الدروس المستفادة

الدروس المستفادة

تفشي‭ ‬فيروس‭ ‬إيبولا‭ ‬كشف‭ ‬نقاط‭ ‬الضعف‭ ‬في‭ ‬النظم‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬قارة‭ ‬أفريقيا لكن‭ ‬المسؤولين‭ ‬عازمون‭ ‬على‭ ‬إصلاحها‭.‬

أسرة‭ ‬عمل‭ ‬أيه‭ ‬دي‭ ‬إف

أظهر‭ ‬تفشي‭ ‬التهاب‭ ‬السحايا‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬غرب‭ ‬نيجيريا‭ ‬التقدم‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬إحرازه‭ ‬منذ‭ ‬أزمة‭ ‬مرض‭ ‬الإيبولا‭ ‬والعمل‭ ‬المتبقي‭.‬

فبدءًا‭ ‬من‭ ‬ديسمبر‭/‬كانون‭ ‬الأول‭ ‬2016،‭ ‬ظهر‭ ‬شكل‭ ‬شديد‭ ‬العدوى‭ ‬من‭ ‬التهاب‭ ‬السحايا‭ ‬النخاعي‭ ‬الدماغي‭ ‬في‭ ‬ولاية‭ ‬زامفارا‭. ‬والتهاب‭ ‬السحايا‭ ‬هو‭ ‬مرض‭ ‬معدٍ‭ ‬بكتيري‭ ‬مميت‭ ‬سبب‭ ‬أورامًا‭ ‬بالعمود‭ ‬الفقري‭ ‬والدماغ‭. ‬ينتشر‭ ‬هذا‭ ‬المرض‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬العطس‭ ‬والسعال‭ ‬وعن‭ ‬طريق‭ ‬تشارك‭ ‬أدوات‭ ‬المائدة‭. ‬وهو‭ ‬مرض‭ ‬شائع‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬نيجيريا،‭ ‬حيث‭ ‬يتركز‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬تُعرف‭ ‬باسم‭ “‬حزام‭ ‬التهاب‭ ‬السحايا‭”.‬

عامل بالصحة في ليبيريا يرش مطهرًا على سيارة إسعاف. رويترز

تم‭ ‬تطعيم‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬سكان‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭ ‬ضد‭ ‬بعض‭ ‬سلالات‭ ‬التهاب‭ ‬السحايا‭. ‬ولكن‭ ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬الوباء‭ ‬من‭ ‬السلالات‭ ‬غير‭ ‬الشائعة،‭ ‬وهو‭ ‬النوع‭ ‬C،‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬متوفرًا‭ ‬لدى‭ ‬الحكومة‭ ‬ما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬اللقاحات‭. ‬وبحلول‭ ‬أبريل‭/‬نيسان‭ ‬2017،‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬الإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬9646‭ ‬حالة‭ ‬في‭ ‬43‭ ‬منطقة‭ ‬حكومية‭ ‬محلية،‭ ‬وتوفي‭ ‬839‭ ‬شخصًا‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬قدم‭ ‬الدكتور‭ ‬تشيكو‭ ‬إيكويزو‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمركز‭ ‬النيجيري‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ (‬CDC‭) ‬تصريحًا‭ ‬إلى‭ ‬أيه‭ ‬دي‭ ‬إف‭ ‬يقول‭ ‬فيه‭: “‬لم‭ ‬تختلف‭ ‬الصعوبات‭ ‬كثيرًا‭ ‬عن‭ ‬وباء‭ ‬الإيبولا‭”. ‬وتابع‭: “‬فلم‭ ‬نكتشف‭ ‬تفشي‭ ‬هذا‭ ‬الوباء‭ ‬بالسرعة‭ ‬اللازمة؛‭ ‬ولم‭ ‬نؤكد‭ ‬الحالات‭ ‬بأسرع‭ ‬ما‭ ‬يمكننا‭. ‬لذا،‭ ‬كان‭ ‬بإمكاننا‭ ‬الاستعداد‭ ‬بشكل‭ ‬أفضل،‭ ‬وبشكل‭ ‬خاص‭ ‬لالتهاب‭ ‬السحايا،‭ ‬وهو‭ ‬مرض‭ ‬يحدث‭ ‬كثيرًا‭ ‬في‭ ‬محيطنا‭”.‬

لقد‭ ‬أحرزت‭ ‬نيجيريا‭ ‬تقدمًا‭ ‬بعد‭ ‬بدايتها‭ ‬البطيئة‭. ‬فبدعمٍ‭ ‬من‭ ‬مركز‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬النيجيري،‭ ‬وجمعية‭ ‬الصليب‭ ‬الأحمر‭ ‬النيجيري،‭ ‬ومنظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ (‬WHO‭) ‬ومنظمات‭ ‬أخرى،‭ ‬أطلقت‭ ‬البلاد‭ “‬فريقها‭ ‬الخاص‭ ‬بالسيطرة‭ ‬على‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭”. ‬وقام‭ ‬مسؤولو‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬بصرف‭ ‬500000‭ ‬لقاحٍ‭ ‬تبرعت‭ ‬بها‭ ‬مجموعة‭ ‬التنسيق‭ ‬الدولية‭ ‬المعنية‭ ‬بتوفير‭ ‬اللقاح‭ ‬وطلبوا‭ ‬المساعدة‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬البريطانية‭ ‬التي‭ ‬تبرعت‭ ‬بـ‭ ‬800000‭ ‬جرعة‭. ‬وقد‭ ‬سافر‭ ‬اثنان‭ ‬وستون‭ ‬فريقًا‭ ‬طبيًا‭ ‬إلى‭ ‬المناطق‭ ‬الأكثر‭ ‬تضررًا‭ ‬من‭ ‬الوباء،‭ ‬يضم‭ ‬كل‭ ‬فريق‭ ‬أطباء‭ ‬وممرضين‭/‬ممرضات‭ ‬وعلماء‭ ‬مختبرات‭. ‬وقد‭ ‬تم‭ ‬أخذ‭ ‬عينات‭ ‬من‭ ‬الحالات‭ ‬المشتبه‭ ‬في‭ ‬إصابتها‭ ‬واختبار‭ ‬هذه‭ ‬العينات‭ ‬في‭ ‬الميدان‭ ‬أو‭ ‬إرسالها‭ ‬إلى‭ ‬المختبرات‭.‬

وبحلول‭ ‬أواخر‭ ‬شهر‭ ‬أبريل‭/‬نيسان،‭ ‬كان‭ ‬عدد‭ ‬الحالات‭ ‬في‭ ‬انخفاضٍ‭ ‬مستمر،‭ ‬وبدأ‭ ‬العاملون‭ ‬في‭ ‬الصحة‭ ‬في‭ ‬بذل‭ ‬جهودٍ‭ ‬حثيثة‭ ‬من‭ ‬بابٍ‭ ‬إلى‭ ‬آخر‭ ‬لتحديد‭ ‬أي‭ ‬شخص‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬المساعدة‭. ‬كما‭ ‬تبث‭ ‬الإذاعة‭ ‬معلومات‭ ‬صحية‭ ‬يتم‭ ‬تشغيلها‭ ‬عبر‭ ‬الموجات‭ ‬الهوائية‭. ‬وقد‭ ‬تلقت‭ ‬فئات‭ ‬سكانية‭ ‬معرضة‭ ‬للخطر‭ – ‬مثل‭ ‬السجناء‭ – ‬اللقاحات‭.‬

وأضاف‭ ‬إيكويزو‭: “‬نحن‭ ‬نتعلم‭ ‬الكثير،‭ ‬ويوجد‭ ‬الآن‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬فهمٌ‭ ‬حقيقي‭ ‬وقبولٌ‭ ‬بأنه‭ ‬يتعين‭ ‬علينا‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬الأنظمة‭. ‬وهذا‭ ‬أمر‭ ‬لا‭ ‬يمكنك‭ ‬القيام‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬خضم‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭. ‬فيجب‭ ‬أن‭ ‬تنفذ‭ ‬ذلك‭ ‬قبل‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭.”‬

التحلي‭ ‬بالمبادرة‭ ‬والاستباقية‭ ‬هو‭ ‬ما‭ ‬تهدف‭ ‬إليه‭ ‬القارة‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬وباء‭ ‬الإيبولا‭. ‬وهو‭ ‬الذي‭ ‬أدى‭ ‬لإنشاء‭ ‬المركز‭ ‬الأفريقي‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭ (‬Africa CDC‭) – ‬وهي‭ ‬المؤسسة‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬القارة‭ – ‬كما‭ ‬تستثمر‭ ‬البلدان‭ ‬بشكلٍ‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والاستجابة‭ ‬لها‭.‬

يقول‭ ‬إيكويزو‭: “‬لقد‭ ‬تمت‭ ‬قيادة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬أمور‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭ ‬وعلى‭ ‬مستوى‭ ‬القارة‭ ‬السمراء‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برامج‭ ‬خاصة‭ ‬بالأمراض‭ ‬مثل،‭ ‬البرامج‭ ‬الخاصة‭ ‬بفيروس‭ ‬نقص‭ ‬المناعة‭ ‬البشرية‭ ‬والملاريا‭ ‬والسل‭”. ‬ويضيف‭: “‬وأعتقد‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬جاء‭ ‬متأخرًا،‭ ‬ولكن‭ ‬أن‭ ‬تأتي‭ ‬متأخرًا‭ ‬خير‭ ‬من‭ ‬ألا‭ ‬تأتي‭ ‬أبدًا،‭ ‬فقد‭ ‬أدركنا‭ ‬أننا‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬وضع‭ ‬منهجٍ‭ ‬شامل‭ ‬لجميع‭ ‬المخاطر‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬الوقاية‭ ‬من‭ ‬المرض‭ ‬المعدي‭ ‬واكتشافه‭ ‬والاستجابة‭ ‬له‭”.‬

المراقبة

السرعة‭ ‬هي‭ ‬عدو‭ ‬أي‭ ‬وباء‭. ‬فالأمراض‭ ‬تنتقل‭ ‬بمعدلات‭ ‬مختلفة‭ ‬ولكنها‭ ‬تميل‭ ‬إلى‭ ‬اتباع‭ ‬أنماط‭ ‬محددة‭. ‬فعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬تستخدم‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬نموذجًا‭ ‬يوضح‭ ‬أن‭ ‬تفشي‭ ‬بعض‭ ‬الأمراض‭ ‬يبدأ‭ ‬في‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الزخم‭ ‬بحلول‭ ‬اليوم‭ ‬العاشر‭ ‬ويصل‭ ‬إلى‭ ‬ذروته‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭. ‬كلما‭ ‬أسرع‭ ‬مسؤولو‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬بالاستجابة‭ ‬واتخاذ‭ ‬رد‭ ‬فعل،‭ ‬كانت‭ ‬فرصهم‭ ‬أفضل‭. ‬وهذا‭ ‬هو‭ ‬الموضع‭ ‬الذي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتم‭ ‬فيه‭ ‬المراقبة‭. ‬فيجب‭ ‬على‭ ‬النظم‭ – ‬المنوطة‭ ‬بالإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬تفشي‭ ‬الأوبئة‭ – ‬أن‭ ‬تعمل‭ ‬على‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬كل‭ ‬مكانٍ‭ ‬بالبلد‭ ‬وأن‭ ‬تتيح‭ ‬للأشخاص‭ ‬العاملين‭ ‬في‭ ‬عيادات‭ ‬نائية‭ ‬نقل‭ ‬المعلومات‭ ‬إلى‭ ‬الحكومة‭ ‬المركزية‭.‬

عامل كونغولي بالصحة يقوم بتجهيز لقاح للحمى الصفراء. رويترز

يتوافر‭ ‬لدى‭ ‬نيجيريا‭ ‬نظامٌ‭ ‬متكامل‭ ‬لمراقبة‭ ‬الأمراض،‭ ‬وهو‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬نقل‭ ‬المعلومات‭ ‬الخاصة‭ ‬بالأمراض‭ ‬من‭ ‬مستوى‭ ‬الحكومة‭ ‬المحلية‭ ‬إلى‭ ‬مستوى‭ ‬حكومة‭ ‬الولاية‭ ‬ثم‭ ‬إلى‭ ‬الحكومة‭ ‬الفيدرالية‭. ‬ولكن‭ ‬هذا‭ ‬النظام‭ ‬يعتمد‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬المستندات‭ ‬الورقية‭ ‬ويتطلب‭ ‬التحديث‭. ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬قال‭ ‬إيكويزو‭ ‬إن‭ ‬البلاد‭ ‬تقوم‭ ‬الآن‭ ‬على‭ ‬إعداد‭ ‬نظام‭ ‬إلكتروني‭ ‬يتيح‭ ‬الإبلاغ‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي،‭ ‬وأن‭ ‬المشروع‭ ‬مكتمل‭ ‬الآن‭ ‬بنسبة‭ ‬40‭ ‬بالمائة‭ ‬تقريبًا‭. ‬وبالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬الشبكة‭ ‬الرسمية‭ ‬للمركز‭ ‬النيجيري‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض،‭ ‬يضم‭ ‬المركز‭ ‬أيضًا‭ ‬مركزًا‭ ‬للاتصالات‭ ‬يمكن‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬للأفراد‭ ‬الإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬الحوادث‭ ‬الصحية‭ ‬الخطيرة‭.‬

ويقول‭ ‬إيكويزو‭: “‬نحن‭ ‬لم‭ ‬نصل‭ ‬إلى‭ ‬تلك‭ ‬المرحلة‭ ‬بعد،‭ ‬ولكننا‭ ‬نعمل‭ ‬الآن‭ ‬على‭ ‬الإصلاح‭ ‬من‭ ‬أسفل‭ ‬الهرم‭ ‬إلى‭ ‬قمته؛‭ ‬بدءًا‭ ‬من‭ ‬المرافق‭ ‬الصحية‭ ‬إلى‭ ‬الحكومة‭ ‬المحلية‭”. ‬ويضيف‭: “‬وهذا‭ ‬سوف‭ ‬يمكننا‭ ‬حقًا‭ ‬من‭ ‬الاستجابة‭ ‬بشكل‭ ‬أسرع‭ ‬مما‭ ‬يمكننا‭ ‬القيام‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن‭”.‬

تعمل‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬بعملٍ‭ ‬مماثل‭. ‬حيث‭ ‬تعمل‭ ‬سيراليون‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬نظامٍ‭ ‬لتجميع‭ ‬البيانات‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي‭ ‬عبر‭ ‬مراكز‭ ‬عمليات‭ ‬الطوارئ‭ ‬التابعة‭ ‬لها‭. ‬كما‭ ‬يتوفر‭ ‬لديها‭ ‬أيضًا‭ ‬شبكة‭ ‬للمراقبة‭ ‬القائمة‭ ‬على‭ ‬أحداث‭ ‬المجتمع،‭ ‬حيث‭ ‬يكون‭ ‬فيها‭ ‬المتطوعون‭ ‬مدربين‭ ‬على‭ ‬الإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬علامات‭ ‬المرض‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد،‭ ‬يقول‭ ‬الدكتور‭ ‬فوداي‭ ‬دافاي،‭ ‬مدير‭ ‬مركز‭ ‬الوقاية‭ ‬من‭ ‬الأمراض‭ ‬والسيطرة‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬سيراليون‭: “‬لم‭ ‬يعد‭ ‬التركيز‭ ‬منصبًا‭ ‬على‭ ‬وباء‭ ‬الإيبولا‭ ‬وحده،‭ ‬ولكن‭ ‬على‭ ‬أمراضٍ‭ ‬أخرى‭ – ‬حيث‭ ‬يعمل‭ ‬مواطنو‭ ‬سيراليون‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬أنظمة‭ ‬لتتبع‭ ‬الأمراض‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مكان‭ ‬بالبلاد،‭ ‬وقد‭ ‬ولَّد‭ ‬مرض‭ ‬الإيبولا‭ ‬شعورًا‭ ‬بالإلحاحية‭ ‬والحاجة‭ ‬لبذل‭ ‬جهودٍ‭ ‬منسقة‭ ‬وتدفق‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬المعلومات‭ ‬المتوفرة‭”.‬

يمول‭ ‬البنك‭ ‬الدولي‭ ‬مشروعًا‭ ‬إقليميًا‭ ‬لتعزيز‭ ‬أنظمة‭ ‬مراقبة‭ ‬الأمراض‭ (‬REDISSE‭) ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬تحسين‭ ‬مراقبة‭ ‬الأمراض‭ ‬وفحصها‭ ‬والاستجابة‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬الدول‭ ‬الخمس‭ ‬عشرة‭ ‬في‭ ‬الجماعة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬لدول‭ ‬غرب‭ ‬أفريقيا‭.‬

المختبرات

يُعدّ‭ ‬تحديد‭ ‬الأمراض‭ ‬بشكل‭ ‬صحيح‭ ‬عن‭ ‬الاختبارات‭ ‬المعملية‭ ‬أمرًا‭ ‬شديد‭ ‬الأهمية‭. ‬حيث‭ ‬أظهر‭ ‬تفشي‭ ‬التهاب‭ ‬السحايا‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭ ‬أن‭ ‬السلالات‭ ‬أو‭ ‬الأشكال‭ ‬المتغيرة‭ ‬غير‭ ‬المعتادة‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تسبب‭ ‬مشكلات،‭ ‬حتى‭ ‬عند‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬أمراض‭ ‬معروفة‭. ‬لكن‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬تكون‭ ‬المختبرات‭ ‬بعيدة‭ ‬للغاية‭ ‬عن‭ ‬مكان‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭ ‬وتعاني‭ ‬من‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬الموارد‭.‬

بدت‭ ‬هذه‭ ‬الحقيقة‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬أفريقيا‭ ‬جنوب‭ ‬الصحراء‭ ‬الكبرى،‭ ‬حيث‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬سوى‭ ‬34‭ ‬مختبرًا‭ ‬معتمدًا‭ ‬خارج‭ ‬جنوب‭ ‬أفريقيا‭. ‬ومعظم‭ ‬دول‭ ‬المنطقة‭ – ‬37‭ ‬دولة‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬49‭ ‬دولة‭ – ‬لا‭ ‬يتوفر‭ ‬بها‭ ‬مختبرات‭ ‬معتمدة،‭ ‬وذلك‭ ‬طبقًا‭ ‬لما‭ ‬ورد‭ ‬في‭ ‬مقالة‭ ‬تم‭ ‬نشرها‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2014‭ ‬في‭ ‬دورية‭ ‬American Journal of Clinical Pathology‭.‬

هذا‭ ‬النقص‭ ‬في‭ ‬المختبرات‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬كثرة‭ ‬التشخيص‭ ‬الخاطئ‭ ‬للأمراض‭. ‬تعتمد‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬القرارات‭ ‬الطبية‭ ‬في‭ ‬أفريقيا‭ ‬على‭ ‬تشخيصات‭ ‬دقيقة‭. ‬وعلى‭ ‬العكس،‭ ‬فهذه‭ ‬النسبة‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬70‭ ‬بالمائة‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬يقول‭ ‬إيكويزو‭: “‬لقد‭ ‬أعلنت‭ ‬صراحةً‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬هي‭ ‬أضعف‭ ‬حلقة‭ ‬لدينا‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭”. ‬ويضيف‭: “‬فالمراقبة‭ ‬بشكل‭ ‬كامل‭ ‬تتوقف‭ ‬على‭ ‬توافر‭ ‬بنية‭ ‬تحتية‭ ‬متينة‭ ‬للمختبرات‭ ‬المعملية‭ ‬للتحقق‭ ‬من‭ ‬الأمراض‭. ‬يمكنك‭ ‬إجراء‭ ‬تشخيص‭ ‬سريري،‭ ‬لكن‭ ‬لا‭ ‬يمكنك‭ ‬حقًا‭ ‬التأكد‭ ‬من‭ ‬ماهية‭ ‬المرض‭ ‬بدون‭ ‬تشخيص‭ ‬معملي‭”.‬

يعمل‭ ‬المركز‭ ‬الأفريقي‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن‭ ‬على‭ ‬تقوية‭ ‬شبكات‭ ‬المختبرات‭ ‬هذه‭ ‬وأطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ “‬مركز‭ ‬تنسيق‭ ‬إقليمي‭” ‬في‭ ‬كل‭ ‬منطقة‭ ‬من‭ ‬المناطق‭ ‬الخمس‭ ‬بالقارة‭ ‬السمراء‭. ‬وعند‭ ‬ظهور‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الحالات‭ ‬المرضية‭ ‬المشبوهة‭ ‬ويكون‭ ‬التشخيص‭ ‬غير‭ ‬مؤكد،‭ ‬سوف‭ ‬يتدخل‭ ‬مركز‭ ‬التنسيق‭ ‬للعثور‭ ‬على‭ ‬أفضل‭ ‬المختبرات‭ ‬لإجراء‭ ‬اختبار،‭ ‬مع‭ ‬وضع‭ ‬الخبرة‭ ‬والمسافة‭ ‬في‭ ‬عين‭ ‬الاعتبار‭. ‬وسوف‭ ‬يضمن‭ ‬المركز‭ ‬تجميع‭ ‬العينات‭ ‬وإرسالها‭ ‬إلى‭ ‬المختبر‭ ‬ورجوع‭ ‬النتائج‭ ‬سريعًا‭ ‬إلى‭ ‬مسؤول‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬المعني‭.‬

عاملون بالصحة في سيراليون ينقلون جثمان أحد الضحايا المشتبه في إصابته بالإيبولا. رويترز

المجتمع

لقد‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬النقاط‭ ‬المضيئة‭ ‬في‭ ‬الاستجابة‭ ‬لمرض‭ ‬إيبولا‭ ‬كان‭ ‬نجاح‭ ‬المتطوعين‭ ‬في‭ ‬الأماكن‭ ‬المصابة‭ ‬بالمرض‭ ‬في‭ ‬التنظيم‭ ‬للقيام‭ ‬بأعمال‭ ‬طبية‭ ‬مهمة‭. ‬ويشمل‭ ‬ذلك‭ ‬تحديد‭ ‬الحالات،‭ ‬وتتبع‭ ‬مخالطي‭ ‬المرضى،‭ ‬ونشر‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحية‭ ‬المهمة‭ ‬وفرض‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭. ‬والآن‭ ‬وبعد‭ ‬القضاء‭ ‬على‭ ‬الوباء،‭ ‬يريد‭ ‬مسؤولو‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الجهود‭ ‬المجتمعية‭ ‬وتشجيعهم‭ ‬على‭ ‬الاستمرار‭ ‬فيها‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬يقول‭ ‬الدكتور‭ ‬جون‭ ‬نكنغاسونغ‭ ‬مدير‭ ‬المركز‭ ‬الأفريقي‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭: “‬هناك‭ ‬مقولة‭ ‬تؤكد‭ ‬أن‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭ ‬في‭ ‬المجتمع،‭ ‬يمتد‭ ‬إلى‭ ‬الوطن‭”. ‬وأضاف‭: “‬نحن‭ ‬نخطط‭ ‬للتركيز‭ ‬بشكل‭ ‬أكبر‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬برامج‭ ‬رعاية‭ ‬صحية‭ ‬مجتمعية‭ ‬وتعزيزها‭”.‬

لإحداث‭ ‬تقدم‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن،‭ ‬يقدم‭ ‬المركز‭ ‬الأفريقي‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭ ‬المساعدة‭ ‬في‭ ‬إنشاء‭ ‬الهيئة‭ ‬الأفريقية‭ ‬للصحة‭ ‬العامةAfrica‭) ‬Public Health Corps‭) ‬لتدريب‭ ‬المواطنين‭ ‬العاديين‭ ‬وتمكينهم‭. ‬وتتضمن‭ ‬جوانب‭ ‬هذه‭ ‬الوحدة‭ “‬قوات‭ ‬متطوعة‭ ‬للاستجابة‭ ‬السريعة‭”‬،‭ ‬وبرنامجًا‭ ‬خاصًا‭ ‬بعلم‭ ‬الأوبئة‭ ‬الميداني،‭ ‬والتدريب‭ ‬على‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬ومهارات‭ ‬أخرى‭ ‬مهمة‭. ‬ويأمل‭ ‬المسؤولون‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬المواطنون‭ ‬هم‭ ‬خط‭ ‬دفاعهم‭ ‬الأول‭ ‬ضد‭ ‬انتشار‭ ‬الأمراض‭ ‬وأيضًا‭ ‬ضد‭ ‬الأعراف‭ ‬الثقافية‭ ‬والشائعات‭ ‬الضارة‭ ‬التي‭ ‬تقوض‭ ‬أعمال‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭.‬

وأدرف‭ ‬نكنغاسونغ‭: “‬نحن‭ ‬نعلم‭ ‬أنه‭ ‬إذا‭ ‬أخفق‭ ‬المجتمع‭ ‬في‭ ‬ذلك،‭ ‬فسوف‭ ‬تصبح‭ ‬جهودنا‭ ‬شديدة‭ ‬الصعوبة‭”.‬

الخطط

أظهر‭ ‬تفشي‭ ‬وباء‭ ‬إيبولا‭ ‬أنه‭ – ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬البلدان‭ – ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬هناك‭ ‬أي‭ ‬خطط‭ ‬للاستجابة‭ ‬لتفشي‭ ‬الأوبئة‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬وجود‭ ‬خطط‭ ‬مكتوبة‭ ‬ولم‭ ‬يتم‭ ‬تنفيذها‭. ‬فعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬أفاد‭ ‬ضباط‭ ‬بالجيش‭ ‬الليبيري‭ ‬بأن‭ ‬التسلسل‭ ‬القيادي‭ ‬خلال‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬واضحًا،‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬الجنود‭ ‬مدربين‭ ‬بشكل‭ ‬ملائم‭ ‬لتنفيذ‭ ‬مهامٍ‭ ‬مثل،‭ ‬فرض‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭.‬

يريد‭ ‬المركز‭ ‬الأفريقي‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬منها‭ ‬تغيير‭ ‬ذلك‭. ‬حيث‭ ‬يبدأ‭ ‬المركز‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬العمل‭ ‬مع‭ ‬حكوماتٍ‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬القارة‭ ‬لتحديث‭ ‬خطط‭ ‬الاستجابة‭ ‬لديها‭ ‬حتى‭ ‬يمكنها‭ ‬ممارستها‭ ‬بانتظام‭ ‬على‭ ‬الصعيدين‭ ‬الوطني‭ ‬والإقليمي‭. ‬وتلعب‭ ‬جميع‭ ‬الجيوش‭ ‬العسكرية‭ ‬المشتركة‭ ‬دورًا‭ ‬رئيسيًا‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الممارسات‭.‬

ويقول‭ ‬هنا‭ ‬نكنغاسونغ‭: “‬نريد‭ ‬أن‭ ‬نضمن‭ ‬مشاركة‭ ‬جميع‭ ‬وزارات‭ ‬الدفاع‭ ‬بالكامل‭”. ‬ويضيف‭: “‬وذلك‭ ‬حتى‭ ‬يمكنهم‭ ‬في‭ ‬أوقات‭ ‬الأزمات‭ ‬هذه‭ ‬التدخل‭ ‬والمساعدة‭ ‬بتقديم‭ ‬دعمٍ‭ ‬لوجستي‭ ‬وإنشاء‭ ‬مراكز‭ ‬علاجية‭ ‬سريعًا‭”.  ‬


محاربة‭ ‬الخوف‭ ‬بالحقائق

يزداد‭ ‬تفشي‭ ‬الأمراض‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الخوف‭ ‬والتضليل‭. ‬ويعد‭ ‬التواصل‭ ‬الفعال‭ ‬هو‭ ‬أفضل‭ ‬طريقة‭ ‬لضمان‭ ‬أن‭ ‬المدنيين‭ ‬يمكنهم‭ ‬حماية‭ ‬أنفسهم‭ ‬ومساعدة‭ ‬مسؤولي‭ ‬الصحة‭ ‬والمتخصصين‭ ‬الأمنيين‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬بأنشطة‭ ‬الاستجابة‭ ‬للأمراض‭. ‬وتقدم‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬دليلاً‭ ‬إرشاديًا‭ ‬تم‭ ‬اختباره‭ ‬ميدانيًا‭ ‬وهو‭ ‬خاصٌ‭ ‬بالتواصل‭ ‬مع‭ ‬الجمهور‭ ‬أثناء‭ ‬حدوث‭ ‬الأزمات‭ ‬الصحية‭:‬

اكتساب‭ ‬الثقة‭:‬‭ ‬المبدأ‭ ‬الرئيسي‭ ‬الذي‭ ‬يجب‭ ‬اتباعه‭ ‬أثناء‭ ‬تفشي‭ ‬الأوبئة‭ ‬هو‭ ‬التواصل‭ ‬بطرق‭ ‬تبني‭ ‬الثقة‭ ‬بين‭ ‬الجمهور‭ ‬والسلطات‭ ‬الحكومية‭ ‬أو‭ ‬تحافظ‭ ‬عليها‭ ‬أو‭ ‬تستعيدها‭. ‬ومن‭ ‬دون‭ ‬هذه‭ ‬الثقة،‭ ‬لن‭ ‬يصدق‭ ‬الجمهور‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحية‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬نشرها‭ ‬عليهم‭ ‬أو‭ ‬يعيرونها‭ ‬اهتمامًا‭ ‬وينفذونها‭.‬

التحلي‭ ‬بالمبادرة‭:‬‭ ‬يعد‭ ‬التواصل‭ ‬حول‭ ‬المخاطر‭ ‬الصحية‭ ‬القائمة‭ ‬أو‭ ‬المحتملة‭ ‬أمرًا‭ ‬بالغ‭ ‬الأهمية‭. ‬فالإبلاغ‭ ‬مبكرًا‭ – ‬حتى‭ ‬مع‭ ‬عدم‭ ‬توفر‭ ‬معلومات‭ ‬كاملة‭ – ‬يمنع‭ ‬انتشار‭ ‬الشائعات‭ ‬والمعلومات‭ ‬المغلوطة‭ ‬والمضللة‭. ‬وكلما‭ ‬زادت‭ ‬فترة‭ ‬حجب‭ ‬المسؤولين‭ ‬للمعلومات،‭ ‬ازدادت‭ ‬المخاوف‭ ‬عند‭ ‬انكشاف‭ ‬المعلومات،‭ ‬لاسيما‭ ‬إذا‭ ‬تم‭ ‬كشفها‭ ‬بواسطة‭ ‬مصدر‭ ‬خارجي‭. ‬فالإعلان‭ ‬المتأخر‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬أن‭ ‬يضعف‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬قدرة‭ ‬السلطات‭ ‬الصحية‭ ‬العامة‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭.‬

التمتع‭ ‬بالشفافية‭:‬‭ ‬إن‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬ثقة‭ ‬الجمهور‭ ‬أثناء‭ ‬فترة‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭ ‬يستلزم‭ ‬الشفافية،‭ ‬ويشمل‭ ‬ذلك‭ ‬توفير‭ ‬معلومات‭ ‬كاملة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭ ‬عن‭ ‬مخاطر‭ ‬المرض‭ ‬وطريقة‭ ‬التعامل‭ ‬معه‭. ‬ويجب‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬التطورات‭ ‬الجديدة‭ ‬أولاً‭ ‬بأول‭. ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬يتحلى‭ ‬القائمون‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء‭ ‬بالشفافية‭ ‬مع‭ ‬الجمهور‭ ‬والمنظمات‭ ‬الشريكة‭. ‬ويساعد‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬تجميع‭ ‬المعلومات‭ ‬وتقييم‭ ‬المخاطر‭ ‬واتخاذ‭ ‬القرارات‭.‬

الاستماع‭:‬‭ ‬من‭ ‬المهم‭ ‬للغاية‭ ‬أن‭ ‬يفهم‭ ‬الجميع‭ ‬مدى‭ ‬إدراك‭ ‬الجمهور‭ ‬للمخاطر‭ ‬وتصوره‭ ‬لها‭ ‬وأن‭ ‬يستوعبوا‭ ‬أيضًا‭ ‬وجهات‭ ‬نظر‭ ‬الجمهور‭ ‬ومخاوفه‭. ‬فمن‭ ‬دون‭ ‬معرفة‭ ‬آراء‭ ‬الجمهور‭ ‬وممارساتهم‭ ‬أو‭ ‬مدى‭ ‬فهمهم‭ ‬للخطر،‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬اتخاذ‭ ‬قرارات‭ ‬ضرورية‭ ‬وتغيير‭ ‬السلوكيات‭.‬

التخطيط‭:‬‭ ‬يعد‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬الجمهور‭ ‬أثناء‭ ‬تفشي‭ ‬الأوبئة‭ ‬تحديًا‭ ‬هائلاً‭ ‬ويتطلب‭ ‬التخطيط‭ ‬الصحيح‭. ‬حيث‭ ‬يعد‭ ‬التخطيط‭ ‬نفسه‭ ‬من‭ ‬المبادئ‭ ‬المهمة،‭ ‬لكن‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتم‭ ‬ترجمته‭ ‬إلى‭ ‬أفعال‭.‬

(0)(0)