الكاميرون ونيجيريا تشيدان بالشراكة البحرية المنتجة

الكاميرون ونيجيريا تشيدان بالشراكة البحرية المنتجة

صوت‭ ‬أمريكا

الكاميرون‭ ‬ونيجيريا‭ ‬تشيدان‭ ‬بشراكة‭ ‬بحرية‭ ‬تمكنهما‭ ‬من‭ ‬كبح‭ ‬جماح‭ ‬القرصنة‭ ‬والتهريب‭ ‬والصيد‭ ‬غير‭ ‬المشروع‭. ‬وقد‭ ‬وقعت‭ ‬آخر‭ ‬قصة‭ ‬نجاح‭ ‬في‭ ‬مايو‭ ‬2017،‭ ‬عندما‭ ‬كانت‭ ‬السفينة‭ ‬البحرية‭ ‬الكاميرونية،‭ ‬لي‭ ‬نتيم،‭ ‬تمر‭ ‬عبر‭ ‬المياه‭ ‬الإقليمية‭ ‬النيجيرية‭ ‬ووجدت‭ ‬سفينة‭ ‬صيد‭ ‬مشبوهة‭.‬

قال‭ ‬الكابتن،‭ ‬فابريس‭ ‬نتيوتش،‭ ‬من‭ ‬البحرية‭ ‬الكاميرونية‭ ‬أن‭ ‬السفينة‭ ‬رفضت‭ ‬الانصياع‭ ‬للأمر‭ ‬بالتوقف‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تم‭ ‬تهديدها‭ ‬باستخدام‭ ‬القوة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬السلطات‭. ‬وأضاف‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬اعتقال‭ ‬جميع‭ ‬الركاب‭ ‬الذين‭ ‬كانوا‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬قارب‭ ‬الصيد‭. ‬وبيّن‭ ‬نتيوتش‭ ‬أن‭ ‬السفن‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬بدوريات‭ ‬لا‭ ‬تتردد‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬التهديد‭ ‬باستعمال‭ ‬القوة،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬إطلاق‭ ‬طلقات‭ ‬تحذيرية،‭ ‬حيث‭ ‬إن‭ ‬المنطقة‭ ‬المحيطة‭ ‬بكالبار‭ ‬كانت‭ ‬في‭ ‬السابق‭ ‬ذات‭ ‬سمعة‭ ‬سيئة‭ ‬بسبب‭ ‬القرصنة‭.‬

ويرجع‭ ‬تاريخ‭ ‬هذه‭ ‬الشراكة‭ ‬الثنائية‭ ‬إلى‭ ‬عام‭ ‬2014،‭ ‬حيث‭ ‬سمحت‭ ‬كل‭ ‬بلد‭ ‬لبحرية‭ ‬البلد‭ ‬الأخر‭ ‬بملاحقة‭ ‬السفن‭ ‬في‭ ‬مياهه‭ ‬الإقليمية‭. ‬كما‭ ‬أقامت‭ ‬القوات‭ ‬البحرية‭ ‬في‭ ‬البلدين‭ ‬نظاماً‭ ‬مشتركاً‭ ‬للاتصالات‭ ‬وتوفران‭ ‬الدعم‭ ‬لبعضهما‭ ‬البعض‭ ‬أثناء‭ ‬العمليات‭.‬

لا‭ ‬يزال‭ ‬خليج‭ ‬غينيا‭ ‬نقطة‭ ‬بؤرة‭ ‬ساخنة‭ ‬عالمية‭ ‬للقرصنة،‭ ‬حيث‭ ‬تتركز‭ ‬هجمات‭ ‬القرصنة‭ ‬المبلغ‭ ‬عنها‭ ‬مقابل‭ ‬ساحل‭ ‬نيجيريا‭. ‬وقد‭ ‬شكل‭ ‬التنسيق‭ ‬البحري‭ ‬الإقليمي‭ ‬تحدياً،‭ ‬كون‭ ‬الخليج‭ ‬مشترك‭ ‬بين‭ ‬17‭ ‬بلداً‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬ووسط‭ ‬أفريقيا‭.‬

وقال‭ ‬اللواء‭ ‬البحري،‭ ‬جيمس‭ ‬اولوول،‭ ‬التابع‭ ‬للقيادة‭ ‬البحرية‭ ‬الشرقية‭ ‬النيجيرية‭ ‬فى‭ ‬كالابار،‭ ‬أن‭ ‬الدولتان‭ ‬خفضتا‭ ‬من‭ ‬هجمات‭ ‬القرصنة‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭. ‬وبين‭ ‬اولوول،‭ “‬لقد‭ ‬شهدنا‭ ‬تعاوناً‭ ‬أفضل‭”. ‬وأضاف‭ “‬لقد‭ ‬تمكنا،‭ ‬في‭ ‬كلا‭ ‬الجانبين،‭ ‬من‭ ‬التحقق‭ ‬من‭ ‬أعمال‭ ‬القرصنة‭ ‬واعتقال‭ ‬بعض‭ ‬القراصنة‭ ‬على‭ ‬طول‭ ‬الطريق‭ ‬من‭ ‬انجولا‭ ‬إلى‭ ‬أطراف‭ ‬السنغال‭. ‬قبل‭ ‬ذلك،‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬التعاون‭ ‬سهلاً‭. ‬لكننا‭ ‬قطعنا‭ ‬شوطا‭ ‬طويلاً،‭ ‬بمجرد‭ ‬قيام‭ ‬هذه‭ ‬الدول‭ ‬جميعا‭ ‬بالعمل‭ ‬معاً‭”.‬

وقال‭ ‬المسؤول‭ ‬في‭ ‬البحرية‭ ‬النيجيرية‭ ‬أن‭ ‬المياه‭ ‬المحاذية‭ ‬للكاميرون‭ ‬ونيجيريا‭ ‬شهدت‭ ‬53‭ ‬حادثاً‭ ‬مرتبطاً‭ ‬بالقرصنة‭ ‬في‭ ‬عامي‭ ‬2013‭ ‬و2014‭. ‬وفي‭ ‬الأشهر‭ ‬الخمسة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬هناك‭ ‬حوادث‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬بين‭ ‬الحدود‭ ‬الكاميرونية‭ ‬وكالبار‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭.‬

وتقول‭ ‬القوتان‭ ‬البحريتان‭ ‬أنهما‭ ‬تتعاملان‭ ‬بشكل‭ ‬روتيني‭ ‬مع‭ ‬الصيد‭ ‬غير‭ ‬الشرعي‭ ‬وحالات‭ ‬الخطف‭ ‬طلباً‭ ‬للفدية‭ ‬حول‭ ‬منطقة‭ ‬كالبار‭ ‬وعلى‭ ‬طول‭ ‬شبه‭ ‬جزيرة‭ ‬باكاسي‭ ‬الكاميرونية‭. ‬كما‭ ‬أنهما‭ ‬تتعاملان‭ ‬مع‭ ‬قضايا‭ ‬الاتجار‭ ‬بالمخدرات‭ ‬والتهديدات‭ ‬البيئية‭.‬

(0)(0)