مكافحة المجاعة

مكافحة المجاعة

تتبع‭ ‬الجوع‭ ‬وتخفيفه‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يمثل‭ ‬تحديًا‭. ‬هل‭ ‬هو‭ ‬الدور‭ ‬الرئيسي‭ ‬للجنود؟ معرفة‭ ‬أدوارهم

أسرة‭ ‬عمل‭ ‬أيه‭ ‬دي‭ ‬إف

في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬يسمع‭ ‬فيه‭ ‬العالم‭ ‬عن‭ ‬مجاعة،‭ ‬ربما‭ ‬يكون‭ ‬ذلك‭ ‬قد‭ ‬جاء‭ ‬متأخرًا‭ ‬للغاية‭.‬

تقول‭ ‬منظمات‭ ‬المساعدة‭ ‬الدولية‭ ‬أن‭ ‬الإنذارات‭ ‬المبكرة‭ ‬والاستجابات‭ ‬السريعة‭ ‬لنقص‭ ‬الغذاء‭ ‬هي‭ ‬الطرق‭ ‬الوحيدة‭ ‬لإنقاذ‭ ‬حياة‭ ‬الأفراد‭. ‬وقبل‭ ‬أن‭ ‬تعلن‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬عن‭ ‬وجود‭ ‬مجاعة‭ ‬في‭ ‬الصومال‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2011،‭ ‬كانت‭ ‬قد‭ ‬أصدرت‭ ‬16‭ ‬تحذيرًا‭ ‬بأن‭ ‬الخطر‭ ‬كان‭ ‬وشيكًا‭. ‬وقد‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬الأغلب‭ ‬يتم‭ ‬تجاهل‭ ‬هذه‭ ‬التحذيرات،‭ ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬فيه‭ ‬الإعلان‭ ‬المجاعة‭ ‬رسميًا،‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬توفي‭ ‬120000‭ ‬شخص‭.‬

‭   ‬وقد‭ ‬كتب‭ ‬أرين‭ ‬باكر‭ ‬في‭ ‬مجلة‭ ‬تايم‭: “‬ما‭ ‬إن‭ ‬تتوغل‭ ‬المجاعة،‭ ‬يصبح‭ ‬علاجها‭ ‬أصعب‭”. ‬وأضاف‭: “‬لكن‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬منع‭ ‬المجاعة‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬ذات‭ ‬صوت‭ ‬مسموع،‭ ‬أو‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تلقى‭ ‬استجابة‭ ‬فعلية،‭ ‬بقدر‭ ‬الاحتياجات‭ ‬العاجلة‭ ‬لإيقافها‭”.‬

أفراد يقومون بتفريغ حمولة مساعدات الإغاثة من طائرة هليكوبتر حربية في جنوب مالاوي بعد أن جرفت الأمطار المحاصيل. وكالة فرانس برس/وكالة غيتي إيميجيز

المجاعة‭ ‬ليست‭ ‬غريبة‭ ‬على‭ ‬أفريقيا‭. ‬ففي‭ ‬القرن‭ ‬العشرين‭ ‬وحده،‭ ‬انتشرت‭ ‬المجاعات‭ ‬واسعة‭ ‬النطاق‭ ‬في‭ ‬القارة‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬لا‭ ‬يقل‭ ‬عن‭ ‬18‭ ‬مرة،‭ ‬مسفرًا‭ ‬عن‭ ‬وفاة‭ ‬5000‭ ‬شخص‭ ‬إلى‭ ‬مليون‭ ‬شخص‭ ‬في‭ ‬المرة‭ ‬الواحدة‭. ‬وفي‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬انتشرت‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬وهذه‭ ‬المرة‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان،‭ ‬وبدرجة‭ ‬أقل‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬نيجيريا‭ ‬والصومال‭ – ‬وكانت‭ ‬تأثيراتها‭ ‬مدمرة‭.‬

في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان،‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬100000‭ ‬شخصًا‭ ‬على‭ ‬وشك‭ ‬الموت‭ ‬جوعًا‭ ‬طبقًا‭ ‬للوضع‭ ‬في‭ ‬فبراير‭ ‬2017،‭ ‬وقد‭ ‬احتاج‭ ‬5‭ ‬مليون‭ ‬شخص‭ – ‬أي‭ ‬40‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬التعداد‭ ‬السكاني‭ ‬لهذه‭ ‬الدولة‭ ‬الناشئة‭ ‬حديثًا‭ – ‬إلى‭ ‬المساعدة‭ ‬الفورية‭.‬

أفاد‭ ‬سيرجي‭ ‬تيسوت‭ ‬من‭ ‬منظمة‭ ‬الأغذية‭ ‬والزراعة‭ (‬الفاو‭) ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬شبكة‭ ‬CNN‭ ‬قائلاً‭ “‬لقد‭ ‬تحققت‭ ‬أسوء‭ ‬مخاوفنا‭”. ‬وأضاف‭: “‬لقد‭ ‬استنفذت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأسر‭ ‬جميع‭ ‬الوسائل‭ ‬المتاحة‭ ‬لديهم‭ ‬للبقاء‭ ‬على‭ ‬قيد‭ ‬الحياة‭”. ‬وأضاف‭ ‬مسؤول‭ ‬آخر‭ ‬للمساعدات‭ ‬الإنسانية‭ ‬أن‭ ‬الناس‭ ‬قد‭ ‬لجأوا‭ ‬إلى‭ ‬كسح‭ ‬المستنقعات‭ ‬بحثًا‭ ‬عن‭ ‬الطعام‭.‬

سوف‭ ‬تتواصل‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬المقبلة‭ ‬نظرًا‭ ‬لأنماط‭ ‬الطقس‭ ‬المتغيرة،‭ ‬والنمو‭ ‬السكاني‭ ‬والنزاعات‭ ‬التي‭ ‬تهدد‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي‭ ‬الهش‭ ‬بالقارة‭ ‬السمراء‭. ‬لذا،‭ ‬كيف‭ ‬يمكن‭ ‬ملاحظة‭ ‬الأزمات‭ ‬الغذائية‭ ‬مبكرًا‭ ‬وما‭ ‬الدور‭ ‬الذي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تلعبه‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬معالجتها؟

المراحل‭ ‬والأسباب

كلمة‭ ‬المجاعة‭ ‬هو‭ ‬مصطلح‭ ‬خاص‭ ‬ذو‭ ‬معنى‭ ‬خاص‭. ‬فتعريفها‭ ‬يتجاوز‭ ‬مجرد‭ ‬حالات‭ ‬الجفاف‭ ‬ووجود‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الجوعى‭. ‬في‭ ‬الواقع،‭ ‬تعد‭ ‬المجاعة‭ ‬هي‭ ‬آخر‭ ‬مرحلة‭ ‬في‭ ‬تطور‭ ‬انعدام‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي‭ ‬المكون‭ ‬من‭ ‬خمس‭ ‬مراحل،‭ ‬وفقًا‭ ‬لشبكة‭ ‬أنظمة‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للمجاعة‭ (‬FEWS NET‭). ‬تتنقل‭ ‬المراحل‭ ‬الخمسة‭ ‬بمرور‭ ‬الوقت،‭ ‬وهي‭ ‬الحد‭ ‬الأدنى،‭ ‬والضغط،‭ ‬والأزمات‭ ‬والطوارئ،‭ ‬وتبلغ‭ ‬الذروة‭ ‬مع‭ ‬المجاعة‭. ‬تحدث‭ ‬المجاعة‭ ‬عندما‭ ‬تعاني‭ ‬أسرة‭ ‬واحدة‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ – ‬من‭ ‬أصل‭ ‬خمس‭ ‬أسر‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬متضررة‭ – ‬من‭ ‬نقص‭ ‬شديد‭ ‬بالغذاء،‭ ‬ويعاني‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬السكان‭ ‬من‭ ‬سوء‭ ‬التغذية‭ ‬الحاد،‭ ‬ووفاة‭ ‬ما‭ ‬لا‭ ‬يقل‭ ‬عن‭ ‬شخصين‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬10000‭ ‬شخص‭ ‬يوميًا‭.‬

تم‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬مجاعة‭ ‬في‭ ‬جزءٍ‭ ‬من‭ ‬جنوب‭ ‬السودان‭ ‬مبكرًا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬وكانت‭ ‬ثلاثة‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى‭ – ‬وهي‭ ‬نيجيريا‭ ‬والصومال‭ ‬واليمن‭ – ‬في‭ ‬المستوى‭ ‬الرابع،‭ ‬مما‭ ‬يعني‭ ‬أنها‭ ‬كانت‭ ‬معرضة‭ ‬لخطر‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬تطور‭ ‬الأمر‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬مجاعات‭ ‬فعلية‭.‬

قد‭ ‬تكون‭ ‬أسباب‭ ‬حدوث‭ ‬المجاعة‭ ‬معقدة‭ ‬بقدر‭ ‬مراحلها‭. ‬فعندما‭ ‬يضرب‭ ‬الجفاف‭ ‬أو‭ ‬النزاع‭ ‬أو‭ ‬كلاهما‭ ‬إحدى‭ ‬المناطق،‭ ‬فربما‭ ‬يتم‭ ‬إجبار‭ ‬السكان‭ ‬على‭ ‬الهجرة‭ ‬إلى‭ ‬مناطق‭ ‬أخرى‭ ‬أو‭ ‬إلى‭ ‬بلدان‭ ‬مجاورة‭. ‬وقد‭ ‬يؤدي‭ ‬حدوث‭ ‬الجفاف‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬تعاني‭ ‬بالفعل‭ ‬من‭ ‬النزاعات‭ ‬إلى‭ ‬تلف‭ ‬المحاصيل‭ ‬أو‭ ‬الزراعة‭ ‬أو‭ ‬رعاية‭ ‬الماشية‭. ‬وأحيانًا‭ ‬تعيق‭ ‬الفصائل‭ ‬المقاتلة‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬المناطق،‭ ‬مما‭ ‬قد‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬منع‭ ‬السكان‭ ‬والعاملين‭ ‬بالمساعدات‭ ‬الإنسانية‭ ‬من‭ ‬الانتقال‭ ‬بحرية‭. ‬وقد‭ ‬يؤدي‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬تفاقم‭ ‬المشكلات‭ ‬القائمة‭.‬

قد‭ ‬يؤدي‭ ‬تدفق‭ ‬أعداد‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬الحمل‭ ‬على‭ ‬الموارد‭ ‬وزيادة‭ ‬انتشار‭ ‬بعض‭ ‬الأمراض،‭ ‬مثل‭ ‬الكوليرا‭. ‬ففي‭ ‬جنوب‭ ‬السودان،‭ ‬شهدت‭ ‬بعض‭ ‬القري‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تحت‭ ‬سيطرة‭ ‬جماعة‭ ‬الشباب‭ ‬زيادة‭ ‬حالات‭ ‬الإصابة‭ ‬بالكوليرا،‭ ‬وفقًا‭ ‬لإذاعة‭ ‬صوت‭ ‬أمريكا‭ (‬VOA‭). ‬وفي‭ ‬مايو‭/‬أيار‭ ‬2017،‭ ‬كانت‭ ‬الصومال‭ ‬تفيد‭ ‬بوقوع‭ ‬200‭ ‬إلى‭ ‬300‭ ‬حالة‭ ‬إصابة‭ ‬بالكوليرا‭ ‬يوميًا‭. ‬وقد‭ ‬أصيب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬40000‭ ‬صومالي‭ ‬بالمرض‭ ‬منذ‭ ‬ديسمبر‭/‬كانون‭ ‬الأول‭ ‬2016،‭ ‬وكان‭ ‬نصفهم‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬غرب‭ ‬البلاد‭.‬

في‭ ‬أيار‭/ ‬مايو‭ ‬2017،‭ ‬قام‭ ‬أطباء‭ ‬بزيارة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬150000‭ ‬شخص‭ ‬نازح‭ ‬يعيشون‭ ‬في‭ ‬مخيمات‭ ‬بالقرب‭ ‬من‭ ‬بيدوا،‭ ‬بالصومال‭. ‬وكان‭ ‬الكثير‭ ‬ممن‭ ‬في‭ ‬المخيمات‭ ‬ينامون‭ ‬في‭ ‬العراء‭ ‬بدون‭ ‬غطاء‭. ‬وكانت‭ ‬المياه‭ ‬الراكدة‭ ‬والوحل‭ ‬منتشرًا‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مكان،‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬هناك‭ ‬مياه‭ ‬نظيفة‭ ‬كافية‭ ‬حولهم‭. ‬وقد‭ ‬قام‭ ‬العاملون‭ ‬بمنظمة‭ ‬اليونيسيف‭ ‬ومنظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ (‬WHO‭) ‬بإمداد‭ ‬الأطفال‭ ‬بلقاحات‭ ‬فموية‭ ‬مضادة‭ ‬للكوليرا‭. ‬وقد‭ ‬أفاد‭ ‬دكتور‭ ‬عبد‭ ‬الناصر‭ ‬أبوبكر‭ ‬خبير‭ ‬الكوليرا‭ ‬في‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬إذاعة‭ ‬صوت‭ ‬أمريكا‭ ‬أنه‭ ‬ترتبط‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬مكافحة‭ ‬الكوليرا‭ ‬والأمراض‭ ‬الأخرى‭ ‬بالقدرة‭ ‬على‭ ‬مكافحة‭ ‬الجوع‭ ‬والمشكلات‭ ‬الإنسانية‭ ‬الأخرى‭.‬

ويقول‭ ‬أبوبكر‭: “‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬حل‭ ‬مشكلة‭ ‬مرض‭ ‬الكوليرا،‭ ‬ولا‭ ‬يمكننا‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬مرض‭ ‬الكوليرا‭ ‬ما‭ ‬لم‭ ‬نتعامل‭ ‬مع‭ ‬مشكلة‭ ‬انعدام‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي،‭ ‬وما‭ ‬لم‭ ‬نتعامل‭ ‬مع‭ ‬مشكلات‭ ‬المياه‭ ‬وسوء‭ ‬التغذية‭. … ‬نحن‭ ‬نعمل‭ ‬جنبًا‭ ‬إلى‭ ‬جنب‭ ‬ونقوم‭ ‬بالتنسيق‭ ‬معًا،‭ ‬ولكن‭ ‬نعيد‭ ‬التأكيد‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬إحدى‭ ‬التحديات‭ ‬التي‭ ‬نواجهها‭ ‬في‭ ‬الصومال‭ [‬هي‭] ‬نقص‭ ‬الموارد‭ ‬اللازمة‭ ‬لدعم‭ ‬جميع‭ ‬هذه‭ ‬التدخلات‭”.‬

أنظمة‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر

يوجد‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الطرق‭ ‬للتنبؤ‭ ‬باحتمالية‭ ‬حدوث‭ ‬مجاعة‭. ‬توضح‭ ‬بيانات‭ ‬الطقس‭ ‬أن‭ ‬موعد‭ ‬سقوط‭ ‬الأمطار‭ ‬السنوية‭ ‬كان‭ ‬ولا‭ ‬يزال‭ ‬غير‭ ‬مناسب‭ ‬للمحاصيل‭ ‬الشرهة‭ ‬للمياه‭. ‬وتوضح‭ ‬بيانات‭ ‬السوق‭ ‬الأوقات‭ ‬التي‭ ‬تصبح‭ ‬فيها‭ ‬المواد‭ ‬الغذائية‭ ‬نادرة‭ ‬وأكثر‭ ‬تكلفة‭ ‬سعرية‭. ‬وتشير‭ ‬بيانات‭ ‬الهجرة‭ ‬الجماعية‭ ‬إلى‭ ‬الأوقات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬فيها‭ ‬إجبار‭ ‬العامة‭ ‬على‭ ‬الفرار‭ ‬من‭ ‬ديارهم‭ ‬بسبب‭ ‬النزاعات‭ ‬أو‭ ‬الأمراض‭ ‬أو‭ ‬الضغوط‭ ‬البيئية‭.‬

تمتلك‭ ‬شبكة‭ ‬نظم‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للمجاعة‭ (‬FEWS NET‭) ‬22‭ ‬مكتبًا‭ ‬ميدانيًا‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬لرصد‭ ‬هذه‭ ‬العوامل‭. ‬حيث‭ ‬يصدرون‭ ‬تقارير‭ ‬دورية‭ ‬ويصدرون‭ ‬تحذيرات‭. ‬عندما‭ ‬يصعب‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬بعض‭ ‬المناطق‭ ‬بسبب‭ ‬النزاعات‭ ‬أو‭ ‬بعد‭ ‬المسافة،‭ ‬تعتمد‭ ‬المنظمة‭ ‬على‭ ‬شركاء‭ ‬محليين،‭ ‬والتصوير‭ ‬بالأقمار‭ ‬الصناعية‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬الهاتف‭ ‬الجوال‭ ‬لتجميع‭ ‬البيانات‭. ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬أطلقت‭ ‬شبكة‭ ‬نظم‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للمجاعة‭ (‬FEWS NET‭) ‬مشروعًا‭ ‬تجريبيًا‭ ‬باستخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬الخلوية‭ ‬لتجميع‭ ‬بيانات‭ ‬الأجور‭ ‬وبيانات‭ ‬السوق‭ ‬في‭ ‬مدغشقر‭ ‬لتحديد‭ ‬الأوقات‭ ‬التي‭ ‬ينخفض‭ ‬فيها‭ ‬الطلب‭ ‬على‭ ‬العاملين،‭ ‬وهي‭ ‬الأنباء‭ ‬التي‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬عام‭ ‬سيء‭ ‬بالنسبة‭ ‬للحصاد‭. ‬وفي‭ ‬بلدانٍ‭ ‬أخرى،‭ ‬أنشأت‭ ‬شبكة‭ ‬نظم‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للمجاعة‭ (‬FEWS NET‭) ‬شبكات‭ ‬للمزارعين‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬المعلومات‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬الهاتف‭.‬

أخبر‭ ‬كريس‭ ‬هيلبرنر‭ ‬من‭ ‬شبكة‭ ‬نظم‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للمجاعة‭ (‬FEWS NET‭) ‬إذاعة‭ ‬صوت‭ ‬أمريكا‭ ‬قائلاً‭: “‬نحن‭ ‬نجرب‭ ‬مجموعة‭ ‬متنوعة‭ ‬من‭ ‬الأدوات‭ ‬وأعتقد‭ ‬أنه‭ ‬يمكن‭ ‬للتكنولوجيا‭ ‬مساعدتنا،‭ ‬ولكني‭ ‬أود‭ ‬أيضًا‭ ‬القول‭ ‬بأن‭ ‬هناك‭ ‬قيود‭”. ‬وأضاف‭: “‬كما‭ ‬إننا‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬اليوم‭ ‬يمكننا‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬أفضل‭ ‬المعلومات‭ ‬عندما‭ ‬يتمكن‭ ‬الأفراد‭ ‬من‭ ‬الذهاب‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬المناطق‭ ‬والوقوف‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬صلبة‭ ‬لجمع‭ ‬المعلومات‭ ‬بخصوص‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭”.‬

تبحث‭ ‬منظمات‭ ‬أخرى‭ ‬عن‭ ‬طرق‭ ‬لتجميع‭ ‬المعلومات‭ ‬بخصوص‭ ‬انعدام‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي‭ ‬في‭ ‬الأماكن‭ ‬البعيدة‭ ‬للغاية‭ ‬عن‭ ‬المراقبين‭ ‬أو‭ ‬التي‭ ‬يكون‭ ‬دخول‭ ‬المراقبين‭ ‬إليها‭ ‬خطرًا‭ ‬للغاية‭. ‬تستخدم‭ ‬المنصة‭ ‬الإلكترونية‭ ‬Tomnod‭ – ‬التي‭ ‬تديرها‭ ‬شركة‭ ‬الأقمار‭ ‬الصناعية‭ ‬DigitalGlobe‭ – ‬تحليلاتٍ‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬الحشد‭ ‬مستقاة‭ ‬صور‭ ‬القمر‭ ‬الصناعي‭ ‬لتخطيط‭ ‬البيانات‭. ‬وقد‭ ‬قامت‭ ‬المجموعة‭ ‬بتخطيط‭ ‬صور‭ ‬القمر‭ ‬الصناعي‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬18000‭ ‬كيلومتر‭ ‬مربع‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان‭ ‬لتحديد‭ ‬مساكنهم‭ ‬الدائمة،‭ ‬ومساكنهم‭ ‬المؤقتة‭ ‬وقطعان‭ ‬المواشي‭. ‬يصدر‭ ‬القمر‭ ‬الصناعي‭ ‬صورًا‭ ‬عالية‭ ‬الجودة‭ ‬حيث‭ ‬يمثل‭ ‬كل‭ ‬بكسل‭ ‬بها‭ ‬30‭ ‬سنتيمترًا‭ ‬على‭ ‬الأرض‭. ‬وسوف‭ ‬يساعد‭ ‬هذا‭ ‬التخطيط‭ ‬شركة‭ ‬DigitalGlobe‭ ‬في‭ ‬تتبع‭ ‬أثر‭ ‬النزاعات‭ ‬المستمرة‭ ‬وإعطاء‭ ‬فكرة‭ ‬عن‭ ‬المكان‭ ‬الذي‭ ‬من‭ ‬المرجح‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬قد‭ ‬حدث‭ ‬فيه‭ ‬انعدام‭ ‬للأمن‭ ‬الغذائي‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬قال‭ ‬ريانان‭ ‬بريس‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬لبرنامج‭ ‬Seeing a Better World Program‭ ‬التابع‭ ‬لشركة‭ ‬DigitalGlobe‭: “‬بالنسبة‭ ‬للعاملين‭ ‬بالمجال‭ ‬الإنساني‭ ‬لتغطية‭ ‬ذلك‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الأراضي،‭ ‬ولاسيما‭ ‬عندما‭ ‬تكون‭ ‬غير‭ ‬آمنة،‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬ذلك‭ ‬نهجًا‭ ‬آمنًا‭”. ‬ويضيف‭: “‬توفر‭ ‬صور‭ ‬القمر‭ ‬الصناعي‭ ‬أداةً‭ ‬مساعدة‭ ‬حقًا‭ ‬عندما‭ ‬يتعلق‭ ‬الأمر‭ ‬بتقدير‭ ‬وتقييم‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭ ‬على‭ ‬الأرض،‭ ‬وذلك‭ ‬لمحاولة‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬هؤلاء‭ ‬الأفراد‭ ‬حتى‭ ‬يمكننا‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬موارد‭ ‬وتحديد‭ ‬الموقف‭ ‬هناك‭”.‬

جنود حفظ السلام مع بعثة الأمم المتحدة في جمهورية جنوب السودان يقابلون النساء والأطفال خلال إحدى الدوريات. رويترز

يقوم‭ ‬نظام‭ ‬الإنذار‭ ‬المبكر‭ ‬للتغذية‭ (‬NEWS‭) ‬الذي‭ ‬أطلقه‭ ‬المركز‭ ‬الدولي‭ ‬للزراعات‭ ‬الاستوائية‭ (‬ICTA‭) ‬بتتبع‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحية‭ ‬والغذائية‭ ‬للبحث‭ ‬عن‭ ‬اتجاهات‭ ‬مثل‭ ‬ضعف‭ ‬نمو‭ ‬الأطفال،‭ ‬والذي‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬مؤشرًا‭ ‬على‭ ‬تفشي‭ ‬انعدام‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي‭. ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬النظام‭ ‬جاهزًا‭ ‬للعمل‭ ‬في‭ ‬إثيوبيا‭ ‬ونيجيريا‭ ‬والصومال‭ ‬وجنوب‭ ‬السودان‭ ‬بنهاية‭ ‬عام‭ ‬2017‭.‬

كيف‭ ‬يمكن‭ ‬للجنود‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدة

كثيرًا‭ ‬ما‭ ‬يُطلب‭ ‬من‭ ‬أفراد‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬السلام‭ ‬والأفراد‭ ‬العسكريين‭ ‬المساعدة‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬المساعدات‭ ‬الغذائية،‭ ‬لكنهم‭ ‬عادةً‭ ‬لن‭ ‬يلعبوا‭ ‬الدور‭ ‬القيادي‭. ‬فهناك‭ ‬وسيلتان‭ ‬رئيسيتان‭ ‬يمكن‭ ‬للجنود‭ ‬من‭ ‬خلالهما‭ ‬المساعدة‭ ‬في‭ ‬ضمان‭ ‬الاستجابة‭ ‬السريعة‭ ‬للمجاعات،‭ ‬وهما‭: ‬الحماية‭ ‬والتنسيق‭.‬

الحماية

إن‭ ‬انعدام‭ ‬الأمن‭ ‬يمنع‭ ‬وصول‭ ‬الغذاء‭ ‬إلى‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬يحتاجون‭ ‬إليه‭. ‬وعندما‭ ‬يتعرض‭ ‬العاملين‭ ‬بالمساعدات‭ ‬للهجوم‭ ‬أو‭ ‬التهديد،‭ ‬فعادةً‭ ‬ما‭ ‬تقوم‭ ‬المنظمات‭ ‬بسحب‭ ‬موظفيها‭. ‬ففي‭ ‬أبريل‭/‬نيسان‭ ‬2017،‭ ‬قامت‭ ‬منظمة‭ ‬الأغذية‭ ‬والزراعة‭ (‬الفاو‭) ‬التابعة‭ ‬للأمم‭ ‬بسحب‭ ‬العاملين‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬المناطق‭ ‬الأكثر‭ ‬تضررًا‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تم‭ ‬قتل‭ ‬ثلاثة‭ ‬من‭ ‬العاملين‭ ‬المقدمين‭ ‬للمساعدات‭.‬

صرح‭ ‬يوجين‭ ‬أوسو‭ ‬يوجين‭ ‬أوسو‭ ‬منسق‭ ‬الشؤون‭ ‬الانسانية‭ ‬لدى‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان‭ ‬قائلاً‭ “‬إن‭ ‬شن‭ ‬الهجمات‭ ‬على‭ ‬العاملين‭ ‬بالمساعدات‭ ‬وأصول‭ ‬المساعدات‭ ‬غير‭ ‬مقبول‭ ‬نهائيًا‭.” ‬وأضاف‭: “‬فهم‭ ‬لا‭ ‬يعرضون‭ ‬حياة‭ ‬العاملين‭ ‬بالمساعدات‭ ‬للخطر‭ ‬فحسب،‭ ‬لكنهم‭ ‬أيضًا‭ ‬يهددون‭ ‬حياة‭ ‬آلاف‭ ‬الجنوب‭ ‬سودانيين‭ ‬الذين‭ ‬يعتمدون‭ ‬على‭ ‬مساعداتنا‭ ‬لإبقائهم‭ ‬على‭ ‬قيد‭ ‬الحياة‭”.‬

تستطيع‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬توفير‭ ‬الأمن‭ ‬لمجموعات‭ ‬العمل‭ ‬الإنساني‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬حماية‭ ‬القوافل‭ ‬أثناء‭ ‬تحركها‭ ‬على‭ ‬الطرق،‭ ‬وتوفير‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬محطات‭ ‬توزيع‭ ‬الأغذية‭ ‬أو‭ ‬قوارب‭ ‬الحراسة‭ ‬القادمة‭ ‬إلى‭ ‬الموانئ‭. ‬ومن‭ ‬أبرز‭ ‬الأمثلة‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬عملية‭ ‬أتلانتا‭ ‬التي‭ ‬تنفذها‭ ‬القوة‭ ‬البحرية‭ ‬التابعة‭ ‬للاتحاد‭ ‬الأوروبي،‭ ‬والتي‭ ‬أدت‭ ‬إلى‭ ‬حماية‭ ‬السفن‭ ‬التابعة‭ ‬لبرنامج‭ ‬الغذاء‭ ‬العالمي‭ (‬WFP‭) ‬القادمة‭ ‬إلى‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬منطقة‭ ‬القرن‭ ‬الأفريقي‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬2008‭. ‬ومن‭ ‬الأمثلة‭ ‬الأخرى،‭ ‬تحرير‭ ‬مدينة‭ ‬كيسمايو‭ ‬الساحلية‭ ‬في‭ ‬الصومال‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2012‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬قوات‭ ‬الصومال‭ ‬والاتحاد‭ ‬الأفريقي،‭ ‬والتي‭ ‬مكنت‭ ‬برنامج‭ ‬الغذاء‭ ‬العالمي‭ ‬من‭ ‬استئناف‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدات‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬منذ‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭.‬

طائرة هليكوبتر تابعة لبرنامج الغذاء العالمي للأمم المتحدة تحلق فوق الأفراد الذين في انتظار التسجيل لتوزيع الطعام في جنوب السودان. رويترز

ليس‭ ‬فقط‭ ‬العاملون‭ ‬بالمساعدات‭ ‬هم‭ ‬الذين‭ ‬يحتاجون‭ ‬إلى‭ ‬الحماية،‭ ‬فمتلقي‭ ‬المساعدات‭ ‬الغذائية‭ ‬قد‭ ‬يكونوا‭ ‬مستهدفين‭ ‬أيضًا‭. ‬فقد‭ ‬قامت‭ ‬جماعة‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬في‭ ‬نيجيريا‭ ‬بمهاجمة‭ ‬قرى‭ ‬لسرقة‭ ‬المساعدات‭ ‬الغذائية‭ ‬والأدوية‭. ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد،‭ ‬قالت‭ ‬كارين‭ ‬عطية‭ ‬المحررة‭ ‬بقسم‭ ‬الآراء‭ ‬العالمية‭ ‬بصحيفة‭ ‬واشنطن‭ ‬بوست‭ ‬أثناء‭ ‬انعقاد‭ ‬أحد‭ ‬المنتديات‭ ‬في‭ ‬مؤسسة‭ ‬بروكينغز‭: “‬إن‭ ‬أي‭ ‬إيصال‭ ‬للمساعدات‭ ‬كان‭ ‬ينطوي‭ ‬على‭ ‬احتمالية‭ ‬عالية‭ ‬لتعرض‭ ‬المدينة‭ ‬للهجوم‭ ‬والإغارة‭ ‬على‭ ‬الموارد‭”. ‬وأضافت‭: “‬تعد‭ ‬هذه‭ ‬مشكلة‭ ‬دائمة‭ ‬متعلقة‭ ‬بتوفير‭ ‬الدعم‭ ‬لهذه‭ ‬المناطق‭. ‬فكيف‭ ‬تستطيع‭ ‬القيام‭ ‬بذلك‭ ‬بدون‭ ‬تقوية‭ ‬شوكة‭ ‬الإرهابيين‭ ‬الذين‭ ‬تحاول‭ ‬محاربتهم‭ ‬وبدون‭ ‬جعل‭ ‬متلقي‭ ‬المساعدات‭ ‬في‭ ‬موضع‭ ‬الاستهداف؟‭”‬

التنسيق

تختلف‭ ‬هيكلة‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬عن‭ ‬المنظمات‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭. ‬حيث‭ ‬تعمل‭ ‬الجيوش‭ ‬بتسلسل‭ ‬هرمي‭ ‬صارم‭ ‬وتميل‭ ‬إلى‭ ‬السعي‭ ‬نحو‭ ‬إحداث‭ ‬تأثير‭ ‬سريع‭ ‬ومشاركة‭ ‬قصيرة‭ ‬الأجل‭. ‬بينما‭ ‬يؤدي‭ ‬هيكل‭ ‬المنظمات‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬إلى‭ ‬تمكين‭ ‬العاملين‭ ‬ذوي‭ ‬المستوى‭ ‬الأدنى،‭ ‬ويفضل‭ ‬هؤلاء‭ ‬العاملين‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬استقلاليتهم‭ ‬لتجنب‭ ‬إثارة‭ ‬الشبهات‭ ‬حول‭ ‬من‭ ‬يحاولون‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدة‭ ‬لهم،‭ ‬طبقًا‭ ‬لما‭ ‬ورد‭ ‬في‭ ‬كتاب‭ ‬Guide to Nongovernmental Organizations for‭ ‬the Military‭ (‬دليل‭ ‬المنظمات‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬للجيش‭)‬،‭ ‬الذي‭ ‬حررته‭ ‬وشاركت‭ ‬في‭ ‬تأليفه‭ ‬لين‭ ‬لوري‭ ‬خبيرة‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬والصحة‭.‬

الهدف‭ ‬من‭ ‬كليهما‭ ‬هو‭ ‬حماية‭ ‬الجمهور،‭ ‬وهذا‭ ‬يكون‭ ‬مفيدًا‭ ‬إذا‭ ‬تمكنَا‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬معًا‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬صرّحت‭ ‬شانتال‭ ‬بيرسود‭ ‬نائبة‭ ‬المتحدث‭ ‬الرسمي‭ ‬لبعثة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬السودان‭ ‬أن‭ ‬أفراد‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬السلام‭ ‬غير‭ ‬ملزمين‭ ‬بالمساعدة‭ ‬في‭ ‬الإغاثة‭ ‬من‭ ‬المجاعة‭. ‬لكن‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬بعثة‭ ‬كهذه،‭ ‬سوف‭ ‬تفرض‭ ‬الظروف‭ ‬التقاء‭ ‬أفراد‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬السلام‭ ‬بعاملين‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنساني‭.‬

وأضافت‭ ‬بيرسود‭ ‬أن‭ ‬الحل‭ ‬هو‭ ‬دمج‭ ‬الجهود‭ ‬التي‭ ‬يبذلها‭ ‬كل‭ ‬شخص‭ ‬لخدمة‭ ‬البعثة‭. ‬ويتحقق‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التدريب،‭ ‬ثم‭ ‬ممارسة‭ ‬الدمج‭ ‬في‭ ‬الميدان‭. ‬وقالت‭: “‬لا‭ ‬يعمل‭ ‬أفراد‭ ‬قوات‭ ‬حفظ‭ ‬السلام‭ ‬والعاملون‭ ‬في‭ ‬الشؤون‭ ‬الإنسانية‭ ‬بمعزلٍ‭ ‬عن‭ ‬بعضهم‭ ‬بعضًا،‭ ‬ويتم‭ ‬الإدماج‭ ‬بينهم‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تدريبٍ‭ ‬توجيهي‭ ‬متكامل،‭ ‬وهو‭ ‬تدريبٌ‭ ‬إلزامي‭ ‬للجميع‭ ‬وينفذه‭ ‬مركز‭ ‬تدريب‭ ‬البعثة‭ ‬المتكامل‭ ‬المحلي‭”.‬

لا‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتفاجأ‭ ‬اختصاصيو‭ ‬الأمن‭ ‬عندما‭ ‬تختار‭ ‬المنظمات‭ ‬الإنسانية‭ ‬البقاء‭ ‬بعيدًا‭. ‬ففي‭ ‬الصومال،‭ ‬تم‭ ‬اختطاف‭ ‬13‭ ‬عاملًا‭ ‬بالمساعدات‭ ‬في‭ ‬أبريل‭/‬نيسان‭ ‬2017‭ ‬بواسطة‭ ‬حركة‭ “‬الشباب‭”‬،‭ ‬حيث‭ ‬اشتبهوا‭ ‬فيهم‭ ‬بأنهم‭ ‬مخبرون‭ ‬تابعون‭ ‬للحكومة‭. ‬فالعمل‭ ‬مع‭ ‬فرق‭ ‬المساعدات‭ ‬الدولية‭ ‬يجعل‭ ‬المواطنين‭ ‬مستهدفين‭. ‬والعمل‭ ‬مع‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يجعلهم‭ ‬مستهدفين‭ ‬بشكلٍ‭ ‬أكبر‭.‬

يقول‭ ‬أحد‭ ‬الموظفين‭ ‬الصوماليين‭ ‬بمؤسسة‭ “‬أنقذوا‭ ‬الأطفال‭” ‬لصحيفة‭ ‬واشنطن‭ ‬بوست‭: “‬إن‭ ‬أمسكو‭ ‬بي‭ ‬سيقتلونني،‭ ‬بهذه‭ ‬البساطة‭”.  ‬

(0)(0)