نيجيريا تحتفل  بعيد الديمقراطية

نيجيريا تحتفل بعيد الديمقراطية

أسرة‭ ‬عمل‭ ‬أيه‭ ‬دي‭ ‬إف

تجمع مواطنون‭ ‬ومسؤولون‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬في‭ ‬مدرجات‭ ‬ساحة‭ ‬فريدوم‭ ‬سكوير‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬أويري‭ ‬بنيجيريا‭ ‬في‭ ‬29‭ ‬من‭ ‬مايو‭/‬أيار‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬للاحتفال‭ ‬بيومٍ‭ ‬مهم‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬البلاد‭ ‬الحديث‭.‬

لقد‭ ‬خرج‭ ‬ضباط‭ ‬شرطة‭ ‬وأفرادٌ‭ ‬من‭ ‬الجيش‭ ‬النيجيري‭ ‬ومدنيون‭ ‬في‭ ‬مسيرة‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬الساحة‭ ‬العامة‭ ‬التي‭ ‬تبعد‭ ‬حوالي‭ ‬80‭ ‬كم‭ ‬عن‭ ‬شمال‭ ‬بارت‭ ‬هاركورت‭ ‬في‭ ‬ولاية‭ ‬إيمو‭. ‬لكنهم‭ ‬لم‭ ‬يتواجدوا‭ ‬هناك‭ ‬للاحتفال‭ ‬بشخصية‭ ‬أو‭ ‬بمعركة؛‭ ‬بل‭ ‬كانوا‭ ‬يحتفلون‭ ‬بنظامٍ‭ ‬من‭ ‬أنظمة‭ ‬الحكم‭.‬

لقد‭ ‬اجتمعت‭ ‬الحشود‭ ‬احتفالاً‭ ‬بعيد‭ ‬الديمقراطية،‭ ‬وهو‭ ‬احتفال‭ ‬سنوي‭ ‬باستعادة‭ ‬الديمقراطية‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬الحكم‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬الجمهورية‭ ‬النيجيرية‭ ‬الاتحادية‭. ‬ويُذكر‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬العيد‭ ‬يخلد‭ ‬ذكرى‭ ‬يوم‭ ‬29‭ ‬مايو‭/‬أيار‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬1999‭ ‬الذي‭ ‬تولى‭ ‬فيه‭ ‬أولوسيجون‭ ‬أوباسانجو‭ ‬منصبه‭ ‬كرئيسٍ‭ ‬للبلاد‭.‬‭ ‬وقد‭ ‬وضع‭ ‬تنصيبه‭ ‬نهايةً‭ ‬لسنوات‭ ‬الحكم‭ ‬العسكري‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1966‭ ‬ولم‭ ‬تنقطع‭ ‬إلا‭ ‬لفترة‭ ‬ديمقراطية‭ ‬قصيرة‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬1979‭ ‬و1983‭.‬

وقد‭ ‬حث‭ ‬بولا‭ ‬تينوبو‭ – ‬حاكم‭ ‬ولاية‭ ‬لاغوس‭ ‬السابق‭ – ‬النيجيريين‭ ‬على‭ ‬تعزيز‭ ‬الديمقراطية‭ ‬حتى‭ ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬نمو‭ ‬نيجيريا‭ ‬وتقدمها‭. ‬وقد‭ ‬قال‭ ‬تينوبو‭ ‬في‭ ‬تصريحاته‭ ‬لصحيفة‭ “‬بريميوم‭ ‬تايمز‭” ‬النيجيرية‭: “‬يوم‭ ‬الديمقراطية‭ ‬واحتفالنا‭ ‬به‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مجرد‭ ‬طقوس‭ ‬فارغة‭”. ‬وأضاف‭: “‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يضيف‭ ‬شيئًا‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬كونه‭ ‬سببًا‭ ‬آخر‭ ‬لعطلة‭ ‬أخرى‭. ‬فنحن‭ -‬‭ ‬كشعب‭ – ‬نختار‭ ‬الديمقراطية‭ ‬لأنها‭ ‬هي‭ ‬نظام‭ ‬الحكم‭ ‬المفضل‭ ‬لنا،‭ ‬وليس‭ ‬لأنها‭ ‬سيكون‭ ‬من‭ ‬السهل‭ ‬تحقيقها‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬نحافظ‭ ‬عليها‭ ‬بمجرد‭ ‬تحقيقها‭.‬

وأردف‭: “‬إننا‭ ‬نختار‭ ‬الديمقراطية‭ ‬لأن‭ ‬التاريخ‭ ‬علمنا‭ ‬أن‭ ‬رفاهية‭ ‬الشعب‭ ‬هي‭ ‬الخيار‭ ‬الأفضل‭ ‬وربما‭ ‬تؤمنها‭ ‬استجابة‭ ‬الحكومة‭ ‬فقط‭ ‬وتخضع‭ ‬لمساءلة‭ ‬الشعب‭. ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬ذلك‭ ‬إلا‭ ‬بالديمقراطية‭.‬

وتابع‭ ‬تينوبو‭ ‬قوله‭: “‬لقد‭ ‬قاتل‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬النيجيريين‭ ‬وضحوا‭ ‬بأرواحهم‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تكريس‭ ‬الديمقراطية‭ ‬كنظامٍ‭ ‬للحكم‭”. ‬وأضاف‭: “‬نحتفل‭ ‬بهذا‭ ‬اليوم‭ ‬تكريمًا‭ ‬لهؤلاء‭ ‬الناس‭ – ‬الذين‭ ‬عمل‭ ‬الكثير‭ ‬منهم‭ ‬في‭ ‬الخفاء‭ ‬ولم‭ ‬يتلقوا‭ ‬الشكر‭ ‬والعرفان‭ ‬الذي‭ ‬يستحقونه‭ – ‬الذين‭ ‬حققوا‭ ‬هذا‭ ‬الشيء‭ ‬الثمين‭ ‬للأمة‭”.‬

(0)(0)