وجهة نظر

وجهة نظر

أعضاء‭ ‬القيادة‭ ‬الأمريكية‭ ‬لقارة‭ ‬أفريقيا

عندما كان‭ ‬معظم‭ ‬العالم‭ ‬غافلاً‭ ‬عنها،‭ ‬نمت‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬لتصبح‭ ‬منظمة‭ ‬الإرهاب‭ ‬الأكثر‭ ‬فتكا‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الأرض‭. ‬فهي‭ ‬مسؤولة‭ ‬عن‭ ‬مقتل‭ ‬6‭,‬664‭ ‬شخصاً،‭ ‬وكانت‭ ‬تسيطر‭ ‬على‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬30‭,‬000‭ ‬كيلومتر‭ ‬مربع‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬شرق‭ ‬نيجيريا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2014‭. ‬وكان‭ ‬هدفها‭ ‬إقامة‭ ‬الخلافة‭ ‬التي‭ ‬تستمر‭ ‬لقرون‭.‬

وبدلا‭ ‬من‭ ‬انتظار‭ ‬التدخل‭ ‬من‭ ‬الخارج،‭ ‬وحدت‭ ‬بلدان‭ ‬المنطقة‭ ‬قواتها‭ ‬للقتال‭. ‬ففي‭ ‬عام‭ ‬2014،‭ ‬قامت‭ ‬دول‭ ‬حوض‭ ‬بحيرة‭ ‬تشاد‭ ‬بتفعيل‭ ‬قوة‭ ‬العمل‭ ‬المشتركة‭ ‬المتعددة‭ ‬الجنسيات،‭ ‬وهي‭ ‬قوة‭ ‬عسكرية‭ ‬مكونة‭ ‬من‭ ‬10‭,‬000‭ ‬جندي‭ ‬لهزيمة‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭. ‬وفي‭ ‬العام‭ ‬التالي،‭ ‬غيرت‭ ‬نيجيريا‭ ‬استراتيجيتها‭ ‬العسكرية‭ ‬الوطنية‭ ‬مع‭ ‬عملية‭ ‬لافيا‭ ‬دول،‭ ‬حيث‭ ‬أضافت‭ ‬قسماً‭ ‬جديداً‭ ‬متمركزاً‭ ‬في‭ ‬الشمال‭ ‬الشرقي،‭ ‬ونقلت‭ ‬مقر‭ ‬القيادة‭ ‬إلى‭ ‬الخطوط‭ ‬الأمامية،‭ ‬وقامت‭ ‬بتعزيز‭ ‬جهود‭ ‬مكافحة‭ ‬التمرد‭ ‬والقوة‭ ‬الجوية‭ ‬الخاصة‭ ‬بها‭. ‬ونتيجة‭ ‬لذلك،‭ ‬استعادت‭ ‬القوات‭ ‬المتحالفة‭ ‬أراضيها،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬غابة‭ ‬سامبيسا‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬منذ‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭ ‬ملاذاً‭ ‬للمتطرفين‭.‬

واليوم،‭ ‬أصبح‭ ‬وضع‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬متدهوراً‭ ‬بشدة،‭ ‬واضطرت‭ ‬إلى‭ ‬اللجوء‭ ‬إلى‭ ‬طرق‭ ‬تكتيكية‭ ‬غير‭ ‬نظامية‭ ‬مثل‭ ‬التفجيرات‭ ‬الانتحارية،‭ ‬كما‭ ‬انقسمت‭ ‬قيادة‭ ‬المجموعة،‭ ‬وانعدم‭ ‬الدعم‭ ‬من‭ ‬المدنيين‭ ‬تقريبا‭.‬

ويقر‭ ‬القادة‭ ‬العسكريون‭ ‬والمدنيون‭ ‬بأن‭ ‬عليهم‭ ‬اغتنام‭ ‬هذه‭ ‬الفرصة‭ ‬للقضاء‭ ‬على‭ ‬الجماعة‭ ‬الإرهابية‭ ‬نهائياً‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬مواصلة‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬فلول‭ ‬بوكو‭ ‬حرام،‭ ‬يمكن‭ ‬للجيش‭ ‬أن‭ ‬يوفر‭ ‬للمدنيين‭ ‬الاستقرار‭ ‬الضروري‭ ‬للعودة‭ ‬إلى‭ ‬ديارهم‭ ‬وإعادة‭ ‬البناء‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬العمليات‭ ‬المدنية‭ – ‬العسكرية‭ ‬مثل‭ ‬المشاريع‭ ‬الهندسية،‭ ‬يمكن‭ ‬وضع‭ ‬الأساس‭ ‬للنمو‭ ‬الاقتصادي‭. ‬ولعل‭ ‬الأھم‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الترکیز‭ ‬المستمر‭ ‬علی‭ ‬الاحتراف،‭ ‬یمکن‭ ‬للجیوش‭ ‬الإقليمية‭ ‬أن‭ ‬تبین‭ ‬للمدنيين‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬داعي‭ ‬للخوف‭ ‬من‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭. ‬فالسلوك‭ ‬المهني‭ ‬والأخلاقي‭ ‬سيؤديان‭ ‬إلى‭ ‬إيجاد‭ ‬حلفاء‭ ‬جدد‭ ‬في‭ ‬الكفاح‭ ‬ضد‭ ‬التطرف‭.‬

إن‭ ‬الحرب‭ ‬ضد‭ ‬بوكو‭ ‬حرام‭ ‬لم‭ ‬تنته‭ ‬بعد،‭ ‬ولكن‭ ‬يتم‭ ‬تنسيق‭ ‬كافة‭ ‬الجهود‭ ‬للقيام‭ ‬بالهجمة‭ ‬النهائية‭. ‬وإذا‭ ‬ما‭ ‬حافظت‭ ‬بلدان‭ ‬المنطقة‭ ‬على‭ ‬تركيزها،‭ ‬فإن‭ ‬أيام‭ ‬الجماعة‭ ‬الإرهابية‭ ‬ستكون‭ ‬معدودة‭.‬

(0)(0)