‭ ‬السلام‭ ‬فتكاً‭ ‬بأفرادها‭ ‬في‭ ‬العالم‭. ‬ولكن‭ ‬التضحية‭ ‬التي‭ ‬قدمها‭ ‬حفظة‭ ‬السلام‭ ‬هؤلاء‭ ‬تسمح‭ ‬بإحراز‭ ‬تقدم‭. ‬وفرت‭ ‬البعثة‭ ‬الأمن‭ ‬اللازم‭ ‬لإجراء‭ ‬“حوار‭ ‬وطني”‭ ‬بقيادة‭ ‬رئيس‭ ‬مالي‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬السلام‭ ‬والمصالحة‭. ‬
إن‭ ‬تحقيق‭ ‬سلام‭ ‬دائم‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬أمراً‭ ‬سهلاً‭. ‬فمن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬تستمر‭ ‬النزاعات‭ ‬العرقية‭ ‬والصراعات‭ ‬على‭ ‬الموارد‭ ‬الطبيعية‭ ‬كما‭ ‬كانت‭ ‬منذ‭ ‬قرون‭. ‬ولكن‭ ‬شعوب‭ ‬المنطقة‭ ‬تعرف‭ ‬أن‭ ‬الإرهاب‭ ‬ليس‭ ‬مستوطنا‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الساحل،‭ ‬وهي‭ ‬تنضم‭ ‬إلى‭ ‬الآخرين‭ ‬في‭ ‬رفضه‭. ‬
وتعد‭ ‬جهود‭ ‬الأمن‭ ‬الإقليمي‭ ‬علامة‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬شعوب‭ ‬الساحل‭ ‬تدرك‭ ‬الآن‭ ‬أن‭ ‬مصائرها‭ ‬مترابطة‭. ‬وتلخص‭ ‬المجموعة‭ ‬الخماسية‭ ‬لمنطقة‭ ‬الساحل‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬بشعار‭: ‬من‭ ‬أجل‭ ‬ازدهار‭ ‬مشترك”‭. ‬لكي‭ ‬تزدهر‭ ‬المنطقة،‭ ‬فإنه‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬قواتها‭ ‬العسكرية‭ ‬وحكوماتها‭ ‬وقادة‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬والمدنيين‭ ‬أن‭ ‬يعملوا‭ ‬معا‭.‬

اترك رد